أعراض ظهور ضرس العقل

ظهور ضرس العقل بترافق مع بعض الأعراض المميزة، وفي بعض الأحيان تشير هذه الأعراض إلى ضرورة خلع الضرس! تعرف معنا على أعراض ظهور ضرس العقل.

أعراض ظهور ضرس العقل

تختلف أعراض ظهور ضرس العقل من شخص لاخر، وهذه الأعراض من الضروري أن يتم مراقبتها من طبيب الأسنان خلال الفحوصات الدورية.

في بعض الأحيان يضطر الإنسان إلى الخضوع لخلع ضرس العقل، ويعتمد ذلك على عدة عوامل يحددها الطبيب المختص.

متى يظهر ضرس العقل؟

بشكل عام تبدأ أضراس العقل بالظهور في الفترة العمرية بين 17 -25 سنة، وقد تحتاج لعدة سنوات حتى تحرج تمامًا من اللثة، وفي بعض الأحيان قد يبقى بعضها منغرسًا في اللثة أصلًا.

قد تسبب اضراس العقل التي لم تخرج من اللثة بعض المشاكل الصحية، ونذكر منها:

  • الالتهابات
  • تضرر الأسنان المجاورة
  • تسوس الأسنان
  • أمراض في اللثة وتراجع أو انحسار اللثة
  • تراخي الأسنان وتساقطها.

تجدر الإشارة إلى أن هذه الأمور تشكل دليلًا على ضرورة خلع أضراس العقل والتخلص منها من أجل علاج المشاكل الأخرى.

في بعض الأحيان قد لا تسبب أضراس العقل أي أعراض تستدعي الخلع، لكن بنفس الوقت قد تسبب ضررًا دون أية أعراض، ومن هنا ينبع أهمية التوجه إلى الفحوصات الدورية الخاصة بالأسنان.

أعراض ظهور ضرس العقل

هناك عدة أعراض تترافق مع ظهور أضراس العقل، لكن كما ذكرنا قد تختلف الأعراض من شخص لاخر. إليك أعراض ظهور ضرس العقل:

  • ظهور طواحين جديدة في اخر الفم
  • ألم في أخر الفم
  • تورم في اللثة وبالأخص في المنطقة الموجودة في اخر الفم
  • نزيف في اللثة واحمرار
  • ألم في الفك بشكل عام
  • رائحة فم غير محببة
  • وجود طعم غريب في الفم
  • صعوبة في فتح الفم بشكل كلي.

في حال ملاحظة أعراض ظهور ضرس العقل، ننصحك باستشارة الطبيب المختص حتى يفحص الوضع ويتأكد ما إذا كنت بحاجة لخلع هذا الضرس أم لا.

متى يجب خلع ضرس العقل؟

كما ذكرنا، عليك استشارة الطبيب المختص عند ظهور أعراض ضرس العقل.

يقوم الطبيب بفحص الأسنان واللثة والفم ككل من أجل تحديد ما إذا كنت بحاجة لخلع الضرس.

عادة ما تشير المشاكل التي ذكرناها في أول المقال إلى ضرورة خلع ضرس العقل، فانتبه إليها جيدًا.

تجدر الإشارة إلى أنه مع تقدم الإنسان بالعمر، تمتد جذور ضرس العقل وقد تتشابك مع الأعصاب الحسية الموجودة في الفك، أو مع منطقة الجيوب الأنفية القريبة من الفك العلوي، مما قد يسبب مضاعفات جدية.

الحل الأمثل والخيار الأفضل يكمن في الفحوصات الدورية للأسنان والتوجه إلى الطبيب المختص عند ملاحظة ظهور أعراض ضرس العقل.

من قبل رزان نجار - الجمعة ، 11 أكتوبر 2019