اكتئاب الصيف: هل سمعت عنه من قبل؟

يُعاني العديد من الأشخاص من أعراض اكتئابية مع تبدل المواسم خصوصًا مع بداية فصل الشتاء وغياب الشمس، لكن هل سمعت من قبل عن اكتئاب الصيف؟

اكتئاب الصيف: هل سمعت عنه من قبل؟

تعرف على أهم المعلومات حول اكتئاب الصيف وأسبابه وأعراضه وطرق علاجه وكيفية الوقاية منه في المقال الاتي:

أسباب اكتئاب الصيف

هو اضطراب عاطفي موسمي يتمثل في تغيرات كبيرة في المزاج والسلوك خلال أشهر الربيع والصيف ويحدث بشكل أقل شيوعًا من اكتئاب الشتاء.

لم يتم تحديد سبب واضح حتى الان لحدوث هذا النوع من الاضطرب، لكن يعتقد أن لتغير مستويات هرموني السيروتونين والميلاتونين في الدماغ دور في ذلك، حيث يعمل هرمون السيروتونين على تنظيم الحالة المزاجية، كما يقوم هرمون الميلاتونين بتنظيم الساعة البيولوجية للإنسان.

يمكن أن يكون أيضًا للأفكار والمشاعر السلبية اتجاه قدوم فصل الصيف دور في ذلك، فقد يقلق بعض الأشخاص حيال أمور عدة مرتبطة بفصل الصيف، مثل:

1. المخاوف المالية

حيث تزداد النفقات المالية غالبًا خلال فصل الصيف، لذا قد يقلل بعض الأشخاص من قدرتهم على تغطية هذه المصاريف.

2. ظهور عيوب الجسد

ملابس الصيف تظهر عيوب الجسد بشكل أكبر من المعاطف السميكة خلال الشتاء، لذا قد يخجل البعض من شكل أجسامهم خلال الصيف، وريما يتجنبون المناسبات الاجتماعية أو الذهاب للمسابح.

3. الحرارة العالية

يكره العديد من الأشخاص الحرارة الشديدة في الصيف ويجعلهم ذلك يمكثون فترة أطول في البيت، ما قد يتسبب في عزلتهم واكتئابهم.

عوامل خطر حدوث اكتئاب الصيف

يزيد خطر حدوث اكتئاب الصيف لدى النساء والأشخاص الأصغر عمرًا ومن يعاني من اضطرابات نفسية أخرى، مثل:

  • الاكتئاب الشديد.
  • الاضطراب ثنائي القطب.
  • القلق النفسي ونوبات الهلع.
  • الفصام.
  • اضطرابات الطعام.
  • اضطراب فرط الحركة ونقص الإنتباه.

أعراض اكتئاب الصيف

يتميز اكتئاب الصيف بحدوث الأعراض الاتية:

  • ضعف الشهية وفقدان الوزن.
  • القلق النفسي وشدة الإنفعال.
  • السلوكيات العنيفة في بعض الأحيان.
  • الأرق.

كما قد تحدث أعراض الاكتئاب الأخرى، مثل:

  • عدم الاهتمام بالأنشطة المعتادة.
  • الشعور بانعدام القيمة واليأس.
  • انخفاض الطاقة.
  • صعوبة التركيز.
  • الخمول.

تشخيص وعلاج اكتئاب الصيف

تتداخل أعراض اكتئاب الصيف مع العديد من الاضطرابات النفسية، لذا يخضع الشخص غالبًا لعدة تقييمات نفسية، ويتم كذلك إجراء فحوصات مخبرية، مثل: تعداد الدم الكامل، وفحص الغدة الدرقية لاستبعاد وجود أسباب جسدية. يتم علاج اكتئاب الصيف بطريقة أو أكثر من الطرق الاتية:

1. العلاج بالأدوية

يتم استخدام مضادات الاكتئاب المتنوعة بشكل شائع لعلاج اكتئاب الصيف أو الاضطرابات الموسمية عمومًا، كما يستخدم أحيانًا دواء البوبروبيون (Bupropion) للوقاية من عودة نوبات الاكتئاب لدى الأشخاص الذين لديهم تايخ مرضي للإصابة باكتئاب الصيف.

يجدر التنويه أنه تحتاج مضادات الاكتئاب عدة أسابيع حتى تصل إلى مفعولها بشكل كامل، كما قد يوصي الطبيب بتناولها كل عام قبل بدء الأعراض والاستمرار عليها حتى تختفي معظم الأعراض.

2. العلاج النفسي

ويعرف أيضًا بالعلاج السلوكي المعرفي، والذي يساعد المريض على تحديد السلوكيات والأفكار السلبية والتعامل معها بالشكل الصحيح.

3. ممارسة تقنيات اتصال العقل بالجسد

وهي تقنيات تفيد أيضًا في السيطرة على التوتر، مثل: تمارين الاسترخاء واليوغا، والتأمل، والعلاج بالموسيقى.

الوقاية من اكتئاب الصيف

إذا كنت تعاني من اكتئاب الصيف أو أي نوع من الاضطرابات الموسمية، فقد تساعدك بعض النصائح في منع عودة هذه النوبات في المواسم القادمة أو على الأقل التخفيف منها، إليك أهم هذه النصائح:

  • الخروج من المنزل يوميًا وتجنب العزلة في البيت.
  • تناول غذاء صحي ومتوازن يحتوي على المعادن والفيتامينات التي تمدك بالطاقة وتساعدك على التركيز بشكل أفضل.
  • ممارسة التمارين الرياضية للوقاية من الاكتئاب مدة 30 دقيقة وتكرارها 3 مرات في الأسبوع.
  • البقاء على تواصل دائم مع الأصدقاء والأقارب وممارسة الأنشطة الاجتماعية بشكل منتظم.
  • طلب المساعدة الطبية مبكرًا، فقد يكون من الجيد البدء بالعلاج الوقائي قبل بدء موسم الصيف.
من قبل د. دانا الريموني - الأربعاء ، 21 أبريل 2021