أعراض الوسواس القهري الشديد وطرق التشخيص

ما هي أعراض الوسواس القهري الشديد؟ ما هو مدى خطورتها؟ وكيف يمكن السيطرة عليها أو تخفيفها؟ الإجابة في هذا المقال.

أعراض الوسواس القهري الشديد وطرق التشخيص

يعاني مرضى الوسواس القهري من سلوكيات قهرية متكررة، ولكن ما هي أعراض الوسواس القهري الشديد؟ سنتطرق في هذا المقال إلى الإجابة ومعلومات أخرى هامة وما عليك سوى متابعة القراءة:

أعراض الوسواس القهري الشديد

عندما تصبح أعراض الوسواس القهري شديدة، فإنها تؤثر على علاقات المريض ومسؤولياته وتقلل من جودة حياته، إليك أهم أعراض الوسواس القهري الشديد فيما يأتي:

1. أعراض الهوس (Obsession symptoms)

وتشمل ما يأتي:

  • تجنُّب لمس الأشياء التي لمسها الآخرون.
  • الشعور بالقلق عندما لا تكون الأشياء مرتبة بطريقة معينة.
  • التأكُّد من إغلاق الأبواب وإطفاء الأضواء بشكل مستمر.
  • ورود أفكار متكررة حول أشياء لا ترغب بفعلها.

2. الأعراض القهرية (Compulsion symptoms)

وهي سلوكيات قهرية متكررة لا يستطيع المريض التوقف عن فعلها، وتشمل ما يأتي:

  • القيام بغسل اليدين بشكل متكرر ومفرط.
  • الاهتمام الكبير بطريقة ترتيب الأشياء بدقة، حتى عندما لا يكون هذا ضروريًا أو هناك حاجة للقيام بشيء آخر.
  • تكرار كلمات أو عبارات معينة دون القدرة على التوقف عن ذلك.

3. أعراض أخرى

وتشمل ما يأتي:

  • عدم القدرة على الذهاب للعمل أو المدرسة في الوقت المحدد.
  • عدم القدرة على حضور المناسبات الاجتماعية أو الاستمتاع بها.
  • حدوث مشكلات بالعلاقات مع الآخرين.
  • حدوث مشكلات ومضاعفات ناتجة عن السلوكيات القهرية، مثل: التهاب الجلد نتيجة الإفراط في غسل اليدين.
  • الشعور بالذنب والخزي ولوم الذات.
  • المعاناة من أفكار تتعلق بإيذاء الذات أو أفكار انتحارية.

طرق تشخيص الوسواس القهري الشديد

والآن وبعد أن عرفت أهم أعراض الوسواس القهري الشديد، فمن المهم معرفة أنه لا يوجد تشخيص خاص باضطراب الوسواس القهري الشديد.

ومن الجدير بذكره أن عدم علاج الوسواس القهري يؤدي إلى أن تصبح الأعراض أكثر شدة، وتكون الأعراض خفيفة بالبداية ومن ثم تزداد شدتها مع مرور الأيام وقد تؤدي الأحداث الصادمة إلى تفاقم الأعراض.

إليك أهم طرق تشخيص الوسواس القهري والتي تشمل ما يأتي:

  • إجراء فحص جسدي.
  • إجراء فحوصات دم، مثل: تعداد الدم الكامل (Complete blood count)، وفحص نسبة الكحول والمخدرات بالدم، وفحص وظائف الغدة الدرقية.
  • القيام بالتقييم النفسي لمعرفة أنماط التفكير والسلوك.

علاج أعراض الوسواس القهري الشديد

بعد أن قدمنا معلومات كافية حول أعراض الوسواس القهري الشديد، فمن المفيد التطرق للطرق العلاجية والتي تشمل ما يأتي:

1. العلاج بالأدوية

يتم استخدام مثبطات امتصاص السيراتونين الانتقائية ومضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات، مثل:

2. العلاج المعرفي السلوكي

يعتبر العلاج المعرفي السلوكي الطريقة الأكثر فاعلية في علاج الوسواس القهري.

3. التحفيز العميق للدماغ (Deep brain stimulation)

يتم اللجوء للتحفيز العميق للدماغ عندما لا تنفع الطرق العلاجية الأخرى، ويتم فيه زرع الأسلاك الكهربائية بأجزاء معينة من الدماغ وإرسال إشارات لتعديل النشاط غير الطبيعي للدماغ.

أيضًا تم استخدام هذا الإجراء لعلاج مرض باركنسون والرعاش مجهول السبب.

4. الاستئصال بالليزر (Laser ablation)

وهي من أحدث الطرق العلاجية ويقوم فيها الطبيب بعمل تصوير بالرنين المغناطيسي ومن ثم عمل ثقب بالجمجمة وإزالة الدوائر مفرطة النشاط بالدماغ.

وقد تم استخدام هذا الإجراء لعلاج الصرع.

نصائح للتعامل مع أعراض الوسواس القهري الشديد

إليك بعض النصائح التي قد تساعد بالتعامل مع أعراض الوسواس القهري الشديد، والتي تشمل ما يأتي:

  • التزم بتناول الأدوية حسب توجيهات الطبيب ولا تقم بإيقافها فجأة حتى لو شعرت بتحسن.
  • مارس التمارين الرياضية والاسترخاء والتنفس العميق.
  • انضم إلى مجموعات الدعم.
  • استشر الطبيب قبل تناول أي أدوية أو مكملات غذائية، حيث أنها قد تتداخل مع أدوية علاج الوسواس القهري.
من قبل د. تسنيم أبو الخير - الأربعاء 22 كانون الأول 2021