أضرار بذور الريحان: هل تفوق فوائده؟

اشتهر استخدام بذور الريحان في الآونة الأخيرة وتحديدًا لخسارة الوزن، ولكن ما هي أضرار بذور الريحان؟

أضرار بذور الريحان: هل تفوق فوائده؟

تعد بذور الريحان غنية بالعناصر الغذائية الهامة والمفيدة لجسم الإنسان، ولكن هل هناك أي أعراض جانبية لها؟ ما هي أهم أضرار بذور الريحان؟ تابع المقال لتعرف الإجابة:

أضرار بذور الريحان

بالرغم من فوائد بذور الريحان العديدة إلا أنها لا تخلو من الأضرار الجانبية، وفيما يأتي أهم أضرار بذور الريحان خصوصًا عند استهلاكها بكمية كبيرة ومفرطة:

1. مشكلات الجهاز الهضمي

تحتوي بذور الريحان على كمية عالية من الألياف والتي تسبب النفخة في المعدة في بعض الأحيان، لذلك ينصح الأشخاص غالبًا بزيادة استهلاك الألياف بالتدريج من أجل تجنب الإصابة بالأعراض الجانبية المتعلقة بالجهاز الهضمي.

2. مشكلات تجلط الدم

تحتوي بذور الريحان على كمية عالية من فيتامين ك، إذ تزودك ملعقة واحدة كبيرة أو 13 غرام من بذور الريحان على 185% من الاحتياج اليومي من فيتامين ك .

يعد فيتامين ك أحد العوامل الأساسية التي تساهم في زيادة تجلط الدم وبالتالي فإن تناول بذور الريحان بكمية مفرطة يؤدي إلى التداخل مع دواء الوارفارين (Warfarin) والأدوية المميعة للدم.

3. مشكلات ضغط الدم

إن تناول بذور الريحان بكميات كبيرة قد يؤدي إلى هبوط ضغط الدم وتناقص في ضربات القلب.

4. تخفيض سكر الدم

يؤدي تناول بذور الريحان بشكل مفرط إلى حدوث هبوط في سكر الدم.

5. خفض الخصوبة

لا يوجد أدلة كافية عن هذا الموضوع، ولكن يعتقد أن بذور الكتان قد يكون لها دور في التقليل من الخصوبة للرجال.

فوائد بذور الريحان

بالرغم من وجود أضرار لبذور الريحان إلا أن استهلاكها بكميات معقولة ومتزنة يعد امن ومفيد، وفيما يأتي أهم فوائد بذور الريحان:

  • تعزيز صحة البشرة

تحتوي بذور الريحان على كمية كبيرة من المواد المضادة للأكسدة والتي تساعد على تجديد خلايا البشرة بشكل كبير، إذ أنها تحارب المواد المضادة للأكسدة الموجودة في بذور الريحان الجذور الحرة وعلامات تقدم سن البشرة.

  • الحفاظ على صحة الشعر

تحتوي بذور الريحان على الحديد والمواد المهمة لصحة الشعر والتي تساعد على حماية الشعر من التساقط بشكل كبير، إذ تساعد بذور الريحان أيضًا في تحفيز نمو الشعر وتقويته.

  • خسارة الوزن

إن استخدام بذور الريحان من أجل خسارة الوزن يعد من أشهر الاستخدامات لها، إذ تحتوي بذور الريحان على كمية كبيرة من الألياف التي تمنح الإنسان الشعور بالشبع لوقت طويل، إذ أنه عند استهلاك بذور الريحان فإنها تقوم بالانتفاخ داخل المعدة لتصل إلى أكثر من 20 مرة من حجمها الطبيعي والذي يشعر الإنسان بالامتلاء والشبع.

  • تحفيز الاسترخاء

يساعد استهلاك كوب واحد من بذور الريحان والماء في تهدئة الأعصاب بشكل كبير، إذ تحتوي بذور الريحان على المواد المضادة للأكسدة ومواد تساعد على تقليل التوتر لدى الإنسان.

كيف يمكن استخدام بذور الريحان لتجنب أضرارها؟

إن من أفضل الطرق للحصول على فوائد بذور الريحان الكاملة وتجنب الأضرار هي من خلال وضعها داخل الماء، بحيث تقوم بذور الريحان بالانتفاخ بمجرد ملامسة سطحها الخارجي للماء لتصل إلى أضعاف حجمها الأساسي.

فكل ما عليك فعله هو وضع ملعقتين من بذور الريحان داخل كوب من الماء الدافئ وتركها لمدة 15 دقيقة، لأن الماء الدافئ يساعد على استخلاص المواد المضادة للأكسدة داخل بذور الريحان والإنزيمات التي تساعد على الهضم أيضًا.

وبشكل عام تتميز بذور الريحان بأنها ليس لها أي مذاق لذلك فإنه يمكن إضافتها إلى المشروبات والحلويات المختلفة، إذ تمنح بذور الريحان المأكولات ملمسًا ومظهرًا جميلين. يمكن إضافة بذور الريحان إلى عصير الليمون المنعش أو يمكن إضافتها إلى أطباق الطعام، مثل أنواع الشوربة المختلفة.

من قبل د. إسراء ملكاوي - الخميس ، 18 مارس 2021