أضرار القرفة على الرحم

تعدّ القرفة أحد أنواع البهارات المحبّبة لدى العديد من الأشخاص، لما لها من مذاق مميز وحلو في الأطعمة المختلفة الحلوة والمالحة، ولكن ماذا عن أضرار القرفة؟ وما هي أضرار القرفة على الرحم؟

أضرار القرفة على الرحم

تحتوي القرفة على العديد من المواد الهامة والمفيدة لصحة الإنسان، ولكن ماذا عن أضرار القرفة على الرحم؟ وما هو تأثير القرفة على صحة المرأة بشكل عام؟ تعرف على ذلك في المقال الآتي:

أضرار القرفة على الرحم

اشتهر منذ القدم خطورة تناول القرفة للمرأة الحامل، ولكن ما هو السبب وراء ذلك؟ إن السبب الأساسي وراء ذلك هو تأثير وأضرار القرفة على الرحم.

إذ أن أهم أضرار القرفة على الرحم هو تحفيزها لانقباضات الرحم خصوصًا في فترة الحمل، لذلك لا تُنصح النساء الحوامل بتناول القرفة على الإطلاق خصوصًا بكميات كبيرة إذ يؤثر ذلك على الحمل ويسبب الإجهاض بسبب الانقباضات الشديدة التي يسببها للرحم والتي تؤثر على الجنين.

بالرغم من أن القرفة تعدّ مفيدة للمعدة وللتخلص من غازات المعدة إلا أنه يجب تجنب استخدامها بتاتًا لهذا الغرض أثناء فترة الحمل.

فوائد القرفة للرحم ولصحة المرأة

من فوائد القرفة للنساء:

1. التقليل من أعراض الدورة الشهرية

بعد أن تعرفت على أضرار القرفة على الرحم، يجدر التنويه أن شاي القرفة يساعد على تقليل أعراض الدورة الشهرية المؤلمة، إذ تعمل القرفة على تقليل مستوى البروستاغلاندين (Prostaglandin)، وزيادة مستوى الإندورفين (Endorphin)، وزيادة تدفق الدماء في الجسم.

كما تؤثر القرفة على الرحم بطريقة تساعد على تقليل تدفق الدماء، لذلك يمكن استخدامها من أجل علاج حالة غزارة الدورة الشهرية لدى بعض النساء.

2. علاج مشكلات الإنجاب لدى النساء

تؤثر القرفة على الأورام الليفية الرحمية التي تصيب الرحم والتي تسبب بما يعرف بحالة تكيس المبايض، إذ تعدّ مشكلة تكيس المبايض أحد المشكلات الأساسية التي تعيق الإنجاب لدى المرأة.

وتساعد القرفة في علاج مشكلات الإنجاب لتأثيرها الواضح في تقليل أعراض تكيس المبايض، كما تساعد القرفة على خسارة الوزن وتنظيم الدورة الشهرية ممّا يحفز على عملية الإنجاب أيضًا.

الجرعة الآمنة من القرفة

فيما يأتي الجرعة المسموحة لاستهلاك القرفة لبعض الفئات من النساء لتجنب أضرار القرفة على الرحم:

1. لمن تعاني من غزارة الطمث

تعدّ الجرعة الآمنة لاستهلاك القرفة لدى النساء المصابين بغزارة الطمث ملعقة واحدة كبيرة من القرفة المطحونة والمضافة إلى كوب واحد كبير من الماء المغلي في اليوم الواحد.

يُنصح باستشارة الطبيب عند علاج غزارة الطمث باستخدام القرفة، إذ أن العلاج طويل الأمد بالقرفة يؤدي إلى العديد من الأعراض الجانبية، مثل: تقرحات في الغشاء الداخلي أو جدار الجهاز الهضمي.

2. للمرأة الحامل

يمكن استخدام القرفة أثناء الحمل بكميات ضئيلة وبسيطة مثل كميات البهارات المستخدمة أثناء تحضير الطعام فقط، ولا ينصح بتجاوز هذه الكمية بأي حال من الأحوال.

3. للنساء المصابات بمشكلات النزيف

تعمل القرفة على زيادة النزيف وتعزيز عمل أدوية النزيف بشكل مضاعف، لذلك تنصح النساء المصابات بمشكلات زيادة نزيف الدم أو النساء اللاتي تستهلكن الأدوية المميعة للدم بعدم استهلاك القرفة، إذ يمكن أن تتداخل مع هذه الأدوية وتعرّض المرأة إلى النزيف الخطير.

نصيحة عند استهلاك القرفة

إن القرفة تعدّ أحد أنواع البهارات طيبة المذاق ولها العديد من الفوائد على صحة الإنسان والمرأة بشكل خاص، إن تناول القرفة بكميات معقولة وبسيطة يعدّ آمن ولكن تجاوز هذه الكميات يؤدي إلى الإصابة بالعديد من الأعراض الجانبية.

إذ تحتوي القرفة على مادة الكومارين (Coumarin) المرتبطة بالعديد من المشكلات التي تسبب تلف الكبد، وأمراض السرطان.

ومن الجدير بالذكر بأن تناول الكميات البسيطة من القرفة في الشاي أو أنواع الطعام المختلفة يعد كافٍ من أجل الحصول على جميع فوائد القرفة بالشكل المطلوب.

من قبل د. إسراء ملكاوي - الثلاثاء 30 آذار 2021
آخر تعديل - الثلاثاء 30 آذار 2021