نزول ماء الولادة: فهم هذه العلامة من علامات المخاض

هل نزول ماء الولادة سبب للقلق؟ جهزي نفسك للولادة من خلال الحصول على الحقائق حيال تلك العلامة المهمة من علامات الولادة.

نزول ماء الولادة: فهم هذه العلامة من علامات المخاض
محتويات الصفحة

إذا كنت حاملاً، فقد يساورك الفضول بشأن نزول ماء الولادة — متى سيحدث وكيف ستشعرين حينها وما ينبغي عليك فعله بعد ذلك. تعرفي على علامات نزول الماء وافهمي ما يعنيه ذلك فيما يتعلق بالجدول الزمني لولادة طفلك.

ما الذي سيحدث عند نزول ماء الولادة؟

خلال فترة الحمل، يكون الجنين محاطًا ومحميًا بكيس غشائي مملوء بسائل يُعرف باسم الكيس السلوي. سوف تتمزق الأغشية عند بداية المخاض أو خلاله، وهو ما يُعرف أيضًا بنزول ماء الولادة. إذا نزل ماء الولادة عند اقتراب الموعد المفترض للولادة أو عند حلوله ولم تبدأ الولادة بعد، فإن ذلك يُعرف باسم تمزق الأغشية السابق لأوانه (PROM).

عند نزول ماء الولادة، قد تتعرضين للشعور بالبلل في المهبل أو في منطقة العجان، حيث تتسرب قطرات متقطعة أو مستمرة بكميات قليلة من سائل مائي من مهبلكِ أو حتى يحدث تدفق للسائل بشكل أكثر وضوحًا.

كيف يمكنني التأكد من نزول ماء الولادة؟

ليس من السهل دائمًا معرفة ما إذا كان السائل المتدفق يدل على نزول ماء الولادة أم لا. فعلى سبيل المثال، قد يصعب معرفة الفرق بين السائل الأمينوسي والبول — وخاصة إذا كان ما تتعرضين له هو الشعور بالبلل فقط أو قطرات من السائل.

إن لم تكوني متأكدة من نزول ماء الولادة، فاستشيري مقدم الرعاية الصحية المتابع لحالتكِ أو توجهي إلى مركز الولادة على الفور. سيقوم الطبيب أو عضو من فريق الرعاية الصحية بإجراء فحص جسدي وقد يستخدم الاختبارات المعملية لتحديد ما إذا كان السائل الأمينوسي يتسرب منكِ أم لا. تأكدي من تسجيل الوقت الذي تعتقدين أنه قد تم فيه نزول ماء الولادة وكوني جاهزةً لشرح أي لون أو رائحة ملحوظة. سيتم تقييمكِ أنتِ وطفلكِ لتحديد الخطوات التالية.

هل هناك أي شيء ينبغي تجنب فعله بمجرد نزول ماء الولادة؟

لا تفعلي أي شيء قد يؤدي إلى دخول البكتيريا إلى المهبل. إذا كنتِ تعتقدين أن السائل الأمينوسي يتسرب منكِ، فينبغي الابتعاد عن المعاشرة الجنسية في ذلك الوقت. ليست هناك مشكلة في الاستحمام بعد نزول ماء الولادة — ولكن قد ينصحك مقدم الرعاية الصحية بعدم الاستحمام والتوجه إلى مركز الولادة مباشرة.

بعد نزول ماء الولادة، متى سيبدأ المخاض؟

عادةً ما يتبع المخاض نزول ماء الولادة، إن لم يكن قد بدأ بالفعل.

وبرغم ذلك، قد يحدث تأخير في بعض الأحيان. إذا تعرضتِ لتمزق الأغشية السابق لأوانه، فقد يقوم الطبيب بتحفيز انقباضات الرحم قبل بدء المخاض من تلقاء نفسه (التوليد التحريضي). كلما طالت المدة المنقضية حتى بدء المخاض بعد نزول ماء الولادة، ازدادت خطورة تعرضك أنتِ أو طفلكِ للإصابة بعدوى.

ماذا سيحدث إن نزل ماء الولادة في وقت مبكر للغاية؟

إذا نزل ماء الولادة قبل الأسبوع السابع والثلاثين من الحمل، فهو معروف باسم تمزق الأغشية المبتسر السابق لأوانه (تمزق الأغشية المبكر قبل موعده). تشمل عوامل خطورة نزول ماء الولادة المبكر ما يلي:

  • تاريخ من الإصابة بتمزق الأغشية المبتسر السابق لأوانه في حمل سابق
  • التهاب الجهاز التناسلي
  • النزيف المهبلي أثناء الحمل
  • التدخين أثناء الحمل
  • انخفاض مؤشر كتلة الجسم

إذا نزل ماء الولادة في وقت مبكر للغاية، فسوف يقوم مقدم الرعاية الصحية بتقييمكِ أنتِ وطفلكِ. من الممكن تمديد فترة الحمل لمدة قصيرة في بعض الأحيان بعد تمزق الأغشية، ولكن عامةً لا يمكن استرجاع تلك الأغشية. تلد معظم النساء التي تعرضت إلى تمزق الأغشية المبتسر السابق لأوانه في غضون أسبوع من نزول ماء الولادة.

تشتمل المضاعفات المحتملة على عدوى الجنين أو الأم وانفكاك المشيمة —أي انفصال المشيمة عن الجدار الداخلي للرحم قبل الولادة — ومشكلات الحبل السُري. كذلك، يكون الطفل مُعرضًا هو الآخر لمخاطر الإصابة بالمضاعفات بسبب الولادة المبكرة.

ما الذي يحدث إن لم ينزل ماء الولادة من تلقاء نفسه؟

إذا كان مقدم الرعاية الصحية المتابع لحالتكِ يعتقد بضرورة فتح الكيس السلوي خلال المخاض النشط، أي عندما يكون عنق الرحم متسعًا بشكل جزئي وكانت رأس الطفل قد نزل لدرجة عميقة في منطقة الحوض، فقد يستخدم تقنية تعرف باسم إجراء بضع السلى لتمزيق الأغشية. يتم استخدام خطاف بلاستيكي رفيع لعمل فتحة صغيرة في الكيس السلوي، خلال إجراء بضع السلى. قد يسبب الإجراء بعض الشعور بالانزعاج.

وإذا لم تدخلي في مرحلة المخاض من تلقاء نفسك، فقد يقوم مقدم الرعاية الصحية بإجراء بضع السلى كجزء من التحريض المخطط لتحفيز بدء مرحلة المخاض.

من الطبيعي الشعور بالقلق حيال المخاض والولادة. حاولي الاسترخاء. مع أنه ليس بوسعكِ توقع موعد نزول ماء الولادة، فقد تشعرين بالراحة عند معرفة الخطوات التالية.

من قبل ويب طب - الأحد ، 26 مارس 2017
آخر تعديل - الاثنين ، 9 أكتوبر 2017