أعراض مرض النقرس عند النساء وطرق تشخيصه

كيف تعرفين أنكِ مصابة بمرض النقرس؟ نقدم لكِ أبرز أعراض مرض النقرس عند النساء وطرق تشخيصه.

أعراض مرض النقرس عند النساء وطرق تشخيصه

سنتعرف فيما يأتي على أبرز أعراض مرض النقرس عند النساء وطرق تشخيصه والعديد من المعلومات المهمة:

أعراض مرض النقرس عند النساء

يعد مرض النقرس من الحالات الطبية الشائعة من التهاب المفاصل الذي قد يتسبب في ألم شديد لبعض الأشخاص.

وعادةً ما يصيب مرض النقرس مفصل واحد، وغالبًا ما يتمثل في مفصل إصبع القدم الكبير.

ولكن قد تظهر أعراض مرض النقرس عند النساء في مفصل واحد، أو مفصلين، وقد تشعر المصابة به بأحد الأعراض الاتية:

  • ألم عادةً ما يكون شديد.
  • تورم في موضع المفصل.
  • احمرار في موضع المفصل.
  • وجود حرارة في موضع المفصل.

وهناك أوقات تزداد فيه أعراض مرض النقرس عند النساء سوءًا والتي تعرف باسم فترة النوبة، وأوقات لا تظهر فيها أية أعراض على المريضة وتعرف هذه الفترة بالراحة.

ومن الممكن أن يتسبب تكرر حدوث نوبات النقرس في إصابة بعض النساء بالتهاب المفاصل الحاد الذي يسمى أيضًا بالتهاب المفاصل النقرسي.

والجدير بالذكر أن نوبات النقرس تحدث بشكل مفاجئ، وقد تستمر لعدة أيام أو أسابيع، يتبعها فترات طويلة من الراحة قد تصل إلى سنوات دون ظهور الأعراض قبل بدء نوبة أخرى من النقرس.

تشخيص مرض النقرس عند النساء

بعد توضيح أعراض مرض النقرس عند النساء فغالبًا ما تختفي نوبة النقرس في غضون ثلاثة إلى عشر أيام من حدوثها، لكن يمكن الشعور بالتحسن الفوري إذا تم تلقي العلاج المناسب.

وقد يجري الطبيب بعض الفحوصات الطبية للتأكد من إصابتك بمرض النقرس، وقد تشمل الاختبارات ما يأتي:

  • الأشعة السينية: من الممكن أن تساعد صور المفصل المصاب في استبعاد وجود حالات طبية أخرى.
  • اختبار سائل المفصل: يتم سحب عينة بواسطة إبر، من السائل الموجود في المفصل المؤلم، ثم يتم دراسة السائل تحت المجهر لمعرفة ما إذا كانت البلورات موجودة.
  • فحص الدم: يمكن من خلال فحص الدم التحقق من مستوى حمض اليوريك (Uric acid)، لكن قد لا يعني ارتفاع مستوى حمض اليوريك دائمًا الإصابة بمرض النقرس.
  • الموجات فوق الصوتية: يستخدم هذا الاختبار غير المؤلم الموجات الصوتية لفحص مناطق تواجد حمض اليوريك.

الوقاية من مرض النقرس

قد يساعدك اتباع نمط غذائي صحي، وتجنب السلوكيات الخاطئة في الوقاية من الإصابة بنوبات النقرس المستقبلية، إليك أهم طرق الوقاية فيما يأتي:

  • أكثري من شرب السوائل، واحرصي على شرب الماء.
  • ابتعدي عن المشروبات السكرية، أو الغازية.
  • تناولي اللحوم والأسماك والدواجن بكميات قليلة جدًا.
  • تجنبي تناول الكحول.
  • تجنبي الحصول على البروتين إلا من منتجات الألبان قليلة الدسم.
  • حافظي على وزن صحي، فمن الممكن أن يساهم فقدان الوزن في تقليل نسبة حمض اليوريك في جسمك، الأمر الذي بدوره قد يرفع من احتمالية الإصابة بمرض النقرس، لكن تجنبي الصيام من أجل خسارة الوزن بوقت سريع، فذلك قد يتسبب في الحصول على نتائج عكسية.

أبرز المعلومات عن مرض النقرس عند النساء

يحدث مرض النقرس عند النساء عادةً بعد انقطاع الطمث، وعادةً ما يكون الرجال أكثر عرضة بثلاث مرات من النساء للإصابة بمرض النقرس، لأن لديهم مستويات أعلى من حمض اليوريك، في حين تصل النساء إلى مستويات حمض اليوريك المرتفعة بعد بدء مرحلة سن اليأس.

من الممكن أن تصبح النساء أكثر عرضة للإصابة بمرض النقرس إذا كان لديهن أحد الأعراض الاتية:

  • السمنة المفرطة أو زيادة الوزن عن الحد المثالي.
  • الإصابة بمرض ارتفاع ضغط الدم.
  • الإصابة بمرض الكلى.
  • الإصابة بمرض قصور القلب الاحتقاني.
  • الإصابة بداء السكري.
  • تاريخ عائلي من المرض.
  • تناول الأغذية الغنية بالبروتينات الحيوانية.
  • استهلاك كمية كبيرة من الكحول.
  • تناول الأدوية المدرة للبول.
من قبل سلام عمر - الثلاثاء ، 29 ديسمبر 2020
آخر تعديل - الأربعاء ، 23 يونيو 2021