دراسة: تناول الطعام أثناء المشي يزيد الوزن

هناك عدة أمور نقوم بها يومياً دون أن نشعر التي تترك آثاراً سلبية على صحتنا، فمن أجل مجاراة الحياة الصاخبة والسريعة يميل معظمنا إلى تناول الطعام أثناء الطريق لاكتساب بضعة دقائق من اليوم، فما هو أثر تناول الطعام أثناء المشي؟

دراسة: تناول الطعام أثناء المشي يزيد الوزن

كشفت دراسة بريطانية جديدة نشرت في المجلة العلمية Journal of Health Psychology أن من يتناول الطعام أثناء توجهه إلى العمل أو أي مكان أخر دون الجلوس إلى المائدة قد تزداد كمية الطعام المتناولة لديه خلال اليوم وبالتالي اكتساب المزيد من الوزن أو حتى الإصابة بالسمنة.

وأشار الباحثون القائمون على الدراسة من الجامعة البريطانية University of Surrey أن تناول الطعام أثناء المشي يشجع على التهام المزيد منه مقارنة بتناوله أثناء مشاهدة التلفاز أو الحديث مع صديق.

واستهدف الباحثون 60 امراة، وتم اعطائهن حبوب الإفطار على شكل لوح cereal bar لتناوله في ثلاث حالات مختلفة:

  1. المجموعة الأولى طلب منها تناول هذا اللوح أثناء مشاهدة التلفاز لمدة خمس دقائق.
  2. المجموعة الثانية طلب منها تناول طعامها أثناء المشي.
  3. أما المجموعة الثالثة فقامت بتناول اللوح أثناء حديثها مع صديق في وضعية الجلوس.

وبعد هذه التجربة قامت المشتركات بملء استمارات وخضعن لاختبار تذوق يشمل على أربع أنواع مختلفة من الوجيات الخفيفة:

  1.  شوكولاتة
  2.  جزر
  3.  عنب
  4.  رقائق البطاطس.

وتم قياس الكمية المتبقية من هذا الطعام بعد مغادرة النساء، ووجد الباحثون أن النساء اللاتي تتبعن حمية غذائية وقمن بتناول لوح حبوب الإفطار أثناء المشي، تناولن كمية اكبر من الوجبات الخفيفة، وبالأخص الشكولاتة.

وقالت الباحثة الرئيسية في الدراسة البروفيسورة جاين اوجدين Professor Jane Ogden: "تناول الطعام أثناء المشي من شأنه أن يؤدي إلى تناول كمية أكبر من الطعام لاحقاً وبالأخص لمتبعي الحميات الغذائية"، وأضافت: "قد يعود السبب بذلك إلى أن المشي يعتبر من أكبر الملهيات والتي تؤثر على قدرتنا في معالجة أثر تناول الطعام على الجوع الذي نشعر به، أو لأن المشي يعد نوعاً من انواع التمارين الرياضية، والذي يبرر تناول كميات أكبر من الطعام لاحقاً".

المشي وخسارة الوزن وعامل التوقيت

باعتبار المشي نوع من انواع التمارين الرياضية، فهو حتماً امراً مفيد، وبالأخص لمن يرغب في خسارة الوزن، إلا أن توقيت المشي يلعب دوراً مهماً في خسارة الوزن أو كسبانه.

مثلما أشارت هذه الدراسة، يعتبر تناول الطعام أثناء المشي أمراً سلبياً ويؤدي إلى تناول كميات أكبر من الطعام لاحقاً في هذا اليوم وبالتالي زيادة الوزن، ولكن ماذا عن المشي بعد تناول الطعام؟

كشفت دراسة سابقة نشرت في عام 2011 أن المشي لفترة نصف ساعة بعد تناول الطعام مباشرة اكثر فعالية في خسارة الوزن من الانتظار لمدة ساعة من ثم القيام بالمشي، حيث أشارت نتائج الدراسة أن المشتركين خسروا 1.5 كيلوغرام خلال شهر باتباعهم إرشادات الباحثين في المشي لمدة نصف ساعة بعد تناول الطعام فوراً.

من قبل رزان نجار - الأحد,23أغسطس2015