أضرار برد الأسنان

يعد برد الأسنان من الخيارات العلاجية غير المكلفة التي تساعد في تحسين مظهر ابتسامتك، ولكن ما هي أضرار برد الأسنان المحتملة؟

أضرار برد الأسنان

يعرف برد الأسنان أيضًا باسم إعادة تشكيل ونحت الأسنان، وإليكم في ما يأتي أضرار برد الأسنان:

أضرار برد الأسنان

يعد برد الأسنان تقنية تجميلية للأسنان تعمل على إزالة أجزاء صغيرة من طبقة مينا الأسنان، وهي الغلاف الخارجي للسن، وذلك من أجل تغيير شكل أو طول أو سطح سن واحد أو أكثر.

تشمل أضرار برد الأسنان على الاتي:

1. حساسية الأسنان

نظرًا لأنه لا يمكن إعادة طبقة المينا؛ لذا يجب إجراء برد الأسنان بعناية وحذر.

حيث أن الأضرار تعتمد على سمك المينا، فإذا أصبحت طبقة المينا بعد برد الأسنان رقيقة جدًا أو تكشفت طبقة العاج، وهي الطبقة الموجودة أسفل المينا فقد يسبب ذلك حساسية الأسنان للحرارة والبرودة والحلويات.

2. تغييرات طفيفة

إن برد الأسنان يساعد في التخلص من العيوب الصغيرة والبسيطة فقط، وبالتالي لن يؤدي إلى تغيير مظهر الابتسامة بشكل كبير أو جعل الأسنان أكثر بياضًا، أو أي تأثير جذري بعكس بعض خيارات طب الأسنان العلاجية التجميلية الأخرى، مثل: الفينير الذي يغطي السطح الأمامي للأسنان بالكامل ويمنحها مظهرًا جديدًا.

3. خطر تلف وكسر الأسنان

إذا أدى برد الأسنان إلى إزالة نسبة كبيرة من المينا، فقد يساهم في جعل الأسنان أكثر عرضة للكسر.

4. اصفرار الأسنان

نظرًا إلى تاكل طبقة المينا وفقدان الكثير منها خلال برد الأسنان، فإن ذلك يكشف طبقة العاج الصفراء، مما قد يسبب اصفرار الأسنان أيضًا.

5. تسوس الأسنان

يمكن أن يؤدي إزالة الكثير من المينا خلال إجراء برد الأسنان إلى جعل الشخص أكثر عرضة لتسوس الأسنان.

6. صرير الأسنان

إذا لجأ الشخص إلى برد الأسنان لإصلاح الضرر الناجم عن صرير الأسنان، فإن ذلك سوف يؤدي إلى الحصول على أسنان غير مستوية مرة أخرى.

لذا فإن الطريقة الوحيدة لإصلاح ذلك هي علاج المسبب لصرير الأسنان بشكل دائم.

مزايا برد الأسنان

بالرغم من أضرار برد الأسنان سابقة الذكر، إلا أن يجدر معرفة المزايا أيضًا والموازنة بينها قبل إجراء برد الأسنان، وقد تشمل مزاياه الاتي:

1. منخفض التكلفة

يعد برد الأسنان أحد الطرق التي تساعد في تحسين مظهر الأسنان بتكلفة منخفضة نسبيًا ويختلف السعر اعتمادًا على مقدار العمل المطلوب.

2. إجراء غير مؤلم

لا يسبب برد الأسنان أي إزعاج بشكل عام أثناء إجراؤه ولا يكون هناك حاجة للتخدير، نظرًا لأنه يتم إزالة طبقة المينا من سطح الأسنان فقط.

3. يحسن صحة الأسنان

قد يؤدي التخلص من تداخلات الطفيفة بين الأسنان، والعيوب الأخرى التي يمكن أن تسبب تراكم الجير واللويحات إلى التقليل من خطر الإصابة بالتسوس وأمراض اللثة.

4. بديل معقول لتقويم الأسنان

في بعض الحالات يمكن أن يكون برد الأسنان بديلاً عن استخدام التقويم؛ لأنه يجعل الأسنان تبدو أكثر استقامة بشك نسبي ويزيل التداخل البسيط بينها.

الحالات التي تستدعي برد الأسنان

لا ينصح ببرد الأسنان إذا كانت هناك عيوب كبيرة بالأسنان، مثل: كسر عميق. وهو لا يعد بديلاً عن الفينير أو الترابط السنني، ولكن غالبًا ما يتم استخدامه جنبًا إلى جنب مع هذه الإجراءات.

بالإضافة إلى أنه يعد طريقة فعالة لتصحيح العيوب البسيطة، مثل:

  • إصلاح التشققات والكسور السنية الصغيرة.
  • تخفيف الحفر في مينا الأسنان.
  • تعديل أشكال الأسنان غير المنتظمة الطفيفة الناتجة عن كثرة الأسنان أو تفاوت مستواها.
  • تعديل طول الأنياب وهي الأسنان المدببة الموجودة على جانبي الفم.
من قبل ديما تيم - الخميس ، 12 نوفمبر 2020