أدوية تؤدي إلي توقف عضلة القلب... احذرها

ما حقيقة وجود أدوية تؤدي إلي توقف عضلة القلب؟ تعرف على أبرز تلك الأدوية من خلال هذا المقال.

أدوية تؤدي إلي توقف عضلة القلب... احذرها

يوجد العديد من الأسباب التي تؤدي إلى توقف عضلة القلب، مثل: أمراض القلب، والسكري، وبعض أنواع الأدوية، تابع قراءة المقال الآتي لتتعرف على أدوية تؤدي إلى توقف عضلة القلب:

أدوية تؤدي إلي توقف عضلة القلب

يوجد أدوية تؤدي إلي توقف عضلة القلب نتيجة عدة أسباب، منها الآتي:

  • قد تكون سامة للقلب.
  • تؤثر سلبًا على انقباضات عضلة القلب.
  • تزيد من سوء ضغط الدم.
  • تمنع أدوية علاج نوبات القلب من العمل بشكل سليم.

من الجدير بذكره أنه لا يوجد أدوية تؤدي إلى توقف عضلة القلب عن العمل بشكل مباشر ومفاجئ، إنما هناك أدوية يسبب تناولها دون استشارة الطبيب أو تناولها على فترات طويلة أو سوء استخدامها أو تناول جرعة غير مناسبة إلى التأثير على عمل عضلة القلب، وهذا قد يؤدي إلى توقف عضلة القلب عن العمل.

يوجد عدة أنواع من هذه الأدوية، والتي تشمل الآتي:

1. مضادات الالتهاب غير الستيرويدية

تعمل هذه الأدوية كمسكنات للألم، ويتم صرفها بشكل كبير للمرضى.

تعمل هذه الأدوية على الاحتفاظ بالماء والأملاح مما يُشكل عائق في وجه أدوية الضغط المدرة للبول وتعيق تدفق الدم، وذلك يُشكل خطر توقف عضلة القلب.

2. أدوية السكري

قد تعمل بعض أدوية السكري على توقف عضلة القلب، والتي تشمل الآتي:

  • ميتفورمين (Metformin)

يُعد الحماض اللاكتيكي (Lactic Acidosis) أحد الأعراض الجانبية المرافقة لدواء الميتفورمين، ويتضاعف خطر حدوثه عند مرضى الفشل القلبي والكلوي، وقد يسبب هذا الأثر الجانبي زيادة خطر توقف عضلة القلب.

لذا يُمنع تناول هذا الدواء عند الأشخاص المُدخلون للمستشفى بداعي الفشل القلبي لمنع توقف عضلة القلب.

  • الثيازوليدون (Thiazolidinediones) 

تعمل هذه الأدوية على خفض معدل السكر في الدم من خلال زيادة حساسية خلايا الجسم تجاه الأنسولين.

لكنها قد تتسبب احتباس السوائل عند الأشخاص المصابين بالفشل القلبي، وقد تزيد من فرصة توقف عضلة القلب عند كلا الأشخاص المصابين وغير المصابين بالفشل القلبي.

3. أدوية ضغط الدم

تعمل أدوية ضغط الدم على زيادة سوء الفشل القلبي مما قد يؤدي إلى توقف عضلة القلب، والتي تشمل الآتي:

  • حاصرات قنوات الكالسيوم (Calcium channel blockers)

تعمل هذه الأدوية على زيادة تجمع السوائل في الرئة وفي خلايا الجسم، مما يزيد من فرصة توقف عضلة القلب.

  • محفزات ألفا الأدرينالية المركزية (Centrally Acting α-Adrenergic Agonists)

تعمل هذه الأدوية على تحفيز مستقبلات ألفا الأدرينالية مما يزيد من تضيق الأوعية الدموية، ويزيد من فرصة توقف عضلة القلب والموت خصوصًا عند الأشخاص المصابين بالفشل القلبي.

4. الأدوية التي لا تحتاج وصفة طبية

قد يستهين الشخص بتناول مسكنات الألم التي لا تحتاج إلى وصفة طبية، لكن يجب توخي الحذر عند وجود فشل قلبي وتناول أي دواء حتى وإن كان يُصرف بدون وصفة.

حيث يمكن أن تحتوي مثل تلك الأدوية على مواد تعمل على تضييق الأوعية الدموية مما يؤدي إلى توقف عضلة القلب، لذا يجب استشارة الطبيب في مثل هذه الحالة.

5. الأمفيتامين (Amphetmin)

الأمفيتامين هي أدوية منبهة عصبية مركزية تُستخدم لعلاج عدة حالات، مثل: اضطراب نقص الانتباه مع فرط النشاط.

لكنه قد يؤدي إلى زيادة ضغط الدم، وزيادة معدل ضربات القلب مما يشكل خطر توقف عضلة القلب.

6. الكوكايين

يعمل الكوكايين بشكل مشابه للأمفيتامين حيث يزيد من ضغط الدم، ويزيد من معدل ضربات القلب، ويسبب نقص الأكسجين الواصل إلى عضلة القلب، وانخفاض مستوى تدفق الدم مما يُشكل خطر توقف عضلة القلب.

هل تفاعل الأدوية مع بعضها يؤثر على عضلة القلب؟

نعم، يُعد مرضى القلب أكثر عرضة لتناول العديد من الأدوية وذلك بحد ذاته يشكل مشكلة على القلب، حيث يمكن لبعض الأدوية أن تتفاعل بشكل سلبي عند تناولها معًا مما قد يؤدي إلى توقف عضلة القلب.

كما أن الخطر على عضلة القلب يزداد عند تناول بعض الأدوية المصروفة لعلاج الفشل القلبي وأمراض القلب الأخرى مع الكحول أو الأدوية الممنوعة.

هل مشروبات الطاقة تؤثر على عضلة القلب؟

عدا عن وجود أدوية تؤدي إلي توقف عضلة القلب هناك مواد يُمكن أن يُشكل استهلاكها بشكل مبالغ فيه زيادة الخطر على عضلة القلب وربما توقفها، مثل: مشروبات الطاقة.

حيث تحتوي تلك المشروبات على كمية كبيرة من الكافيين والسكر المكرر والتي تشكل خطر على عضلة القلب، كما أن استهلاكها مع أنواع من الأدوية الممنوعة أو مع الكحول يشكل خطر على صحة القلب.

من قبل د. ملاك ملكاوي - الثلاثاء 5 كانون الثاني 2021