نصيحة هارفارد اليومية

مقدم من كلية هارفارد للطب
نصيحة هارفارد

النعاس لدى المراهقين

يلقي الأهل اللوم على جدول الأعمال الحافل بالنشاطات, والذي يجعل أبناءهم المراهقين مترنحين ويصعب عليهم الإستيقاظ في الصباح, وفي الواقع إنهم محقون بعض الشيء. على الرغم من ذلك, فإن للمشكلة خلفية بيولوجية أيضاً. أشارت دراسة واحدة إلى أن بعض المراهقين قد يعانون من متلازمة تأخر مرحلة النمو, حيث أنهم لا يشعرون بالنعاس إلا بعد مرور فترة طويلة على موعد نومهم, ولذلك لا يستطيعون الإستيقاظ في الموعد المطلوب للذهاب إلى المدرسة.