الجنسنج والزنجبيل: أبرز المعلومات

ما هي فوائد الجنسنج والزنجبيل؟ ما أهم مضارهما؟ تعرف على الإجابة بعد قراءة هذا المقال.

الجنسنج والزنجبيل: أبرز المعلومات

الجنسنج والزنجبيل هما اسمان لنباتين مختلفين يتم استخدامهم في العديد من مجالات الصحة والطبخ، تعرف على أبرز المعلومات في هذا المقال:

الجنسنج والزنجبيل: أبرز الفوائد

لا يوجد أبحاث حول كل من الجنسنج والزنجبيل معًا إلا أن هناك فوائد لكل منهما على حدى:

1. فوائد الجنسنج 

الجنسنج هو أحد الأعشاب المنتشرة في اسيا وأمريكا والتي يبلغ عدد أنواعها إحدى عشر، كما أنها متعددة الفوائد، وتشمل فوائدها:

  • زيادة طاقة الجسم

يعتقد بأن الجنسنج قادر على زيادة طاقة الجسم الذهنية والجسدية، حيث أن هناك أدلة تعتقد بقدرة هذا النبات على زيادة الطاقة الجسمية لمرضى السرطان أثناء تلقيهم العلاج وليس بعد انتهائه. 

  • زيادة الإدراك والتركيز

ترى بعض الأدلة أن مزج الجنسنج في الطعام أو الشراب، مثل الحليب المدعم بالجنسنج باستطاعته زيادة مستوى الإدراك والتركيز عند الفرد، لكن لا زال هناك حاجة للمزيد من الأبحاث لتأكيد ذلك. 

  • امتلاكه خواص مضادة للالتهابات

يعتقد بأن مادة الجنسينوسيد (Ginsenosides) الموجودة في نبات الجنسنج لها القدرة على استهداف أحد طرق جهاز المناعة التي تؤدي إلى مقاومة الالتهابات.

  • علاج ضعف الانتصاب

اعتقدت بعض الأدلة بأن الجنسنج الأحمر باستطاعته علاج ضعف الانتصاب، ولكن تم نفي ذلك استنادًا على أن العينات وعدد التجارب لم تكن كافية بالإضافة إلى أن جودة تلك الأبحاث لم تكن بالمستوى المطلوب، لذا فهناك حاجة للمزيد من الأبحاث لتأكيد ذلك. 

  • الوقاية من الإنفلونزا

أجريت أغلب الأبحاث حول قدرة الجنسنج على الوقاية من الإنفلونزا على الفئران، أما الإنسان فقد وجدت بعض الأدلة قدرة هذا النبات على حماية خلايا الرئة من التلف بعد تعرضها لفيروس الإنفلونزا. 

  • خفض السكر في الدم

يعتقد بأن مادة الجنسينوسيد الموجودة في الجنسنج باستطاعتها تحسين صنع الأنسولين في البنكرياس كما أن باستطاعتها خفض نسبة المقاومة للأنسولين مما يؤدي إلى خفض نسبة السكر في الدم، لكن ما زال هناك حاجة للمزيد من الأبحاث لإثبات ذلك. 

2. فوائد الزنجبيل

يعد الزنجبيل من النباتات متعددة الفوائد حيث يستخدم في علاج بعض المشكلات الصحية، كما أنه يستخدم في الطبخ وتشمل تلك الاستخدامات والفوائد:

  • علاج الغثيان

يستخدم الزنجبيل في علاج عدة أنواع من الغثيان، مثل: الغثيان الذي يتلو العلاج الكيماوي لمرضى السرطان أو الغثيان الذي يرافق أي عملية جراحية، كما قد يتم استخدامه في تخفيف الغثيان الصباحي للحامل لكن يجب استشارة الطبيب قبل ذلك.

ويجب التنويه أنه على النساء اللاتي أجهضن من قبل أو اقترب موعد ولادتهن الامتناع عن تناوله، لكن إجمالًا هناك حاجة للمزيد من الدراسات حول ذلك. 

  • تخفيف أعراض الرشح

للزنجبيل قدرة على علاج الفايروس المسبب للرشح ويعد الزنجبيل الطازج أفضل في ذلك من المجفف، لكن ما زال هذا الموضوع بحاجة إلى المزيد من الأبحاث.

  • مقاومة التهاب المفاصل التنكسي

إن المركبات الكيميائية النباتية الموجودة في الزنجبيل باستطاعتها مقاومة التهاب المفاصل، لكن ما زال هناك دراسات يتم إجراؤها حول الجرعة المناسبة لذلك.

  • الوقاية من السرطان

يحتوي الزنجبيل على العديد من مضادات الأكسدة التي تعمل على التخلص من الجزيئات الحرة والتي بدورها تساعد في حدوث السرطان. 

الجنسنج والزنجبيل: القيمة الغذائية

عند الحديث عن فوائد الجنسنج والزنجبيل لا بد للتطرق عن قيمة كل منهما الغذائية: 

  • القيمة الغذائية: الجنسنج

يحتوي هذا النبات على عدد من العناصر الغذائية والتي تم تلخيصها في الجدول الاتي:

المكون
القيمة الغذائية/ 100 غم
الطاقة
30 سعر حراري
الماء
92.65 غم
الدهون
0.18 غم
7.16 غم
الكالسيوم
3 ملغم
الحديد
0.02 ملغم
المغنيسيوم
1 ملغم
البوتاسيوم
5 ملغم
الصوديوم
2 ملغم
فيتامين ج
7.7 ملغم
  • القيمة الغذائية: الزنجبيل

يحتوي الزنجبيل على العديد من العناصر الغذائية والتي تم تلخيصها في الجدول الاتي :

المكون
القيمة الغذائية/ 100 غم
الطاقة
80 سعر حراري
الماء
78.98 غم
البروتينات
1.82 غم
الدهون
0.75 غم
الكربوهيدرات
17.77 غم
الألياف
2 غم
16 ملغم
الحديد
0.6 ملغم
مغنيسيوم
43 ملغم
بوتاسيوم
415 ملغم
صوديوم
13 ملغم
زنك
0.34 ملغم

الجنسنج والزنجبيل: الأضرار

لا يوجد أي تفاعل سلبي أو أضرار حققها تناول الجنسنج والزنجبيل معًا، لذا سنقوم بالحديث عن أضرار كل منهما على حدا: 

  • أضرار الجنسنج 

هناك بعض الأضرار لهذا النبات عند استخدامه لوقت طويل والتي تشمل:

  1. الأرق.
  2. الصداع.
  3. الدوار.
  4. المغص.
  5. عدم انتظام في الدورة الشهرية.

عمومًا يجب سؤال الطبيب قبل استخدامه خصوصًا إذا كان الشخص يستخدم بعض الأدوية، مثل: أدوية السكر أو المميعات حيث قد يتعارض استخدامهم مع الجنسنج، كما يجب الحرص على عدم استخدام هذا النبات بشكل متواصل لأكثر من ثلاث أشهر، وباعتبار أنه لا دراسات كافية حول مدى أمانه للحامل والمرضع فيفضل الامتناع عنه في مثل هذه الظروف. 

  • أضرار الزنجبيل

غالبًا يعد الزنجبيل امن عند استخدامه في الطعام لكن عند استخدامه من أجل علاج بعض المشكلات قد يسبب بعض الأعراض الجانبية والتي تشمل:

  1. الحرقة.
  2. الإسهال.
  3. وجع في المعدة.
  4. زيادة الدم أثناء الدورة الشهرية.
  5. تحسس جلدي.

يجب الحرص على استشارة الطبيب قبل تناول المرأة الحامل للزنجبيل وذلك بسبب زيادة فرصة موت الجنين قبل الولادة، حيث أنه سجلت بعض حالات الإجهاض، أما بالنسبة للمرضع فلا أبحاث كافية تؤكد مدى أمانه لذا من الأفضل تجنب تناوله. 

من قبل د. ملاك ملكاوي - الأربعاء ، 3 فبراير 2021