ماذا يحدث لجسمك اذا أصبحت نباتياً!

هل فكرت مسبقاً ماذا يحدث لجسمك اذا ما تحولت للنظام النباتي؟ سأقدم لكم فيما يلي خمسة تغيرات بيولوجية قد تصيبك، لعلها قد تكون مشجعة ومبررة لمن يتبعون هذا النظام،الا انها قد تحمل تغيرات غير مرغوبة ايضاً.

ماذا يحدث لجسمك اذا أصبحت نباتياً!

شهر كامل تم تخصيصه للنباتيين الخضريين المتشددين Vegan، هو شهر نوفمبر(تشرين الثاني)! فماذا تعرف عنهم؟

يعرف الخضريون بكونهم متشددون في نظامهم الغذائي النباتي بحيث انهم ليسوا فقط ممن يتجنبون اللحوم والاسماك بانواعها وانما هم ايضا لا يتناولون اي منتجات تاتي من الحيوانات مثل البيض والحليب ومنتجاته والعسل، ولا يستخدمون جلودها او اي منتج متعلق بها!

المزيد في: تعرف على انواع الانظمة النباتية والفروق فيما بينها

لا تعتبر النباتية او اتباع النظام الغذائي فقط تحول كبير ورئيسي في نمط الحياة وانما اتباعه ايضا يعني انك ستتخذ قرار اكثر من مجرد مراقبة ما تاكل، اذ سيتبعه تغيرات بيولوجية في جسمك، منها ما هو ايجابي ومنه ما هو سلبي، هنا سنحدثكم عن اشهرها!

ماذا يحدث لجسمك اذا ما اصبحت خضريا؟

1- التقليل من مخاطر الاصابة بامراض القلب

وجدت العديد من الدراسات علاقة قوية تربط ما بين اتباع الانظمة النباتية وانخفاض خطر الاصابة بامراض القلب والشرايين. ومن ضمن الحقائق التي تم اثباتها حول ذلك هو ان نسبة التضيق في الشرايين التاجية لدى النباتيين كانت اقل بنسبة 24% مقابل الذين يتناولون اللحوم بانتظام. وهذا بالتاكيد يعود الى كون الاغذية الحيوانية ومنتجاتها كالبيض والحليب مصادر عالية للدهون والكولسترول، وتناولها يزيد من فرص الالتهابات التي قد تصيب القلب والشرايين.  

هل الغذاء النباتي صحي اكثر من التهام اللحوم؟

2- خسارة الوزن

وجدت دراسة نشرتها George Washington University School of Medicine عام  2015 في مجلة Journal of the Academy of Nutrition and Dietetics ان اتباع النظام النباتي المتشدد ساهم في نزول الوزن لدى المشتركين وخاصة في الاشهر الاولى القليلة من اتباع النظام الخالي من المنتجات الحيوانية. حيث كان متوسط الخسارة تقريبا 10 باوند (ما يقارب 4.5 كغم) شهريا. وذلك يعود الى ان تجنب البيض والحليب وغيره من المنتجات الحيوانية بالاضافة الى اللحوم يعني التقليل من كمية السعرات الحرارية والدهون المتناولة.  

ما هي اهمية اتباع نظام غذائي نباتي؟

3- الاصابة بالنفخة والغازات

عادة ما تتواجد انزيمات خاصة في الجسم لهضم مصادر البروتينات المختلفة مثل اللحوم ومنتجاتها، وفي حال تحولك للنظام النباتي، فان ذلك سيبقي انزيماتك الهاضمة دون عمل. مما قد يعني اختلال في بيئة الجهاز الهضمي وبيئة البكتيريا في الامعاء بشكل خاص، ما قد ينتج عنه الاصابة بنفخة البطن والغازات. الا انه مع الوقت سيعتاد جهازك الهضمي تدريجيا وسيتكيف مع طبيعة اكلك وبالتالي ستقل المشكلة. وبامكانك تناول مكملات البروبيوتك التي قد تساعدك في مواجهة هذه الاعراض وتخفيفها.

4- طعم الاشياء سيصبح مختلفا

يعتبر الزنك احد اهم العناصر المسؤولة عن حاسة الذوق لديك، وحدوث اي نقص فيها يعني الاصابة بمشاكل في حاسة الذوق. ما هي اهم مصار الزنك؟ انها المصادر الحيوانية، كاللحوم الحمراء والمحار والماكولات البحرية. من هنا فان من يتبعون النظام الغذائي المتشدد قد يكونون معرضون اكثر من غيرهم لمخاطر الاصابة بنقص الزنك، ولذا فقد يساعدهم سد هذا النقص تناول بعض المكملات الغذائية للزنك بعد التاكد من انها غير مصنعة من المنتجات الحيوانية.

5- ضعف وتقلص في العضلات

تتكون العضلات في الاساس من البروتينات والاحماض الامينية، وللحفاظ عليها وبنائها فانك بكل تاكيد يجب ان تركز على تناول مصادر البروتينات المتنوعة ما بين ما هو حيواني ونباتي، وقد يكون من المهم التركيز على مصادر البروتينات عالية الجودة الرئيسية مثل اللحوم والبيض والاسماك. والنظام النباتي المتشدد لن يوفر لك هذه المصادر، كما وان جسم الانسان عادة ما يمتص البروتين الحيواني بشكل اسرع واكثر نجاعة من النباتي، وبهذا يجب البحث عن البدائل النباتية للبروتين مثل المكسرات والبقوليات كالعدس والفول والتوفو، والخضار الورقية، ومحاولة التاكد من الحصول على ما يكفي من البروتينات وخصوصا ما بعد التمرين. وفي حال لم تقم بتعويض الكمية الصحيحة من البروتين فانت قد تعاني بالتاكيد من ضعف وتقلص في عضلاتك.

من قبل شروق المالكي - الخميس , 20 أكتوبر 2016
آخر تعديل - الأحد , 23 أكتوبر 2016