أسباب ألم العين المفاجئ

هل سبق وشعرت بألم مفاجئ في عينك؟ إليك في هذا المقال أسباب ألم العين المفاجئ وطرق التشخيص المتبعة.

أسباب ألم العين المفاجئ

لنتعرف على أسباب ألم العين المفاجئ وطرق تشخيصها:

أسباب ألم العين المفاجئ

تتعدد أسباب ألم العين المفاجئ ويشمل أبرزها عل ما يأتي:

1. جفاف العين

يعد جفاف العين أحد أبرز أسباب ألم العين المفاجئ ويحدث نتيجة إرهاق العينين والاستخدام المطول للأجهزة الإلكترونية، بحيث يؤدي ذلك إلى قلة إفراز الدمع وبالتالي ألم العين، والحكة، والاحمرار، وتشوش الرؤية.

2. الحساسية

قد يعاني البعض من الحساسية اتجاه بعض المواد، مثل: حبوب اللقاح أو العفن أو الغبار أو مساحيق التجميل مما يؤدي إلى تورم واحمرار العينين وكثرة الدمع والحكة الشديدة والألم أيضًا.

3. خدش القرنية

القرنية هي الجزء الشفاف من العين يتواجد في الجزء الأمامي، يمكن أن يؤدي خدش سطح القرنية نتيجة الإصابات الناتجة عن دخول جسم غريب إلى العين أو نتيجة سوء استخدام العدسات اللاصقة إلى التهاب أو تقرح القرنية والذي ينتج عنه الألم الشديد مع غباش الرؤية والحساسية للضوء.

4. الالتهابات والعدوى

يؤدي التهاب أي جزء من أجزاء العين إلى ألم العين المفاجئ، وتشمل أبرز التهابات وعدوى العين على ما يأتي:

  • شحاذ العين: يحدث نتيجة التهاب الغدد الدهنية في العين، ويظهر على شكل دمل يتكون داخل أو خارج الجفن.
  • الرمد: يعني التهاب ملتحمة العين وهي أنسجة رقيقة تغطي المنطقة البيضاء من العين، مما يؤدي إلى احمرارها مع تواجد الحكة والألم وتورم العين.
  • التهاب الجفن: وهو الالتهاب الناتج من العدوى البكتيرية لبصيلات الرموش، مما يؤدي إلى تورم الجفن واحمراره مع الحكة وتقشر الجفون.
  • التهاب كيس الدمع: والذي ينتج عادة بسبب العدوى البكتيرية في منطقة تصريف الدموع في زاوية العين، مما يؤدي إلى الألم والاحمرار وإفراز الدموع والقيح.
  • التهاب الصلبة: منطقة الصلبة هي المنطقة البيضاء من العين والتي تتصل مباشرة بالعضلات، فيؤدي التهابها إلى ألم شديد مفاجئ.
  • التهاب القزحية: القزحية هي الجزء الملون من العين ويؤدي التهابها إلى الألم والاحمرار وعدم وضوح الرؤية.
  • التهاب محجر العين: هو الالتهاب الذي يصيب العضلات والدهون المحيطة بالعين، وينتج عنه الألم بشكل كبير عند تحريك العين بالإضافة إلى التورم والحرارة.

5. الإصابة ببعض الأمراض

في بعض الحالات فإن الإصابة ببعض الأمراض قد يكون أحد أسباب ألم العين المفاجئ، ومنها ما يأتي:

  • الماء الزرقاء: هو ارتفاع ضغط العين وهو مرض مزمن يؤدي إلى تلف العصب البصري، وعادة ما يؤدي إلى الألم وضباية الرؤية ومشاهدة الهالات والنقاط السوداء.
  • الصداع العنقودي: وهو أحد أنواع الصداع وعادة ما يتركز في جهة واحدة من الرأس ويترافق معه صداع العين واحمرارها وزيادة إفراز الدموع أحيانًا.
  • التهاب العصب البصري: وهو التهاب العصب الرئيسي الممتد من العين إلى الدماغ وعادة ما يؤدي إلى فقدان البصر.
  • أمراض أخرى: ومنها أم الدم، وسرطان العين

تشخيص ألم العين المفاجئ

يمكن تشخيص ألم العين المفاجئ من خلال الطرق الاتية:

1. فحص النظر

يتم فحص النظر بطرق متعددة ومنها استخدام الضوء أو القطرات لتوسيع العين أو أجهزة لقياس ضغط العين.

2. الصور الإشعاعية

يمكن أن يلجأ الطبيب إلى الصور الإشعاعية من خلال التصوير المقطعي أو التصوير بالرنين المغناطيسي.

3. فحص الدم الشامل

لا يتم إجراء فحوصات الدم إلا في الحالات التي يشك فيها الطبيب بأن ألم العين إشارة أو عرض للإصابة بأحد أمراض الأجهزة الأخرى. 

طرق علاج ألم العين المفاجئ

يعتمد العلاج على المسبب، بحيث يمكن علاج الجفاف والحساسية باستخدام القطرات والمراهم المرطبة والمضادة للحساسية، بينما يتم علاج العدوى والالتهابات من خلال المضادات الحيوية او الفيروسية أو الأدوية المثبطة للالتهاب مثل الستيرويدات بحسب وضع المريض.

أما في حالة الماء الزرقاء فيتم استخدام قطرات العيون الخافضة للضغط فيها وقد تكون الجراحة هي الحل أحيانًا. 

من قبل د. غفران الجلخ - الأربعاء ، 28 يوليو 2021