فوائد الزيت الحار (زيت بذر الكتان): تعرف عليها

يشتري العديد من الأشخاص الزيت الحار المتوافر على شكل كبسولات أو في زجاجات حافظة للحصول على فوائده المرجوة، فما هي فوائد الزيت الحار؟

فوائد الزيت الحار (زيت بذر الكتان): تعرف عليها

يتم استخلاص الزيت الحار أو ما يُسمى بزيت بذور الكتان من بذور الكتان بعد تعريضها للضغط البارد، فلنتعرف في ما يأتي على أبرز فوائد الزيت الحار ومحاذير استخدامه:

فوائد الزيت الحار

قد تتفوق بذور الكتان بقيمتها الغذائية على الزيت الحار، حيث تحتوي على عناصر غذائية، مثل: الألياف، وفيتامينات ب، والمغنيسيوم التي لا يوفرها الزيت الحار.

على الرغم من ذلك إلا أن فوائد الزيت الحار الصحية المحتملة موجودة، إذ يتميز الزيت الحار باحتوائه على حمض ألفا لينولينيك (Alpha-linolenic acid) وهو أحد أنواع أحماض الأوميغا 3 الدهنية. تمثلت فوائد الزيت الحار المحتملة في ما يأتي:

1.يقلل مستويات الكوليسترول الضار

أجريت دراسة صغيرة تمت المقارنة فيها بين تأثير تناول الزيت الحار مقابل تأثير تناول زيت الذرة في تخفيض الكوليسترول الضار، وأظهرت نتائجها أن الزيت الحار ساهم في تخفيض مستوى الكوليسترول الضار بشكل واضح وأن زيت الذرة لم يكن له أي تأثير يُذكر.

2. يساعد في الوقاية من مرض السرطان

يُحتمل أن يساهم الزيت الحار في الوقاية من أنواع معينة من السرطان.

معظم الدراسات في هذا المجال أجريت على الحيوانات، وأشارت مراجعة لهذه الدراسات إلى أن الأحماض الأمينية الموجودة في الزيت الحار قد تساعد في تثبيط حجم أورام الثدي وقتل الخلايا السرطانية فيه.

3. يساعد في علاج جفاف العين

من فوائد الزيت الحار أنه قد يساهم تناوله في التخفيف من أعراض جفاف العين لدى المرضى المصابين بمتلازمة شوغرن (Sjogren's syndrome).

من المحتمل كذلك أن يساعد استخدامه إلى جانب زيت السمك في التخفيف من الجفاف وزيادة إفراز الدموع.

4. يُقلل مستويات السكر في الدم

يساهم الزيت الحار في تخفيض سكر الدم لدى المصابات بسكري الحمل، ويُحتمل كذلك أن يساعد في تسريع عملية الشفاء من تقرحات القدم لدى مرضى السكري عمومًا.

5. تحسين أعراض اضطراب نقص الانتباه

يمكن أن يساعد الزيت الحار في تخفيف أعراض اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه، كما أفادت الدراسات بأن تناوله إلى جانب فيتامين ج قد يقلل من الاندفاع ويساعد على ضبط النفس عند الأطفال المصابين بهذا الاضطراب.

6. يمتلك فوائد أخرى

يوجد المزيد من فوائد الزيت الحار، وهي أن الزيت الحر قد يساهم في كل من الآتي:

  • تقليل الشهية للطعام.
  • علاج الإمساك.
  • تخفيض ضغط الدم.
  • شفاء الجروح.
  • علاج الالتهاب الرئوي.
  • علاج متلازمة النفق الرسغي.

الجرعة والأعراض الجانبية للزيت الحار

يُعد الزيت الحار آمن عند تناوله بالكمية الموصى بها، حيث يُسمح بتناول 4 - 60 ملليلتر من الزيت الحار بجرعات مقسمة يوميًا، لكن قد يؤدي تناوله بكميات أكبر إلى جانب عدم شرب كميات كافية من الماء إلى ظهور الأعراض الآتية:

محاذير استخدام الزيت الحار

على الرغم من فوائد الزيت الحار المحتملة يجب الحذر عند استخدامه في الحالات الآتية:

  • الأطفال: يُحتمل أن يكون استخدام الزيت الحار آمن للأطفال عند تناوله لفترة قصيرة.
  • الحامل: يجب تجنب استخدامه من قبل المرأة الحامل، إذ من المحتمل أن يتسبب في حدوث ولادة مبكرة.
  • الرضاعة: يُنصح بتجنبه خلال فترة الرضاعة، حيث لا توجد أدله قوية تؤكد أمان استخدامه.
  • اضطرابات النزيف: يزيد من خطر حدوث النزيف لدى المصابين باضطرابات النزيف.
  • الجراحة: يجب التوقف عن تناول الزيت الحار قبل أسبوعين من العملية الجراحية على الأقل للتقليل من خطر حدوث النزيف.

التداخلات الدوائية للزيت الحار

فوائد الزيت الحار قد تنعدم، لا بل على العكس قد تنقلب إلى أضرار، وذلك إن تم تناوله مع الأدوية الآتية:

  • الأدوية المميعة للدم: يقلل الزيت الحار من تخثر الدم، ما قد يزيد من خطر حدوث النزيف.
  • الأدوية الخافضة للضغط: يمكن للزيت الحار أن يسبب هبوط في ضغط الدم عند تناوله إلى جانب هذه العلاجات.
  • الأدوية الخافضة للسكر: يمكن للزيت الحار أن يتسبب هبوط في مستوى السكر بالدم إذا تم تناوله إلى جانب هذه العلاجات.
  • الأدوية المحتوية على الإستروجين: يقلل الزيت الحار من تأثير الإستروجين، لذا يجب تجنب تناوله مع العلاجات المحتوية على الإستروجين، مثل: موانع الحمل.

قد يؤثر الزيت الحار عمومًا على امتصاص الأدوية المأخوذة عن طريق الفم، لذا يجب الفصل بينها وبين تناول الزيت الحار من ساعة إلى ساعتين.

من قبل د. دانا الريموني - الأربعاء 23 كانون الأول 2020
آخر تعديل - الثلاثاء 25 أيار 2021