أفضل وقت للمشي

يتساءل العديد من الأشخاص عن أفضل وقت للمشي وأكثره فائده، تعرف في هذا المقال على أفضل وقت للمشي إضافة إلى فوائد المشي العديدة.

أفضل وقت للمشي

إن المشي يعد من أفضل أنواع الرياضة وأسهلها، لكن ما هو أفضل وقت للمشي؟

أفضل وقت للمشي

ليس هناك وقت محدد في اليوم بحيث يمكن القول بأنه أفضل وقت للمشي، إذ أن المشي في أي وقت في اليوم يعد أفضل من تجنب ممارسة الرياضة على الإطلاق.

لكن أظهر الخبراء بأن أفضل وقت للمشي هو في الصباح الباكر لما له من امتيازات عدة في تحسين المزاج وزيادة طاقة الإنسان خلال اليوم بشكل كبير.

في ما يأتي بعض الفوائد المرتبطة بالمشي في الصباح الباكر:

1. الكم الهائل من الطاقة

يمنح المشي في أوقات الصباح الباكر الطاقة والحيوية للأشخاص طوال اليوم، إذ يمكن الاستعاضة بالمشي عن شرب القهوة.

2. صحة الدماغ

يقوم الدماغ بإفراز بعض البروتينات عند المشي صباحًا والتي تمنح الصحة والفطنة للدماغ لمدة 24 ساعة، لذلك فإنه لا يمكن الحصول على هذه الفائدة طوال اليوم في حال القيام بالمشي في أوقات المساء.

3. الروتين الصحي

إن ممارسة رياضة المشي صباحًا تجعل منها عادة صحية من ضمن روتين الإنسان اليومي، إذ يشعر الإنسان بأنه يرغب في ممارسة رياضة المشي قبل القيام بأي من الأعمال اليومية خلال اليوم.

4. تقليل الشعور بالجوع طوال اليوم

إن ممارسة رياضة المشي صباحًا تساعد الإنسان في تجنب الإحساس بالجوع طول اليوم، كما يساعد المشي صباحًا في زيادة معدل الأيض في جسم الإنسان.

5. التلوث الجوي

إن التلوث الجوي يعد في أقل مستوياته في الصباح الباكر غالبًا، لذلك يعد المشي صباحًا مفيد من أجل الحصول على الهواء النقي.

6. درجة الحرارة

عادة ما تكون درجات الحرارة أقل في الصباح الباكر خصوصًا في فصل الصيف.

7. قلة الأعمال

عادة ما تكون الملهيات والمعيقات من أجل القيام برياضة المشي أقل صباحًا مما يجعل الالتزام بالمشي صباحًا أفضل من باقي أوقات اليوم.

فوائد المشي العامة

من أهم فوائد المشي هي حماية الجسم من الإصابة بأمراض القلب والشرايين، كما يعد المشي مفيد جدًا من أجل محاربة العوامل التي تؤدي إلى الإصابة بالعديد من الأمرض مثل ارتفاع الكوليسترول، ارتفاع ضغط الدم، مرض السكري، السمنة، الالتهابات، أو التوتر العقلي.

لا ترتبط فوائد المشي بتأثيرها على صحة الإنسان وعدم إصابته بالأمراض بشكل عام فحسب بل يرتبط المشي في تحسين ذاكرة الإنسان، حمايته من الإصابة بالاكتئاب، القولون العصبي، والضعف الجنسي لدى الرجال.

كل خطوة تعد ذات أهمية بالغة!

لا يجب حصر أوقات المشي في الصباح الباكر فقط، بل إن كل خطوة يخطوها الإنسان خلال اليوم تعد مهمة ويمكن حسابها في تعداد المشي الأسبوعي.

ينصح الأشخاص البالغين بالقيام بالمشي لمدة 150 دقيقة على الأقل في الأسبوع الواحد، إذ يمكن تصنيف هذا الأمر كنوع من النشاط البدني متوسط الحدة.

يمكن الالتزم بالمشي السريع لمدة 30 دقيقة خمس مرات أسبوعيًا من أجل تحقيق هذا الهدف، ولكن ما العمل في حالة ضيق الوقت الشديد وعدم توفر نصف ساعة يوميًا من أجل المشي؟ يمكن في هذه الحالة زيادة النشاط البدني من خلال اتباع ما يأتي:

  • صف السيارة أو النزول من الحافلة في مكان بعيد عن مكان العمل قرابة العشر دقائق والمشي إلى مكان العمل.
  • استغلال وقت الغداء والمشي لمدة عشر دقائق في مكان العمل سواء داخل مكان العمل أو خارجه.
  • العودة إلى مكان السيارة أو الحافلة مشيًا على الأقدام لمدة عشر دقائق أخرى.

من قبل د. إسراء ملكاوي - الخميس ، 26 نوفمبر 2020