الجماع بعد الولادة: هل هناك داعي للقلق؟

في مرحلة ما بعد الولادة من المفترض العودة لممارسة الجنس. ولكن عليكم الأخذ بالحسبان أن الوتيرة والجودة لحياتكم الجنسية سوف تتغير بعد الولادةاليكم كيف يمكن التغير للأحسن من خلال الجماع بعد الولادة.

الجماع بعد الولادة: هل هناك داعي للقلق؟

بعد الحمل والولادة تمر المرأة بتغيرات عديدة، جسدية ونفسية: حيث يفقد الجسم العديد من المعادن والفيتامينات، وتحدث تغييرات هرمونية، وتغييرات في الوزن وهيكل الجسم. إضافة للنعاس، والتغييرات في المزاج والاكتئاب في بعض الأحيان وصولا إلى حالة الاكتئاب بعد الولادة، والتي تشكل جزءا أساسيا من التغييرات التي تشهدها المرأة. كل ذلك له  تأثير كبير على الجماع بعد الولادة والعلاقة الزوجية بين المرأة و شريكها.

في الأسابيع الأولى بعد الولادة معظم النساء لا يمارسن الجماع الذي يشمل الولوج. بعد الولادة يستمر النزيف من أسبوع إلى ستة أسابيع ويستغرق المهبل عدة أسابيع للتعافي من الشد والتمدد القاسي الذي واجهه أثناء الولادة. فبعد خروج المشيمة من الرحم، يحتاج لفترة انتعاش معينة، وفي هذه المرحلة تكون المرأة حساسة جدا بشكل خاص للعدوى وبالتالي لا ينصح أن يشق السائل المنوي، ومواد التشحيم الاصطناعية أو جل إبادة المني، طريقهم  إلى المهبل.

بالإضافة إلى ذلك، هناك أطباء يعتقدون أن ممارسة الجنس التي تنطوي على اختراق المهبل قبل أن يتعافى، قد تؤدي لبناء ندبات. وهذا هو السبب الذي يوصي معظم الأطباء بسببه الانتظار بضعة أسابيع بعد الولادة حتى أول زيارة لطبيب النساء قبل الإيلاج، للفحص، والتحقق من كون المنطقة شفيت كما يجب وملائمة موانع الحمل.
كما ينبغي تكييف التدابير الوقائية  لكل امرأة على وجه التحديد ويعتمد ذلك على عدة عوامل: إذا كانت المرأة ترضع أم لا (هناك حبوب منع الحمل التي تتناسب مع الرضاعة الطبيعية وغيرها لا تناسب)، عن أي ولادة نتحدث (بعد الولادة الثانية يمكن تركيب اللولب) وكذلك الميول الشخصي للمرأة وزوجها (بعض الرجال يفضلون عدم استخدام الواقي الذكري، الخ).

أيضا، تعاني الكثير من النساء من جفاف المهبل بسبب انخفاض الاستروجين والهرمونات الأخرى، وهي ظاهرة يمكن أن تستغرق فترة تصل الى ستة أشهر. بالإضافة إلى ذلك، انخفاض الشد في عضلات المهبل قد يؤدي لتناقص الإحساس أثناء الجماع وانخفاض شدة هزة الجماع

من المهم أن نعرف أنه بعد الولادة يكون الجسم غير متوازن هرمونيا، ومن المرجح زيادة التقاط الحمل. أيضا يخطئ من يعتقد أن الأمهات المرضعات لن يستطعن الحمل. الأمهات المرضعات يحملن طوال الوقت (كما يحدث عندما يمارس الأزواج  الجنس غير الامن خلال الدورة  الشهرية).

من المهم أن نعرف، أن الواقي الذكري المشحم بمبيد المني قد يؤدي لحرقان في الأنسجة الحساسة في المهبل. أولئك اللواتي تعانين من بعض الجفاف بعد الولادة يجب عليهن استشارة طبيب أمراض النساء حول حلول أخرى.

النساء اللواتي تعانين من قطع العجان (بضع الفرج) أو تمزقات في فتحة المهبل - سوف تعانين من الألم لعدة أسابيع مع صعوبة في الجلوس والولوج . في حال كانت الولادة قيصرية فمن غير الضروري الحصول على موافقة صريحة من الطبيب قبل الجماع بعد الولادة .

ماذا يحدث لرغبة المرأة الجنسية وأدائها بعد الولادة؟

 بعد الولادة تنخفض لدى العديد من النساء الرغبة الجنسية بسبب التعب والارهاق البدني أو النفسي (خاصة عند وجود أطفال اخرين باستثناء المولود الجديد)، الضعف، الالام في شق الولادة، وصعوبة في التعامل مع الأمومة (وخاصة بالنسبة للولادات الأولى)، الاكتفاء والارتياح بعد الولادة.

فالمرأة مشغولة في دورها الجديد كأم جديدة ولا تزال غير مستعدة عاطفيا لتجديد العلاقة الحميمة مع الرجل.

تتأثر وتيرة الجماع بعد الولادة  بكافة أنواع الاعتبارات الهامة المتصلة بالعلاقة بين الزوجين. على سبيل المثال، إذا كان الأب يساهم في نصيبه من الأعمال المنزلية وكل ما يتعلق بالطفل، إذا كانت الأم تحصل على مساعدة بترحاب أو أنها تكون عصبية ومتذمرة كلما مد الرجل يده تجاه الطفل 

أضيفي إلى ذلك، الأزواج الذين يتوقفون عن اعتبار زوجاتهم نساء مثيرات وشريكة للجنس ويعتبرونهن مجرد 'الأم' فتقل الجاذبية للمرأة ويقل معها اهتمام الرجل في ممارسة الجنس معها عن ذي قبل.

على الرغم من رغبة و توقع النساء بأن يشعرن بأنهن مرغوبات وجذابات في كل حالة، من المهم الوعي والاهتمام بالحفاظ على مظهر جذاب أمام الزوج ، وعدم التعامل مع العلاقة كشيء بديهي.

بعض الأزواج يضطرون  للتكيف مع دورهم الجديد كاباء وشركاء في الجنس في ان واحد تقريبا والتكيف لكلا من هذه الوظائف ليست بسيطة، وغالبا ما تأتي الأبوة أو الأمومة على حساب العلاقة.
 
الرجال الذين تواجدوا عند الولادة و شاهدوا العملية  بحذافيرها قد يشعرون بصعوبة  القرب الجسدي و بالتالي رفض المرأة. بعض الرجال يخافون التسبب بالألم للمرأة، وقلة منهم يتخلون عن الجماع بعد الولادة على الإطلاق... للأسف .
 
العديد من الاباء الشباب يشعرون بالغيرة من الطفل الجديد والاهتمام الذي تمنحه له الأم الجديدة "على حسابهم". يجب الحديث حول هذا الموضوع والتذكر بالفعل عدم إهمال شريك الحياة والعلاقة الزوجية. أسباب انخفاض الرغبة الجنسية لدى النساء بعد الولادة تشمل، الألم أثناء الجماع بسبب جفاف المهبل. ضعف الجسم وفقده العديد من المعادن والفيتامينات. التغيرات الهرمونية والتغيرات في الوزن وهيكل الجسم ، جنبا إلى جنب مع التعب، وتقلب المزاج والاكتئاب وصولا في بعض الأحيان إلى حالة من الاكتئاب بعد الولادة، التي تشكل جزءا أساسيا من التغييرات التي تشهدها المرأة.

 تدعي بعض الدراسات ان انخفاض الرغبة الجنسية يحدث بسبب انخفاض افراز هرمون الذكورة من المبيضين. ظاهرة انخفاض الرغبة الجنسية يمكن أن تستغرق بضعة أشهر بعد الولادة وفي واقع الأمر حتى تعتاد المرأة وزوجها على  الوضع الجديد أنهم أصبحوا اباء أو وجود طفل جديد بالبيت.

من قبل ويب طب - الاثنين,23ديسمبر2013
آخر تعديل - الخميس,5مارس2015