وجبة السحور المثالية

 
نص الفيديو

لطالما اشاد خبراء التغذية بوجبة الفطور الصباحية كونها اول وجبة خلال النهار. فما بالكم عندما نتكلم عن وجبة السحور، في ايام الصيام الطويلة؟

ان تناول وجبة السحور سوف يساعدكم على توازن جسدكم طيلة فترة ساعات الصيام لذا على وجبة السحور ان تكون صحية ومثالية. لكي تمدكم وجبة السحور بالطاقة والاحساس بالشبع لفترة أطول يجب ان تشمل ما يلي:

  • الكربوهيدرات المعقدة الموجودة في الخبز، وخاصة خبز القمح الكاملة والشوفان والبقوليات
  • البروتينات، الموجودة في البيض ومنتجات الحليب والاجبان وكذلك الموجودة في الفول والفاصولياء والمكسرات
  • الالياف الغذائية كالموجودة في الخضراوات والفواكه

  • المياه والمشروبات الطبيعية معتدلة البرودة، والتي لا تسبب لكم العطش لاحقاً
  • كما وننصحكم بتأجيل وجبة السحور الى ما قبل الامساك بفترة قليلة.

بالمقابل تجنبوا كلاً من:

المقالي والأغذية العالية بالدهون المشبعة

الأغذية المملحة والمتبلة والمخللات

الأغذية العالية بالسكريات البسيطة

المشروبات المدرة للبول

اذاً وفي الختام علينا ان ندرك اهمية وجبة السحور ودورها في الصيام الصحي. ونذكركم بقول الرسول عليه أفضل الصلاة والسلام :"تسحروا فان في السحور بركة"


لجميع الفئات