أضرار الشوفان وآثاره الجانبية

يعد الشوفان واحد من أكثر الحبوب شهرة بفوائده الصحية، من وأكثر الوجبات التي يتم اعدادها على الفطور، لكن رغم فوائده إلا أنه قد يحتوي على بعض الأضرار، في هذا المقال سنتحدث عن أضرار الشوفان.

أضرار الشوفان وآثاره الجانبية

الشوفان هو عبارة عن حبوب يتم أكلها عادة على شكل دقيق او رقائق، قد يحتوي الشوفان على العديد من الفوائد الصحية لكن في ما يأتي سنتحدث عن أضرار الشوفان:

أضرار الشوفان

يعد تناول الشوفان امن نسبيًا لمعظم الناس في حال تم استخدامه بكميات معقولة، بكن رغم ذلك قد يشكل الشوفان ضررًا على بعض الأشخاص، فيما يأتي بعض أضرار الشوفان المحتملة: 

1. قد يسبب الانتفاخ الغازات

يزيد الشوفان من حجم البراز وتكرار التغوط وذلك يؤدي إلى الانتفاخ والغازات، بالإضافة إلى احتمالية تهيج منتطقة العجان.

2. قد يسبب الطفح الجلدي

قد يؤدي تطبيق أي منتجات تحتوي على خلاصة الشوفان على الجلد إلى تهيجها وظهور طفح جلدي لدى بعض الأشخاص.

3. قد يحتوي على الغلوتين

بالرغم من عدم احتواء الشوفان على الجغوتين إلا أنه في حالات نادرة قد يتم زراعته في نفس حقول الحبوب الأخرى التي تحتوي على الغلوتين، مثل: القمح، والشعير، وفي هذه الحالة قد يتم تلويث الشوفان بالغلوتين، لذلك الأشخاص الذين يعانون من حساسية الغلوتين أو الداء الزلاقي يجب عليهم تناوله بحذر.

4. إجهاد الجهاز الهضمي

قد يؤدي تناول كمية كبيرة من الشوفان إلى احداث إجهاد للجهاز الهضمي الذي يؤدي لظهور أعراض، وتشمل الاتي: 

  • الإسهال.
  • الشعور بعدم ارتياح في البطن.
  • الإمساك.
  • الانتفاخ.

هل يمكن تقليل أضرار الشوفان؟

نعم، يمكن تقليل أضرار الشوفان المحتملة ذلك من خلال البدء بجرعات منخفضة منه ثم قم بزيادتها تدريجًا، سوف يعتاد جسمك عليها وبالتالي قد يقلل ذلك من احتمالية ظهور الأضرار أو اختفائها.

فوائد الشوفان

بعد أن ذكرنا أضرار الشوفان المحتملة لا بد لنا من ذكر فوائده الصحية العديدة، فيما يأتي بعض فوائد الشوفان:

1. تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب

تناول الأطعمة الغنية بمصادر الشوفان الكامل والتي تعد مصادر للألياف القابلة للذوبان، مثل: نخالة الشوفان، ودقيق الشوفان، قد تساعد في التقليل من خطر الإصابة بأمراض القلب.

2. خفض ضغط الدم

فقد أظهرت دراسة تم نشرها في المجلة الأمريكية للتغذية السريرية أن اتباع نظام غذائي يحتوي على نسبة جيدة من الحبوب الكاملة، مثل: الشوفان قد يكون له نفس تأثير وفعالية أدوية تنظيم ارتفاع ضغط الدم في خفض ضغط الدم. 

3. تحسين صحة الجهاز الهضمي

قد يلعب الشوفان دورًا في تحسين صحة الجهاز الهضمي، وذلك بسبب احتوائه على ألياف قابلة للذوبان والتي قد تساعد على تنظيم صحة الجهاز الهضمي.

كما أن تناول الشوفان بانتظام ارتبط بتقليل الإصابة بالامساك، إضافة إلى تحسين جودة النظام الغذائي التي قد تساعد على تحسين صحة الجهاز الهضمي. [مرجع] [مرجع]

4. تقليل مؤشر كتلة الجسم

قد يرتبط تناول الشوفان بانتظام بانخفاض مؤشر كتلة الجسم (BMI)، إضافة إلى أن تناوله قد يقلل من الشعور بالجوع ويزيد الشعور بالامتلاء.

القيمة الغذائية للشوفان

يعد الشوفان أحد المصادر الغنية بالعناصر الغذائية والتي تجعله مصدر غذائي غني يحتوي على العديد من الفوائد الصحية، خاصة احتوائه على نوع معين من الألياف التي تسمى البيتا الغلوكان الذي يساعد على خفض نسب الكوليسترول الضار.

فيما يأتي جدول يوضح أهم العناصر الغذائية التي يحتويها الشوفان ونسبها:

السعرات الحرارية
389 سعرة حرارية
البروتين
16.86غرام
الدهون
6.9 غرام
الكربوهيدرات
66.27 غرام
الألياف
10.6 غرام
الكالسيوم
54 ملليغرام
الحديد
4.72 ملليغرام
المغنيسيوم
177 ملليغرام
البوتاسيوم
429 ملليغرام
الصوديوم
2 ملليغرام

من قبل د. دعاء حلبي - الخميس ، 29 أبريل 2021