أضرار الطماطم للبشرة: احمرار وتحسس

ما هي أضرار الطماطم للبشرة وللجسم؟ هل هذه الأضرار خطيرة؟ وهل أنت عرضة لها؟ معلومات وتفاصيل هامة تجدونها في المقال الآتي.

أضرار الطماطم للبشرة: احمرار وتحسس

فلنتعرف على أضرار الطماطم للبشرة وللجسم وبعض المعلومات الهامة في هذا الصدد:

أضرار الطماطم للبشرة 

قد يكون لتناول الطماطم أو لاستخدامها موضعيًا على البشرة بعض الأضرار المحتملة للبشرة، مثل:

1. تغير لون البشرة

هل سبق وتساءلت عن مصدر اللون الأحمر الجميل الذي تتمتع به حبات الطماطم الناضجة؟ مصدره هو مادة تدعى الليكوبين (Lycopene)، وهي مادة تتواجد بتراكيز مرتفعة في الطماطم. 

قد تؤثر مادة الليكوبين على اللون الطبيعي للبشرة لا سيما إن تم تناول كميات كبيرة من الطماطم أو من عصير الطماطم الطبيعي، فعند استهلاك الطماطم بإفراط قد تبدأ مادة الليكوبين بالتأثير على الصبغة الطبيعية للبشرة، ليبدأ الجلد باكتساب لون تتراوح درجاته بين البرتقالي والأحمر الخفيف.

على الرغم من أن هذه الحالة مؤقتة ولا تشكل خطرًا على الصحة، إلا أنها قد تكسب الجلد مظهرًا غير محبب.

2. تحسس الجسم والبشرة 

قد يتسبب استخدام الطماطم في تحفيز حصول رد فعل تحسسي لدى المصابين بحساسية الطماطم، وهذه النوع من الحساسية تسارع أعراضه بالظهور بمجرد قيام المريض باستهلاك الطماطم، ويعزى هذا النوع من الحساسية غالبًا لاحتواء الطماطم على مادة الهيستامين والتي قد تسبب التحسس. 

كما من الممكن أن تكون الفئات الاتية كذلك عرضة لظهور ردود الفعل التحسسية عند استخدام الطماطم:

  • الأشخاص المصابون بحساسية الطلع (Pollen allergies)، إذ تحتوي الطماطم على أنواع معينة من البروتينات تشبه إلى حد كبيرة بنية الطلع. 
  • الأشخاص الذين يعانون من حساسية تجاه الخضروات والفواكه التي تنتمي لعائلة نباتية يطلق عليها نباتات الثلثان (Nightshade family)، وهذه تضم خضروات وفواكه متنوعة، مثل: الفلفل، والباذنجان، والفلفل الحلو، والبطاطا البيضاء.

وهذه بعض الأعراض التي قد تظهر كجزء من رد الفعل التحسسي الناتج عن استخدام الطماطم: 

  • الحكة الجلدية أو حكة في منطقة الحلق أو الشفاه. 
  • الوذمة.
  • سعال وعطس.
  • طفح جلد وأكزيما.
  • تورم ملحوظ في: الوجه، والفم، واللسان. 
  • ظهور بقعة حمراء على الجلد في محيط الجفون والحاجبين. 
  • التهاب الجلد بالتحسس بالتماس، وهو رد فعل قد يترافق مع حكة شديدة وتورم في الجلد بمجرد ملامسة الطماطم. 

3. مضاعفات قد تسببها أحماض الطماطم 

من الممكن أن تكون الأحماض الطبيعية الموجودة في الطماطم أحيانًا قوية التأثير على البشرة حتى لو لم يكن الشخص مصابًا بحساسية تجاه الطماطم، لذا قد يسبب تطبيق الطماطم على البشرة ظهور المضاعفات الاتية على البشرة:

كيف تستطيع تجنب أضرار الطماطم للبشرة؟

لكي تقلل من فرص الإصابة بأية أضرار متعلقة باستهلاك الطماطم أو بتطبيق الطماطم موضعيًا على البشرة، يفضل اتباع هذه التوصيات والنصائح الهامة:

  1. تناول كميات معتدلة فقط من الطماطم والتقليل من كمية الطماطم التي يتم تناولها إذا لوحظ حصول أي تغييرات على لون البشرة.
  2. تجنب الطماطم من قبل الأشخاص الذين قد تبدي أجسامهم رد فعل تحسسي تجاه الطماطم
  3. القيام باختبار رد فعل البشرة تجاه الطماطم قبل تطبيق الطماطم على مساحة واسعة من البشرة، وذلك من خلال تطبيق القليل من لب الطماطم على رقعة صغيرة من الجلد ومراقبة رد فعل الجلد لمدة 24 ساعة.

فوائد الطماطم للبشرة 

على الرغم من أن أضرار الطماطم للبشرة قد تكون موجودة، إلا أن فوائد الطماطم للبشرة عديدة وقد تستطيع العديد من الفئات الاستفادة من هذه الثمار دون أضرار.

وهذه بعض فوائد الطماطم للبشرة:

  • علاج حروق الشمس لا سيما الحروق الحادة منها.
  • حماية خلايا البشرة من التأثير السلبي للأشعة فوق البنفسجية.
  • مقاومة فرط التعرق ومقاومة علامات شيخوخة البشرة.
  • تفتيح البشرة ومقاومة التصبغات وإعطاء البشرة مظهرًا مشرقًا ونضرًا.
  • مقاومة حب الشباب وتقشير خلايا البشرة الميتة. 
  • ترطيب البشرة والحفاظ على مظهر بشرة مشدود ويافع.  

فوائد الطماطم للجسم 

هذه نبذة عن أبرزها:

  1. حماية القلب والأوعية الدموية من العديد من المشكلات الصحية، بسبب قدرة الطماطم المحتملة على: التقليل من مستويات الدهون الثلاثية والكولسترول السيء، وتحفيز ضغط الدم المرتفع لينخفض.
  2. إبقاء العملية الهضمية منتظمة ومقاومة الإمساك وتحسين الحالة الصحية العامة للقناة الهضمية.
  3. تحسين الحالة الصحية العامة للعيون والحماية من الإصابة بمشكلات مثل: العمى الليلي، والتنكس البقعي.
  4. فوائد أخرى، مثل: مقاومة حصى المرارة، وخفض الوزن، ومقاومة سرطان الجلد، وتقوية العظام، وتخليص الجسم من السموم، وتقوية العظام.
من قبل رهام دعباس - الثلاثاء ، 6 أبريل 2021