اسباب السمنة التي قد تفاجئكم!

إذا بدأتم بتناول الطعام أكثر من المعتاد أو أصبحتم تمارسون الرياضة بشكل أقل, فلن يمضِ وقت طويل على مجيء السمنة. ولكن ماذا لو كنتم تفعلون كل شيء كالمعتاد، ومع ذلك فإنكم تعانون من السمنة؟ حان الوقت للتوقف عند اسباب السمنة وفهم ما يحدث حقا لجسمكم.

اسباب السمنة التي قد تفاجئكم!

أسباب السمنة قد تكون شائعة ومعروفة وقد تفاجئكم، اليكم ما لم تعرفوه عن أسباب السمنة:

قلة النوم:
لقلة النوم تأثيرين رئيسيين علينا:
التأثير الأول بديهي - إذا بقينا مستيقظين حتى وقت متأخر، فإن احتمال تناول الوجبات الخفيفة في ساعات الليل المتأخرة يزيد بشكل ملحوظ. هذا الامر سيزيد من استهلاك السعرات الحرارية اليومية ومع مرور الوقت سوف يسبب السمنة.
السبب الثاني هو بيوكيميائي - عندما نحرم أنفسنا من النوم، تحدث تغيرات في مستويات الهرمونات التي تؤدي الى زيادة الشعور بالجوع والشعور بأن نفس كمية الطعام التي نتناولها والتي عادة ما تجعلنا نشعر بالشبع، فإنها لا تملؤنا مثل السابق. هذا الأمر يسبب تناول الطعام الزائد والسمنة.

الإجهاد
عندما تصبح الحياة مكثفة أكثر، يدخل الجسم  إلى حالة من الدفاع والبقاء على قيد الحياة - يطلق الجسم هرمون الكورتيزول، هرمون الإجهاد. مما يجعلنا نتلهف للأطعمة الغنية بالسعرات الحرارية والتي تسمى "الطعام المريح" - وهو الأرض الخصبة للسمنة.

مضادات الاكتئاب
أحد التأثيرات الجانبية المؤسفة لتناول مضادات الاكتئاب هي السمنة، وقد تحدث لدى 25٪ من الناس الذين يتناولونهم على مر الزمن. إذا كنتم قلقين من أن دوائكم هو من أسباب السمنة، استشيروا الطبيب حول دواء بديل. مع ذلك يجب أن يكون مفهومًا أن بعض الأشخاص الذين يعانون من السمنة بعد بداية العلاج بحبوب مضادات الإكتئاب، لمجرد أنهم يشعرون على نحو أفضل، الأمر الذي يؤدي إلى استعادة الشهية المفقودة. حتى الاكتئاب في حد ذاته يمكن أن يسبب التغيرات في الوزن.

الستيرويدات
تناول الستيرويدات المضادة للإلتهاب تسبب دائمًا تقريبًا السمنة. تؤدي الستيرويدات الى تخزين السوائل وزيادة الشهية. شدة خطورة هذا التأثير الجانبي تعتمد على الجرعة وعلى فعالية الستيرويدات وبالطبع على مدة تناول الستيرويدات. لبعض الأشخاص يكون توزيع مختلف للدهون أثناء تناول الدواء - خاصة في مناطق الوجه، الظهر والرقبة، أو البطن.

الأدوية التي قد تكون من  أسباب السمنة
بالإضافة الى الستيرويدات، يوجد أدوية أخرى  يمكن أن تكون من  أسباب السمنة. 
وتشمل القائمة السوداء مضادات الذهان، التي تعالج الاضطرابات مثل الانفصام العقلي (Schizophrenia) والاضطراب الثنائي القطب، الأدوية المضادة للشقيقة، النوبات، ضغط الدم المرتفع وداء السكري. يجب الانتباه الى التأثيرات الجانبية التي تسببها الأدوية التي تتناولونها وإذا لزم الأمر اطلبوا من الطبيب تبديلها بأدوية أخرى.

لا تلوموا حبوب منع الحمل بسرعة
خلافا للاعتقاد الشائع، ليس هناك دليل قاطع على أن حبوب منع الحمل التي تجمع بين الاستروجين والبروجسترون تسبب السمنة. في بعض الأحيان فإن تناول هذه الحبوب يؤدي الى تخزين السوائل والى السمنة على المدى القصير، ولكن هذا غير اجباري على الاطلاق.

قصور الدرقية
إذا لم تنتج الغدة الدرقية ما يكفي من هرمون الدرقية، فإن المشاعر المرافقة تكون التعب، الضعف، البرد والسمنة. النقص في هرمون الدرقية، يبطئ من عملية الأيض ويزيد من احتمال زيادة الوزن. حتى لو كانت الغدة الدرقية تعمل بمستوى متدني في المعدل الطبيعي، يمكن أن يتم اكتساب الوزن. الحل هو العلاج الدوائي.

سن اليأس
لا تلقوا اللوم على سن اليأس وعلى فقدان الاستروجين في زيادة الوزن أثناء مرحلة منتصف العمر. قد تحدث زيادة الوزن في حوالي سن 40، 50 ولكن لا يعود السبب وراء ذلك الى التغيرات الهرمونية. الشيخوخة تبطئ من عملية الأيض وهكذا يتم حرق أقل للسعرات حرارية. بالاضافة الى ذلك، هنالك ميل أقل لممارسة الرياضة في سن اليأس والشيخوخة وإلى جانب حرق أقل للسعرات الحرارية، يوجد لذلك تأثير سلبي على وزننا. لسن اليأس يوجد دور هام في توزيع الدهون - الوزن الذي نكسبه في هذه المرحلة يميل إلى التركيز حول الخصر وليس حول الفخذين والوركين وبالتالي تحصل العديد من النساء على مظهر كروي ومتوسع.

متلازمة كوشينغ
السمنة هي عرض شائع لمتلازمة كوشينغ، ،وهي الحالة التي يتعرض بها الجسم لزيادة إفراز الكورتيزول، الذي يعتبر من أسباب السمنة وأعراض أخرى. قد تحدث متلازمة كوشينغ بسبب تناول الستيرويدات لعلاج الربو، التهاب المفاصل أو الذئبة. وقد تحدث أيضًا إذا قامت الغدة الكظرية بإنتاج الكثير من هرمون الكورتيزول، أو بسبب ورم سرطاني. تتركز السمنة في الأساس في مناطق الوجه، الرقبة، الخصر والظهر العلوي.

متلازمة المبيض المتعدد الكيسات
هذه مشكلة هرمونية شائعة لدى النساء في سن الإنجاب. معظم النساء اللواتي يعانين من هذه المتلازمة يعانين أيضًا من زيادة عدد الكيسات الصغيرة في المبيض. هذا يؤدي إلى عدم التوازن الهرموني الذي يؤثر على انتظام الدورة الشهرية وقد يؤدي إلى فرط نمو الشعر في الوجه ونشوء حب الشباب. هؤلاء النساء يطورن مقاومة للأنسولين، الذي يمكن أن يسبب السمنة. يميل الوزن الى التراكم حول البطن وهؤلاء النساء معرضات لخطر أكبر للإصابة بمرض القلب.

الإقلاع عن التدخين من أسباب السمنة
يزيد وزن الأشخاص الذي يقلعون عن التدخين حوالي 5 كيلوغرامات بالمعدل. السبب - دون أن يدركوا فأنهم يشعرون أكثر بالجوع ويأكلون أكثر (يزول هذا الشعور بعد عدة اسابيع)، كما أنهم يواجهون انخفاض في عملية الأيض دون حدوث انقطاع باستهلاك السعرات الحرارية، يستمتعون أكثر بنكهة الطعام مما يجعلهم يأكلون أكثر، كما أنهم يتناولون الطعام الغني بالدهون المشبعة، السكر والملح ويشربون المزيد من الكحول. 

اقرا المزيد:

 

من قبل ويب طب - الأحد ، 23 مارس 2014