نصيحة هارفارد اليومية

مقدم من كلية هارفارد للطب
نصيحة هارفارد

التأثيرات الصحية لأمراض اللثة

يتسع تأثير (مضاعفات) الأمراض الفموية إلى ما هو أبعد من الفم. فالكثير من الدراسات ما زالت تكشف عن وجود علاقة بين التلوثات المزمنة للثة وأوضاع صحية خطيرة ومختلفة، كالإصابة بداء السكري، السكتة الدماغية، السرطان، أمراض القلب ومضاعفات الحمل.