الاكتئاب عند المراهقين

لا يحدث الاكتئاب عند الكبار فقط فقد يصيب الأطفال والمراهقين، تعرف على أهم المعلومات حول الاكتئاب عند المراهقين، وما يميزه عن الاكتئاب الذي يصيب الكبار.

الاكتئاب عند المراهقين

إليك أبرز المعلومات عن الاكتئاب عند المراهقين:

الاكتئاب عند المراهقين

يعد الاكتئاب إحدى المشكلات النفسية الخطيرة التي تؤثر على مشاعر وسلوك المراهقين، وتتمثل بالشعور بالحزن الدائم مع عدم الاهتمام بالأنشطة المعتادة.

لا يمكن اعتبار الاكتئاب ضعف في الشخصية أو مشكلة يمكن التغلب عليها بالإرادة، بل هي مشكلة حقيقية تحتاج إلى علاج نفسي أو دوائي أو دمجهما معًا.

يمكن للاكتئاب أن يظهر في أي مرحلة عمرية مع اختلاف طبيعة الأعراض في كل مرحلة، فمثلًا تكون أعراض فقدان الشهية وفقدان الوزن واضطراب النوم أكثر شيوعًا لدى المراهقين، بينما يعاني الكبار غالبًا من صعوبة التركيز وفقدان الاهتمام، تشير إحدى الدراسات إلى أن هذا الاختلاف يعود إلى الاختلاف في الطبيعة الفسيولوجية للمرض بين الفئات العمرية.

أسباب الاكتئاب عند المراهقين

يوجد العديد من الأسباب المحتملة لحدوث الاكتئاب لدى المراهقين، وهي كما يأتي:

  • العامل الوراثي والتاريخ العائلي.
  • العوامل الكيميائية والبيولوجية في الدماغ.
  • التغيرات الهرمونية في فترة المراهقة.
  • التعرض لصدمة نفسية أو سوء معاملة في مرحلة الطفولة.

عوامل تزيد من خطر الإصابة بالاكتئاب لدى المراهقين

يكون بعض المراهقين أكثر عرضة من غيرهم للإصابة بالاكتئاب لأسباب عدة، مثل:

أعراض الاكتئاب عند المراهقين

الاكتئاب ليس مجرد حزن يتحسن بعد يوم أو يومين إنما يتمثل في عدد من الأعراض التي تستمر مدة طويلة قد تصل لسنوات في حال عدم العلاج، إليك أهمها:

1. أعراض تصيب الكبار والمراهقين

يشترك الكبار والمراهقين في أعراض الاكتئاب الاتية:

  • الحزن الدائم والكابة.
  • عدم الاهتمام أو الاستمتاع بالأنشطة اليومية.
  • تغيرات في الشهية والوزن.
  • اضطراب النوم.
  • كثرة البكاء وسرعة الانفعال.
  • مشكلات في التركيز.
  • الشعور بالذنب وانعدام القيمة.
  • الأفكار الانتحارية أو محاولة الانتحار، هناك العديد من العلامات التحذيرية مثل:
    • تغير السلوك بشكل مفاجئ.
    • العزلة عن المجتمع.
    • الاستغراق في التفكير بالموت.
    • الاستغناء عن ممتلكات شخصية ذات قيمة.

2. أعراض تصيب المراهقين

يتميز الاكتئاب عند المرهقين بالأعراض الاتية:

  • تراجع الأداء الدراسي.
  • الشعور بالملل.
  • إيذاء الجسد، مثل: جرح، أو حرق جزء منه.
  • كثرة الشكوى من الأعراض الجسدية، مثل: الصداع، أو الام المعدة.
  • القيام بسلوكيات متهورة، مثل: القيادة تحت تأثير الكحول، أو تعاطي المخدرات.

تشخيص الاكتئاب عند المراهقين وعلاجه

يعتمد تشخيص الاكتئاب على الاختبارات النفسية للمراهق ومقابلاته مع الاخصائي النفسي، كما يتم إجراء مقابلات مع أفراد عائلته وأصدقائه ومعلمي المدرسة للمساعدة في تشخيص حالته النفسية وتحديد شدة الاكتئاب.

يتم العلاج باستخدام إحدى الطرق الاتية أو دمجها معًا:

  • العلاج النفسي: ذلك بإجراء جلسات العلاج النفسي، واستخدام العلاج النفسي السلوكي الذي يساعد في التعرف على الأفكار السلبية والتعامل معها.
  • العلاج الدوائي: تتحسن أعراض الاكتئاب بشكل ملحوظ بعد استخدام مضادات الاكتئاب.

يجب الحذر والحرص على التزام المراهق بمراجعات الطبيب النفسي أثناء فترة العلاج الدوائي، فقد يتسبب في حالات نادرة بزيادة خطرالأفكارالانتحارية أو السلوك الانتحاري.

نصائح للأهل حول كيفية التعامل مع المراهق المكتئب

قد يؤدي أحيانًا التعامل الخاطئ مع المراهق من قبل الأهل إلى زيادة حالته سوءًا، من المهم معرفة كيفية التعامل الصحيح مع المراهق في هذه المرحلة الصعبة، إليك أهم النصائح في ما يأتي:

  • تجنب نقد المراهق والحكم على تصرفاته، والحرص على الاستماع له والتواصل الدائم معه.
  • المثابرة في التقرب منه والحديث معه، فقد يبدي المراهق الرفض في البداية لأي تواصل أو حديث.
  • التفهم والدعم، والاعتراف بمشاعرالألم والحزن التي يمر بها أو أي مشاعر أخرى مهما بدت غير منطقية أو سخيفة.
  • اللجوء إلى طرف ثالث تستطيع الوثوق به في حال رفضه التواصل معك، مثل: المعلم المفضل للمراهق، أو الاخصائي النفسي في المدرسة.
من قبل د. دانا الريموني - الثلاثاء ، 29 ديسمبر 2020