أبرز أعراض التهاب الكلى المناعي

يتساءل العديد عن أعراض التهاب الكلى المناعي، تعرف في المقال الآتي على أبرزها.

أبرز أعراض التهاب الكلى المناعي

التهاب الكلى المناعي أو اعتلال الكلية بالغلوبيولين المناعي (IgA nephropathy) هو مرض يتسبب بتلف المرشحات الموجودة في الكلى، فما هي أعراض التهاب الكلى المناعي؟ تابع المقال لتعرف أكثر:

أعراض التهاب الكلى المناعي

خلال المراحل المبكرة لن يعاني المريض من أعراض التهاب الكلى المناعي، إذ قد تمتد الإصابة لسنوات دون الشعور بأي أعراض تذكر، ومع ذلك هناك العديد من أعراض التهاب الكلى المناعي التي تؤكد الإصابة، وتتضمن الأعراض الأولية الأكثر شيوعًا ما يأتي:

  • وجود دم في البول والذي قد يدل على تلف الكبيبات.
  • تحول لون البول إلى اللون الوردي أو البني، وفي بعض الأحيان يصبح داكنًا.
  • الإصابة بالبيلة البروتينية أو البول الزلالي، وهي حالة تحدث عندما تكون كمية الألبومين أو البروتين في البول مرتفعة وذلك عندما يتسرب البروتين بكميات كبيرة من الدم إلى البول، وهذا بدوره يؤدي إلى تورم الكاحلين أو الساقين أو القدمين.

تشمل أعراض التهاب الكلى المناعي في المرحلة النهائية بعد الإصابة بما لا يقل عن 10 أو 20 عامًا ما يأتي:

  • الخمول والنعاس.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • فقدان الوزن.
  • الوذمة.
  • فقدان الشهية.
  • عدم التبول.
  • الجلد الداكن.
  • التعب والإرهاق.
  • جفاف الجلد.
  • التقيؤ والغثيان.
  • الحكة والخدران.
  • صعوبة في التركيز.
  • تشنج العضلات.
  • الصداع.
  • مشكلات النوم.

مضاعفات التهاب الكلى المناعي

تختلف مضاعفات التهاب الكلى المناعي من شخص إلى اخر، ويمكن أن يعاني بعض المرضى من المضاعفات الاتية:

  • الفشل الكلوي

حيث يصاب 1 من كل 4 أشخاص من المصابين بالتهاب الكلى المناعي بالفشل الكلوي في المراحل الأخيرة من المرض، ويصاب 1 من كل 20 طفل بالفشل الكلوي في المراحل الأخيرة من المرض.

  • ارتفاع نسبة الكولسترول في الدم

وهذا يزيد من خطر الإصابة بالنوبات القلبية.

  • ارتفاع ضغط الدم

وذلك يحدث بسبب ترسبات الغلوبيولين المناعي أ مما يؤدي إلى زيادة ضغط الدم، وبالتالي الإضرار بالكلى بشكل أكبر.

  • مشكلات الكلى المزمنة

إذ يتسبب التهاب الكلى المناعي في توقف الكلى بالتدريج عن العمل، فيصبح بعدها المريض بحاجة إلى زرع الكلى أو غسل الكلى الدائم حتى يبقى على قيد الحياة.

  • المتلازمة الكلوية

يتسبب تلف كبيبات الكلى في مشكلات عديدة، مثل انخفاض نسبة البروتين في الدم أو ارتفاع نسبة البروتين في البول أو تورم البطن والجفون والقدمين أو ارتفاع نسبة الدهون والكولسترول في الدم.

تشخيص التهاب الكلى المناعي

بعد ملاحظة أعراض التهاب الكلى المناعي، تساعد الاختبارات الاتية في تحديد المرض بشكل دقيق:

  • فحص الدم: يظهر فحص الدم مستوى الكرياتينين في الدم.
  • فحص البول: يكشف فحص البول وجود دم أو بروتين في البول.
  • الخزعة: تعد الخزعة الطريقة الوحيدة للتأكد من الإصابة بالتهاب الكلى المناعي، حيث يتم استخدام إبرة صغيرة لأخذ قطعة من نسيج الكلى وفحصها مخبريًا.
  • فحص ترشيح مادة اليوثالامات (Iothalamate): يستخدم هذا الاختبار للكشف عن مدى تصريف الكلى للفضلات.
من قبل دينا الساريسي - الأربعاء ، 31 مارس 2021
آخر تعديل - الأربعاء ، 31 مارس 2021