التغيرات التي تطرأ على المهبل بعد الولادة

من الطبيعي أن يطرأ على المهبل تغييرات بعد الولادة، حيث يصبح أوسع وأكثر جفافًا وتقرحًا فى بعض الأحيان. اكتشفي الوسائل المتوقعة التي تساعدك في سرعة الشفاء.

التغيرات التي تطرأ على المهبل بعد الولادة

عندما تقومين بالولادة فإن الطفل يمر بعنق الرحم ثم يخرج من المهبل، والذي يسمى أيضا "بقناة الولادة".  يجب أن يتمدد المدخل المؤدي للمهبل حتى يسمح بمرور الطفل من خلاله، ومن المحتمل أن يتمزق الجلد ما بين المهبل والشرج أو يقوم الطبيب أو القابلة بقطعه كي يسمح للطفل بالخروج، ويعرف ذلك باسم "بضع الفرج episiotomy".

بعد ولادة الطفل يصبح من الطبيعي أن تشعر المرأة أن عضوها التناسلي أصبح أكثر اتساعا  وجفافا عن طبيعته، وأن تشعر أيضًا بألم موضعي أو الام أثناء القيام بالعلاقة الحميمة. تقوم هذه الصفحة بإدراج قائمة من التغييرات التي قد تلاحظينها، و معلومات عما تستطيعين القيام به.

مهبل أوسع

قد يبدو المهبل أوسع مما كان عليه من قبل، وتقول الدكتورة سوزي إلنيل -استشارية طب المسالك البولية بالمستشفى الجامعي بلندن: "قد يبدو المهبل متجرحًا أو متورمًا، وهذا أمر طبيعي، فالتورم أو الإنفتاح  يبدأ بالتقلص في الأيام القلية بعد الولادة".

من المحتمل ألا يعود المهبل كما كان عليه قبل الولادة تماما، ولكن ليس هناك مشكلة في ذلك. فإن كنت قلقة بهذ الشأن فتحدثي إلى المشرف الصحي أو الممارس العام.

تقول الدكتورة سوزي إلنيل: "نوصي دائما بممارسة تمرينات الحوض السطحية ". وتعرف هذه التمرينات بتمارين كيجيل  Kegel exercises، حيث تساعد في مرونة العضلات المهبلية وعضلات الحوض السطحية، كما تساعد أيضا في منع الإصابة بمرض سلس البول فضلًا عن تأثيره في أن يصبح  المهبل أكثر صلابة.

من الشائع لدى النساء أن يتعرضن لتسرب البول بعد الولادة، ولكن لهذه التمرينات أثرًا فعالا في الحد من الإصابة به. كما تساعد تمرينات الحوض السطحية في خوض علاقة حميمة أفضل.

 

يمكنك القيام بتمرينات الحوض الارضية في أي وقت وأي مكان سواء في وضع الجلوس أو القيام :

  •  قومي  بضغط ورخي الشرج في نفس الوقت، ثم أغلقي وافتحي العضلات العليا للمهبل.
  •  مارسي هذه العملية بسرعة مع  قبض وبسط العضلات مباشرة.
  •  ثم مارسي ذلك ببطء مع  التوقف عن الإنقباضات  لمدة لا تزيد عن عشر ثوان قبل الإسترخاء.
  •  كرري كل تمرين عشر مرات على حدة من أربع لست مرات يوميا.

قد يكون من المفيد أن تتخيلي أنك توقفين حركة الأمعاء أو أنك تمسكين نفسك عن التبول .

بإمكانك ممارسة هذه التمرينات أثناء الإغتسال او الإصطفاف في السوق التجاري أو أثناء مشاهدة التلفاز.

 

جفاف المهبل

من الطبيعي أن يصبح  المهبل أكثر جفافًا بعد الولادة عما كان عليه، ويرجع السبب في ذلك إلى إنخفاض معدل الإستروجين في جسمك مقارنة بفترة الحمل.

اما بالنسبة للمرضعات فإن مستويات الإستروجين لديهن أقل من غير المرضعات، وقد يلاحظ الجفاف لديهن بشكل كبير، وتوضح الدكتورة سوزي إلنيل:"عندما تتوقفين عن الرضاعة وتعود إليك الدورة الشهرية "الطمث" يرجع معدل الإستروجين لمعدله  الطبيعي قبل حدوث الحمل الحمل،  في حال ملاحظة أعراض للجفاف حتى هذا الوقت، فينبغي أن يبدأ بالتحسن تدريجياً".

ان كان الجفاف أمرا محرجًا  فلتستشيري الطبيب. أما إن  شرعتي في القيام  بعلاقة حميمة مرة ثانية وكان الجفاف أمرًا يسبب لك مشكلات فلتستخدمي  مواد التشحيم، التى تستطيعين شراءها من الصيدليات. في حالة استخدامك لواقيات جنسية مطاطية تأكدي أن مواد التشحيم  أساسها من ماء، لأن المنتجات المؤسسة على زيت مثل "المرطب والغسول "بإمكانها أن تمزق وتشقق الواقيات الجنسية المطاطية.

حاولي التحدث عن هذا الأمر مع شريك حياتك إن كان ذلك يسبب لك حرجا في حياتك الجنسية، بهذه الطريقة يمكنك التعامل معها بشكل أفضل.

 

التقرح والغرز في منطقة العجان

تقول الدكتور سوزي النيل: "من الممكن أن تعاني من الشعور بالألم أو التقرحات في منطقة المهبل في الفترة ما بعد الولادة مباشرة .عادة ما يبدأ في التحسن في غضون 6-12 أسبوع بعد الولادة، ودائما ما نوصي بممارسة تمرينات الحوض السطحية مما يساعد في تحسين الموقف في مثل هذه الحالة".

سوف تشعرين بألم أو تقرح في منطقة العجان، خاصة إن كان الجلد ممزقا  وكنت بحاجة لعمل غرز لمعالجة التمزق او شق الفرج بعد الولادة .

قد تفيد المسكنات في مثل هذه الحالة، لكن إن كنت مرضعة  فلتستشيري  القابلة أو الممارس العام أو الصيدلاني قبل شراء أي مسكنات مقاومة للألم.

من المهم أن تواظبي على نظافة منطقة العجان، لذلك عليكي غسل يديكي وإبقائهما نظيفتين قبل وبعد  تبديل الفوطة الصحية الخاصة بك، ولتتأكدي من تغييرها بمجرد الحاجة لفعل ذلك. كما ننصحك بالاغتسال أو الاستحمام يوميا للحفاظ على نظافة منطقة العجان.

أما إن كنت قلقة بشأن التئام الغرز فعليك استشارة الطبيب، حيث يعد ذلك أمرا مهماً عند معاناتك من الام كثيرة بوجه خاص أو عدم شعور بالراحة أو لاحظت انبعاث رائحة ما.

قد تعانين من وجود أثار أو ندب عند التئام التمزق أو التقطع والذي يعتمد على حجم الجرح.

 

الام أثناء الجماع

ليس هناك وقت صحيح أو خطأ للشروع في علاقة حميمة ثانية بعد الولادة. لذا عليكي ألا تندفعي نحوها، إن كانت العلاقة الحميمة تسبب لك ضررا ما فلن تكون ممتعة أصلاً، وإن كنت تعانين من جفاف المهبل جربي مواد التشحيم  أثناء العلاقة الحميمة.

في حالة عدم شعورك  بالراحة في المنطقة المحيطة بالعجان عليك استشارة الطبيب.

من الطبيعي  أن تشعري بعدم رغبة في خوض علاقة حميمة كما اعتدتي سابقاً، حيث انك تعتنين بمولود صغير الان وقد تشعرين بالتعب الشديد  لذا من الضروري أن تتحدثي حول هذا الأمر مع شريك حياتك، وذلك أفضل من تجنب ممارسة العلاقة الجنسية. إن كنتما تعلمان حجم الموقف سيكون بإمكانكما التعامل معه.

إن استمر شعورك بالألم أثناء العلاقة الحميمة فلتستشيري طبيبك.

لا تنسي التفكير بشأن منع الحمل بعد الولادة فمن المحتمل أن تتعرضين لحمل جديد بعد ثلاث أسابيع من الولادة.      

 

من قبل ويب طب - الاثنين,17أغسطس2015
آخر تعديل - الأحد,23أبريل2017