تبييض البشرة: وصفات ونصائح

الحصول على بشرة بيضاء ومشرقة من الأمور التي ترغب بها معظم النساء، لذا سنتعرف في هذا المقال على أهم طرق تبييض البشرة.

تبييض البشرة: وصفات ونصائح

تتعدد الوسائل المستخدمة لتفتيح البشرة فمنها كريمات التفتيح والخلطات الطبيعية والتقنيات التجميلية، وسنتناول فيما يأتي طرق تبييض البشرة طبيعيًا وطبيًا:

تبييض البشرة: هل هو ممكن؟

تعمل غالبية منتجات تبييض البشرة سواء كانت كريمات أو مستحضرات طبية على تفتيح لون البشرة عن طريق تقليل كمية صبغة الميلانين في الجلد، ما يُساعد على التخلص من مشكلة عدم توحد لون البشرة الناجمة عن الهرمونات أو البقع العمرية أو ندوب حب الشباب ما يُساهم في الحصول على بشرة أفتح.

لكن يجب العلم أن لكن طريقة من طرق تبييض البشرة آثارها الجانبية التي تتطلب اختيارها بعناية وفي بعض الأحيان الحصول على استشارة الطبيب.

تبييض البشرة: طبيعيًا

هناك العديد من الطرق الطبيعية التي يمكن استخدامها للحصول على بشرة بيضاء، وفيما يأتي نذكر أبرزها:

1. الزبادي

يحتوي الزبادي على حمض اللاكتيك الذي يساعد على التقليل من التصبغات والبقع الداكنة.

للحصول على النتيجة المرجوة خلط نصف كوب من الزبادي مع ملعقتين صغيرتين من العسل، ثم وضع الخليط على البشرة وتركه لمدة 20 دقيقة قبل غسله بالماء.

2. عصير الليمون

يُساعد عصير الليمون على تفتيح البشرة لاحتوائه على نسبة عالية من حمض الستريك ومضادات الأكسدة التي تُحسّن بشرة الجلد.

للحصول على فوائد عصير الليمون لتفتيح البشرة يُخفف بالماء، ثم وضعه على البشرة، وبعد عشر دقائق تُشطف بالماء الفاتر.

3. البابايا

تُعد البابايا من المكونات شائعة الاستخدام لتفتيح البشرة، وذلك لأنها تعزز من عملية إنتاج الكولاجين.

للحصول على فوائدها تُصنع عجينة مكونة من شرائح البابايا الطازجة وبضع قطرات من عصير الليمون، ثم تطبيق الخليط على البشرة وتركه لمدة 10 إلى 15 دقيقة، وبعدها تُشطف بالماء.

4. البرتقال

يُعد قشر البرتقال من العلاجات الطبيعية الفعالة في تفتيح البشرة لاحتوائه على البوليفينول (Polyphenols) ومضادات الأكسدة، مما يمنحها الإشراق الطبيعي.

يمكن الاستفادة من خصائصه عبر صنع عجينة مكونة من نصف ملعقة صغيرة من بودرة الكركم، وملعقة صغيرة من العسل، وملعقة صغيرة من مسحوق قشر البرتقال، وتطبيق الخليط على البشرة، وتُشطف جيدًا بعد أن تجف.

تبييض البشرة: طبيًا

توجد طرق طبية مختلفة لتفتيح البشرة والتي تتم تحت إشراف طبيب الجلد، نذكر منها ما يأتي:

  • تقنيات تبييض البشرة 

تتمثل بالآتي:

1. التقشير الكريستالي (Microdermabrasion)

يُعد التقشير الكريستالي من التقنيات التي تستخدم لتقشير خلايا الجلد الميتة وإزالة البقع الداكنة وجعل البشرة نضرة ومشرقة، وذلك من خلال وضع أداة مُغلقة ذات رأس ماسي على البشرة.

تستغرق جلسة العلاج من 15 دقيقة إلى 20 دقيقة، وقد يحتاج الشخص من 6 جلسات إلى 12 جلسة للحصول على النتائج المرجوة.

لكن قد يُسبب التقشير الكريستالي الجفاف والاحمرار الطفيف عند البعض.

2. التقشير الكيميائي (Chemical peel)

يعمل التقشير الكيميائي على حرق طبقة الجلد العليا المصابة بالتصبغ ويُساعد على تغيير لونها، ونتيجةً لذلك تظهر تحتها بشرة أفتح لونًا، بحيث يُستخدم حمض ألفا هيدروكسي (Alpha hydroxy acid) على البشرة المراد علاجها، ويُترك من 5 دقائق إلى 10 دقائق.

قد يُسبب التقشير الكيميائي شعورًا لاذعًا ووخزًا في المنطقة المُعالجة وتبدو منتفخة حمراء اللون، وتستمر هذه الآثار لبضعة أيام.

  • كريمات تبييض البشرة

تتضمن الآتي:

1. الريتينول (Retinol)

يُساهم الريتينول في تبييض البشرة عن طريق تقليل فرط التصبغ، والنمش، وندوب حب الشباب، وبقع العمر ما يُساهم في تشجيع نمو الخلايا الجديدة والحصول على بشرة أكثر إشراقًا.

2. فيتامين ج

قد تُساعد كريمات فيتامين ج في تفتيح البقع الداكنة والتخلص من مشكلة فرط التصبغ بشكل فعال عند الانتظام في استخدامها.

نصائح تساعد على تبييض البشرة

يمكن اتباع بعض النصائح البسيطة للحصول على بشرة أكثر بياضًا وهي كالآتي:

  • شرب الماء بكثرة يوميًا بمعدل 8 أكواب للحفاظ على رطوبة البشرة وطرد السموم من الجسم.
  • إضافة الفواكه والخضار بكميات كبيرة إلى النظام الغذائي اليومي، إضافة إلى منتجات الألبان قليلة الدسم والابتعاد عن الأطعمة الحارة والمُعالجة والمقلية.
  • الحصول على نوم هادئ وعميق مدة 8 ساعات ليلًا يجعل البشرة فاتحة ومتألقة طبيعيًا.
  • الحرص على استخدام واقي الشمس عند الخروج من المنزل لتجنب الآثار السلبية التي تُسببها أشعة الشمس فوق البنفسجية، مثل: الاسمرار، والنمش، والتصبغات.
  • وضع الكريم الليلي الغني بالفيتامينات، مثل: فيتامين هـ، وفيتامين ج، وفيتامين أ، والذي يحتوي في مكوناته على المطريات الطبيعية، مثل: زيت الزيتون، وزبدة الشيا، وغيرها من الزيوت الأساسية.
  • عمل مساج للبشرة باستخدام زيت الفول السوداني أو زيت الأرغان بحركات دائرية لتعزيز إنتاج الكولاجين وتنشيط الدورة الدموية، وبالتالي تجديد خلايا الجلد والحصول على بشرة أفتح لونًا.
من قبل دينا الساريسي - الخميس 9 كانون الأول 2021