سمك بطانة الرحم الطبيعي

ما هو سمك بطانة الرحم الطبيعي؟ والى ماذا يشير زيادته أو نقصانه عن الحد الطبيعي؟ وكيف يتم قياسه؟ الإجابات في السطور الآتية.

سمك بطانة الرحم الطبيعي

بطانة الرحم (Endometrium) هي الطبقة الداخلية لتجويف الرحم، وهي أحد الأعضاء القليلة في الجسم التي يتغير حجمها كل شهر في سنوات خصوبة المرأة، فما هو سمك بطانة الرحم الطبيعي؟ وإلى ماذا يشير زيادته أو نقصانه عن الطبيعي؟

ما هو سمك بطانة الرحم الطبيعي؟

يتغير السمك الطبيعي لبطانة الرحم خلال مراحل المرأة العمرية، من مرحلة الطفولة حتى النضج الجنسي وسنوات الخصوبة وبعد انقطاع الطمث، وفيما يأتي توضيح لسمك بطانة الرحم الطبيعي لكل مرحلة عمرية:

1. مرحلة الطفولة

قبل البلوغ تكون بطانة الرحم رقيقة، إذ يمكن أن تظهر بطانة الرحم خلال التصوير بالموجات فوق الصوتية كخط رفيع طوال الشهر، وقد لا تظهر أبدًا في بعض الحالات.

2. مرحلة الخصوبة

في سن الإنجاب يزداد سمك بطانة الرحم ويقل اعتمادًا على الدورة الشهرية كالآتي:

  • خلال أيام الحيض (During the period)

يكون سمك بطانة الرحم الطبيعي 2 - 4 ملليمتر وهو أقل سمك لها.

  • النصف الأول من مرحلة التكاثر (Early proliferative phase)

أي في اليوم 4 - 7 من الدورة، وهو الوقت الذي يبدأ بعد انتهاء نزيف الدورة وقبل حدوث الإباضة، يكون سمك بطانة الرحم خلالها 5 - 7 ملليمتر.

  • النصف الثاني من مرحلة التكاثر (Late proliferative phase)

يزداد سمك بطانة الرحم في هذه المرحلة والتي تستمر من اليوم 11 - 14، ويصل لحوالي 11 ملليمتر.

  • المرحلة الإفرازية أو الأصفرية (Secretory phase)

بعد إطلاق البويضة، يكون سمك بطانة الرحم في ذروته ويمكن أن يصل لحوالي 16 ملليمتر، ويستمر من اليوم 14 - 28 من الدورة الشهرية. ويجدر التنويه أن دراسة أجريت على 849 امرأة، بينت أن الحد الأعلى لسمك بطانة الرحم كان بين 13.8 - 15.8 ملليمتر.

3. الحمل

تبين في التصوير بالموجات فوق الصوتية خلال مراحل الحمل المبكرة أن سمك بطانة الرحم يبلغ 2 ملليمتر أو أكثر، ويزداد مع تقدم الحمل. كما بين خبراء الرعاية الصحية أن فرص الحمل الصحي كامل المدة تكون أفضل عندما يكون سمك بطانة الرحم غير رقيق جدًا وغير سميك جدًا، حتى ينزرع الجنين بنجاح ويحصل على التغذية التي يحتاجها.

4. بعد الولادة

تكون بطانة الرحم أكثر سمكًا من المعتاد بعد الولادة، وتحديدًا بعد الولادة القيصرية، وذلك لأن جلطات الدم والأنسجة القديمة قد تبقى بعد الولادة، ويعود سمك بطانة الرحم لطبيعته عندما تعود الدورة الشهرية.

5. بعد انقطاع الطمث

يكون سمك بطانة الرحم أقل من 5 ملليمتر في المرحلة التي تسبق سن اليأس وهي فترة ما قبل انقطاع الحيض والتي يمكن خلالها أن تعاني المرأة من نزيف مهبلي عرضي. أما بعد انقطاع الطمث، فإن سمك بطانة الرحم التي تزيد عن 4 ملليمتر قد تؤشر على الإصابة بسرطان بطانة الرحم.

دلالات نقصان أو زيادة سمك بطانة الرحم عن الطبيعي

إن زيادة أو نقصان سماكة بطانة الرحم عن الطبيعي قد تدل على الإصابة بالآتي:

1. بطانة الرحم سميكة

بشكل عام لا يثير نسيج بطانة الرحم السميك القلق ما لم تعاني المرأة من أعراض، ولكن في بعض الحالات قد يدل على الإصابة بالآتي:

  • السلائل الرحمية: وهي تشوهات في أنسجة موجودة في الرحم، تجعل بطانة الرحم تبدو أكثر سمكًا بتصوير الموجات فوق الصوتية.
  • الأورام الليفية: قد تتصل الأورام الليفية ببطانة الرحم وتجعلها تبدو أكثر سمكًا.
  • سرطان بطانة الرحم أو سرطان المبيض: وهي من أشد الحالات التي تسبب زيادة سمك بطانة الرحم.
  • العلاج ببعض الأدوية: مثل دواء التاموكسفين أو العلاج بالهرمونات البديلة.
  • فرط تنسج بطانة الرحم: يحدث تضخم بطانة الرحم عندما تتسبب غدد بطانة الرحم في نمو الأنسجة بشكل مفرط، وترتبط هذه الحالة بالمستويات المفرطة من الإستروجين.

2. بطانة الرحم رقيقة

تشمل أسباب رقة بطانة الرحم:

  • تشوهات الرحم.
  • مشكلات هيكلية للرحم.
  • استخدام حبوب منع الحمل لفترة طويلة.
  • سوء التغذية.

كيف يتم قياس سمك بطانة الرحم؟

يعد التصوير بالموجات فوق الصوتية هي الطريقة الأكثر شيوعًا لقياس سمك بطانة الرحم، ولكن في بعض الحالات قد يلجأ الأطباء للتصوير بالرنين المغناطيسي لقياس سمك بطانة الرحم، مثل: الحالات التي يكون فيها موضع الرحم في الجسم غير طبيعي، أو عند الإصابة بحالات صحية أخرى.

من قبل د. بيسان شامية - الاثنين 27 حزيران 2022
آخر تعديل - الاثنين 27 حزيران 2022