نصائح لمرضى السكري للحفاظ على القدمين

يجب على مرضى السكري الاهتمام بشكل خاص بالقدمين. في هذه المقالة جمعنا من أجلكم نصائح للحفاظ على القدمين ولشراء الأحذية الملائمة:

نصائح لمرضى السكري للحفاظ على القدمين

القدمان تسمحان لنا بالحركة من مكان الى اخر بحرية ومرونة لذا فمن الضروري جداً حمايتهما والحفاظ عليهما. وبشكل خاص مرضى السكري الذين قد يكونون عرضة للإصابة بمشاكل القدمين أكثر من غيرهم. في هذه المقالة سوف تجدون بعض اهم النصائح لمرضى السكري للحفاظ على القدمين ولشراء الأحذية الملائمة للاقدام التي تحملنا لكل مكان، وليس فقط لمسافة قصيرة في المنزل بل خارجه أيضا.

أحيانا نحن حتى لا نولي اهتماما للعدد الكبير من الخطوات التي نخطيها كل يوم لأنه من المفهوم ضمنا أننا نمشي. الفائدة من حركات المشي لا شك فيها، ويوصى بالإكثار من المشي، فهذا مفيد للصحة العامة، للقلب، للرئتين، للقوة البدنية، لتحسين النوم وغير ذلك. عندما ندوس على القدم، فإننا نشغل مضخة والتي تعيد الدم الى القلب. وبذلك نقوم بتسريع تدفق الدم في جميع أنحاء الجسم، وبالتالي "مضخة كف القدم" مهمة جدا.

لكي تعمل هذه المضخة بكل قوتها وفعاليتها يجب الحرص على تحقيق أقصى ملامسة لكف القدم مع الأرض، لذا يجب الحرص على وضع كل كف القدم على الأرض وليس فقط جزء منها. اليوم، للأسف، فإن معظم الناس لا يلائمون بشكل صحيح بين مبنى كف القدم لديهم وبين الأحذية: البعض تكون أحذيتهم أكبر مما ينبغي الى درجة ان قدمهم "تسبح" فيها بينما البعض الاخر تكون الحذاء لديهم دائما ضيقة جدا. الحرص والحاجة للمشي مع أحذية ملائمة تزداد اهميتها عندما تكون هناك تشوهات في أكف القدمين. كما يجب اتخاذ قدر أكبر من الحذر لدى الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري، لأن هذه الاحتكاكات الخفيفة مع الحذاء يمكن أن تسبب لنا بعض الإصابات. فقد تبدأ باحتكاك صغير وتنتهي، لا سمح الله، ببتر القدم.

هل يجوز المشي حفاة القدمين؟

تدعي العديد من الدراسات أن المشي حافي القدمين يمكن أن يكون في الواقع أكثر صحة، هذا ما أشار اليه مقال نشر باللغة الإنجليزية حول موضوع الجري على جهاز المشي مع الاحذية، حيث اثير ادعاء بأن احتكاك المفاصل بكف القدم يكون أكبر بالمقارنة مع المشي حافي القدمين، حيث انه بالإضافة للإصابة الخارجية التي قد تحدث فان أضرار داخلية أيضا قد تحدث. الطريقة الطبيعية هي أن نمشي حفاة القدمين. اليوم هناك منظمات تعمل على اعادتنا إلى الطبيعة وتوصينا بالعودة للجري حفاة القدمين، ولكن في عالمنا المعاصر تم اختراع أحذية حديثة التي تلائم القدم كالجوارب الخاصة والتي لها قاعدة رقيقة جدا. بحيث نمشي معها ولكننا لا نشعر بها.

مرضى السكري المعرضون لخطر مرتفع بشكل خاص، يجب أن ينتبهوا أكثر بعشرة أضعاف من الاخرين عندما يمشون حفاة. وأولئك الذين يعانون من الاعتلال العصبي (neuropathy) قد يصابوا بالجروح عند الدوس على أدوات حادة وعدم الشعور بها على الإطلاق. لذا فإن التوصية هي عدم المشي حفاة القدمين (حتى في المنزل)، ومن جهة أخرى معرفة شراء الأحذية المناسبة والملائمة لمبنى أكف القدمين والتي تلائم الأنشطة التي تحمي القدمين. لذلك يجب ملائمة الأحذية بشكل صحيح من حيث المبنى، الطول، العرض، شدها للقدم والتأكد من انها لا تسبح داخل الحذاء، ومن جهة أخرى يجب ألا يكون الحذاء صغير وينبغي أن يكون يتلائم بشكل دقيق لأكف القدمين.

أيام الصيف تجلب لنا موضة الأحذية – الزاحفة Flip Flops وأحذية الأصبع، حيث أظهرت الدراسات في السنوات الأخيرة أنه حتى لدى الشباب المعتادين على ارتدائها فإنها تسبب أضرارا للمشي لأنها تقصر العضلات الصغيرة في أكف القدمين. الأحذية من هذا النوع معدة للمشي على شاطئ البحر لحماية أكف القدمين في الرمال الساخنة، لذا يجب تجنب المشي بها طوال اليوم وكأنها أحذية ملائمة لكل شيء.

نصائح لمرضى السكري عند شراء الأحذية:

  • قوموا بفحص وقياس الحذاء في المتجر وتأكدوا من أنه ملائم ومريح.
  • ينبغي الحرص على شد الحذاء بواسطة ربطة للقدم.
  • يجب ترك 0.5 سم من أخمص القدم الأطول ونهاية الحذاء.
  • يوصى بملائمة عرض الحذاء لعرض كف القدم (لكي لا يكون ضيق أو واسع جدا).
  • عند قياس الحذاء يجب تحريك أصابع القدمين كلها والشعور بالراحة فيها.
  • عرض منطقة كعب الحذاء يجب أن يلائم عرض كعب كف القدم - ليس واسع جدا ولا ضيق جدا.
  • لا ينبغي ارتداء أحذية بكعب ذات ارتفاع أعلى من 4 سم.
  • عدم شراء حذاء ضيق على أمل انه سوف "يتوسع" – بل يجب أن يكون ملائم عند الشراء.
  • يجب الحرص على تهوية الأحذية كل يوم.

لديكم قدمين. حافظوا عليها وعلى سلامتها وامشوا بطريقة مريحة.

من قبل ويب طب - الأحد ، 21 فبراير 2016
آخر تعديل - الثلاثاء ، 3 أكتوبر 2017