التهاب وحرقة الشرج: أسباب وعلاجات طبيعية!

من الشائع الإصابة بشعور بالألم والحرقة في منطقة الشرج، خاصة أثناء التبرز أو بعد الانتهاء من إخراج الفضلات لدى البعض، فما هي الأسباب؟ وهل من علاجات طبيعية؟

التهاب وحرقة الشرج: أسباب وعلاجات طبيعية!

يعتبر الشعور بألم وحرقة في الشرج أمراً شائع الحدوث، ولا يعتبر خطيراً إلا إذا ترافق مع نزيف شرجي أو ظهور دم مع أعراض أخرى، مثل الإسهال والإمساك المزمنين.

وسوف نستعرض فيما يلي أهم أسباب التهاب الشرج وحرقته وبعض الوصفات الطبيعية:

أسباب التهاب الشرج

هذه أهم أسباب ظهور الألم والحرقة في منطقة الشرج:

1- تناول أطعمة حارة

تحتوي الأطعمة الحارة عموماً على مواد تتسبب في تهيج المواد المخاطية الموجودة في القناة الهاضمة، مثل مادة الكابسيسين الموجودة في الفلفل الحار.

ويطال التهيج الحاصل فتحة الشرج مسبباً احمرارها وشعوراً بحرقة في الشرج بعد الانتهاء من إخراج الفضلات، وقد تستمر الحرقة فترة من الوقت.

2- إهمال النظافة الشخصية

إذا لم يقم الشخص بمسح منطقة الشرج بعد كل تبرز جيداً وبطريقة صحيحة، أو إذا لم يكن الشخص يستحم بما فيه الكفاية، فقد يتسبب هذا بالتهاب الشرج.

3- البواسير

تنشأ البواسير عندما تصاب عضلات الشرج بضعف يسبب ارتخاءها، ويزداد ألم الشرج الناتج عن البواسير عند كل حركة معوية وفي كل مرة يقصد فيها الشخص الحمام.

4- الشق الشرجي

وهو عبارة عن تمزقات صغيرة في منطقة الشرج يتسبب فيها عادة الإمساك أو الإسهال المزمن، ويترافق الشق الشرجي عادة مع أعراض أخرى، مثل: النزيف والحكة الشرجية.

5- سلس البراز

إذا كان الشخص يعاني من سلس البراز، فقد يتسرب قليل من البراز دون إدراك الشخص وبشكل مستمر، ما يؤدي إلى التهاب في الشرج وحرقة واحمرار بسبب بقايا البراز التي لا تغادر المنطقة.

6- أمراض في الجهاز الهضمي

قد يحصل التهاب الشرج وحرقة الشرج نتيجة الإصابة بأمراض معينة في الجهاز الهضمي، مثل: القولون العصبي، تراكم البراز، تدلي الشرج، التهاب المعدة والأمعاء.

7- أمراض الجلد

من الممكن أن تصاب منطقة الشرج بالأمراض الجلدية كأي منطقة أخرى في الجسم، وهذه الأمراض قد تسبب التهاب الشرج وتشمل: الأكزيما، كيس الشعر، الصدفية، التهاب الجلد المثي.

8- الالتهابات

من الممكن للالتهابات المختلفة أن تصيبك بالتهاب في الشرج، مثل الأمراض المنقولة جنسياً أو الطفيليات المعوية.

9- ألم المستقيم العابر

عند الإصابة بألم المستقيم العابر يشعر المريض بألم حاد ومفاجئ في الشرج يستمر فترة تتراوح بين ثواني إلى نصف ساعة.

ومن الممكن أن يكون هذا الألم حاداً لدرجة إيقاظ المريض من النوم أو الإصابة بصداع ودوار.

وصفات طبيعية لعلاج التهاب وحرقة الشرج

هذه بعض الوصفات الطبيعية التي سوف تساعدك في التخفيف من ألم وحرقان الشرج، لا سيما الناتج عن البواسير:

  • بذور المانجا: قم بتجفيف بذور المانجا وطحنها جيداً ثم استهلك غرامين من المسحوق الناتج مع قليل من العسل مرتين يومياً.
  • بذور الكزبرة: تستطيع نقع بذور الكزبرة في قليل من الماء ليلاً، ومن ثم شرب المحلول الناتج صباحاً.
  • الموز: قم بهرس موزة ناضجة واخلطها مع كوب من الحليب الساخن، ثم تناول المشروب الناتج لتخفيف أعراض ألم والتهاب وحرقة الشرج.
  • التوت الأحمر: بإمكانك هرس ملعقة من التوت الأحمر ووضعها في داخل قطعة قماشية راشحة، ثم وضع هذه القطعة في منطقة الشرج لتخفيف الألم وحرقة الشرج.
  • التين: قم بنقع 4 حبات من التين في الماء ليلاً واستهلكها على معدة فارغة في الصباح.
  • بذور الكمون: تستطيع طحن بذور الكمون وخلطها بالماء ومن ثم دهن الشرج بالمعجون الناتج، لراحة فورية.
  • اللبن المخيض: قم باستهلاك اللبن المخيض بانتظام، إذ يعمل على تنظيم درجة حرارة الجسم ويقلل من الحرقة في الشرج.
  • عصير الليمون والنعناع والعسل: تستطيع شرب هذا العصير ثلاث مرات يومياً للتخفيف من التهاب وحرقة الشرج.
  • الفجل: تستطيع تناوله بشكله العادي أو بعصره مع قليل من الملح أو بطحن الفجل مع بعض الحليب لتكوين عجينة تدهن موضعياً على البواسير.
  • جل الصبار: قم بدهن جل الصبار موضعياً على منطقة الشرج لتخفيف حرقة الشرج والتهابه.
  • كمادات ساخنة وباردة: بإمكانك تطبيق الكمادات موضعياً على منطقة الشرج لتخفيف الألم والحرقة.
من قبل رهام دعباس - الجمعة ، 3 أغسطس 2018
آخر تعديل - الجمعة ، 10 أغسطس 2018