الرياضة والصحة لمرضى السكري: المسموح والممنوع

الرياضة والصحة: ممارسة الرياضة مهمة جدًا لمرضى السكري. فهي تحسن عمل الإنسولين وباستطاعتها الحد من الحاجة إلى استعمال الأدوية. ولكن عليهم الحذر والقيام بها بالطريقة الصحيحة!

الرياضة والصحة لمرضى السكري: المسموح والممنوع

الرياضة والصحة وجهان لعملة واحدة بالنسبة للجميع ولمرضى السكري. فبالإضافة إلى الفوائد المعروفة لممارسة الرياضة، مثل بناء وتقوية العضلات، حماية القلب والأوعية الدموية، الرفع من مستوى تحمل القلب والرئتين، تخفيض مستوى الكولسترول في الدم والحفاظ على الوزن السليم، تحسن ممارسة الرياضة أيضًا من عمل الإنسولين لدى مرضى السكري ومن الممكن أن تحد من الحاجة إلى تناول الأدوية. كذلك، تخفف ممارسة الرياضة من التوتر، الضغوطات والقلق، تحسن من مستوى التركيز وتخفف من الشعور بالجوع. فتقليل السعرات الحرارية لدى مرضى السكري يجب الا يقتصر فقط على تخفيف الوجبات او استبدال السكر الابيض بالسكرالوز وتناول الاغذية خفيفة الدسم فحسب. بل يجب ادراج الرياضة جنباً الى جنب طبعاً بعد موافقة الطبيب.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن لممارسة الرياضة والتمارين الإيروبية أن تمنع حصول مضاعفات مرض السكري وأن تحد من احتمال الإصابة بأمراض القلب، إضافة إلى أنها تساعد في حرق الدهون الزائدة في الجسم والتحكم بمستوى الجلوكوز. ولكن من المهم التذكر أن على مرضى السكري، بشكل خاص، الانتباه والمحافظة على قوانين الحذر والسلامة، لكي لا يسببوا لأنفسهم الضرر، بسبب مرضهم.

اليكم بعض قوانين الرياضة والصحة:

  • في البداية كما ذكرنا سابقاً، من الضروري الحصول على موافقة الطبيب المعالج قبل البدء بممارسة رياضة جديدة.
  • عندما تخرجون لممارسة الرياضة في الصالة الرياضية أو المشي أو أية رياضة أخرى خارج المنزل، عليكم أن تأخذوا معكم 15 غراما على الأقل من السكريات، مثل كوب ونصف الكوب من عصير الفواكه، أو 5 حبات من الحلوى أو مكعبات الجلوكوز، وذلك تحسبًا لحالة انخفاض مستوى السكر في الدم وأنتم بعيدون عن البيت.
  • يجب ملاءمة الحذاء لنوع الرياضة التي تمارسونها، لمنع الإصابات والجروح في القدمين. كذلك، ينصح بارتداء جوارب خاصة للرياضة مصنوعة من البولي إستر لمنع الاحتكاك الزائد الذي  يمكن أن يسبب الإصابة بالجروح.
  • قبل ممارسة الرياضة وانتعال الحذاء، تفحصوا جيدًا للتأكد من عدم وجود جروح أو تقرحات على الرجلين. ينصح بفعل هذا بعد الرياضة أيضًا.
  • المواظبة على شرب الماء قبل، خلال وبعد الرياضة.
  • عندما تخرجون إلى ممارسة الرياضة عليكم التزود ببطاقة هويتكم معكم، تحسبًا لحالة الإصابة بالإغماء أو تحسبا لنشوء حاجة إلى التوجه لتلقي المساعدة الطبية. كذلك، يفضل أن تحملوا معكم دائمًا جهازا لفحص مستوى السكر في الدم.
  • يجب فحص مستوى السكر في الدم قبل ممارسة الرياضة وبعدها. ينصح باستشارة الطبيب بالنسبة لمستوى السكر الملائم في الدم قبل ممارسة الرياضة. هذا مهم بشكل خاص للأشخاص الذين يستعملون الإنسولين.
  • إذا شعرتم بالرعشة، القلق، التعرق الزائد أو أي تغيير غير عادي في نظم القلب (معدل دقات القلب)، توقفوا عن ممارسة الرياضة وافحصوا مستوى السكر في الدم. إذا كان منخفضًا فتناولوا حالًا أحد المأكولات التي أحضرتموها معكم من البيت.
  • ينصح ببدء كل تمرين بتمارين لتدفئة العضلات لمدة 5 - 10 دقائق، لكي يكون الجسم مستعدًا للرياضة ولا يتم مفاجئته بتمارين صعبة ومكثفة.
  • ينصح بممارسة الرياضة لمدة 30 دقيقة في اليوم. ليس بالضرورة بشكل متواصل، بل من الممكن تقسيمها خلال النهار - 10 دقائق في الصباح، 10 دقائق عند الظهر و10 دقائق في المساء.
  • أنواع الرياضة التي ينصح بها لمرضى السكري هي التمارين الإيروبية مثل المشي، الهرولة، العدو الخفيف، الزلاجات، كرة المضرب، التجديف، قفز الحبل، الرقص، السباحة، ركوب الدراجة، كرة السلة، دراجة التمارين والة المشي.
  • هنالك بعض أنواع الرياضة التي لا تعتبر تمارين إيروبية، ولذلك فهي أقل فائدة لمرضى السكري مثل: ركوب الخيل، الجولف، كرة القدم، الكرة الطائرة والباولينج.
  • ينصح بممارسة التمارين الإيروبية لمرضى السكري لأنها تحسن من صحة الجسم وتتطلب عمل مجموعة العضلات الكبيرة.
  • لمن يشعر بأنه لا يستطيع، أو لا يريد، ممارسة التمارين الإيروبية، هنالك نشاطات أخرى من الممكن القيام بها مثل، الخروج إلى نزهة، قص العشب أو العمل في الحديقة، اللعب مع الأولاد أو الأحفاد، رقص الصالات، الرقص المعاصر أو الهيب هوب. نوع الرقص غير مهم وإنما المهم هو  تحريك الجسم.
  • ينصح بممارسة أنواع الرياضة التي تشمل أكثر من مشارك واحد، وبهذه الطريقة يمكن تطوير علاقات اجتماعية والتعرف على أشخاص جدد.
  • السباحة تساعد جدًا على الاسترخاء، وينصح بممارستها لمن يعاني من التهاب المفاصل، لأنها لا تمارس الضغط على المفاصل وتمكـن من الاسترخاء والراحة في الماء.
  • إذا كنتم تمارسون الركض أو المشي، حاولوا تغيير مسار المشي في كل مرة لكي لا تصابوا بالملل.
  • كذلك، تعتبر أعمال البيت نشاطات رياضية صحية وينصح بممارستها لمرضى السكري: غسل السيارة، تنظيف البيت وترتيب الخزائن - سوف تجعلكم بصحة أفضل وترسم الابتسامة على وجوه أزواجكم. حاولوا الاستماع إلى الموسيقى عند القيام بأعمال البيت فهذا يؤدي إلى تحريك جسمكم بشكل أفضل.
  • استعملوا الدرج، بدل المصعد الكهربائي، دائمًا. إذا كان الطابق المطلوب من الطوابق العليا في البناية، حاولوا صعود نصف المسافة على الأقل بواسطة الدرج.
  • إذا كنتم تعملون في مكتب كبير وتريدون التحدث مع زميل لكم في المكتب، لا تكلموه في الهاتف وإنما توجهوا إليه بشكل شخصي.
  • إذا كنتم تستعملون الهاتف الخلوي أو اللاسلكي، إفعلوا ذلك خلال الوقوف أو المشي. هكذا يمكن بشكل مثالي الخلط بين الرياضة والصحة.
من قبل ويب طب - الأربعاء,15مايو2013
آخر تعديل - الاثنين,6أبريل2015