الفجل الحار: فوائد عديدة ومتنوعة

ما هو الفجل الحار؟ ما هي فوائده المحتملة للصحة؟ وما الذي عليك معرفته عنه؟ أهم المعلومات والتفاصيل تجدونها في المقال الآتي.

الفجل الحار: فوائد عديدة ومتنوعة

الفجل الحار (Horseradish)، أو ما يعرف علميًا باسم فجل الخيل الريفي (Armorica Rusticana)، لنتعرف في ما يأتي على الفجل الحار وبعض المعلومات الهامة حول فوائده واستخداماته:

ما هو الفجل الحار؟

الفجل الحار هو نوع من أنواع الخضروات الجذرية التي تنحدر من العائلة الكرنبية (Brassicaceae)، وهي عائلة نباتية لها اسم شائع اخر هو العائلة الخردلية، وهي ذات العائلة التي تنتمي إليها بعض الخضروات الشائعة، مثل: الواسابي، والملفوف، والبروكلي

يتم استخدام الفجل الحار في الحمية الغذائية بشكل مشابه للطريقة التي يتم بها استخدام الواسابي، لا سيما وأن هذا النوع من الخضروات يتمتع بمذاق حار ولاذع يشبه مذاق الواسابي، لذا من الشائع أن تجده على هيئة صلصة جاهزة تباع في المحال التجارية.

بالإضافة لاستخدامه كنوع من التوابل، ولأغراض طبية وعلاجية، إذ قد يساعد هذا النوع من الخضروات على علاج مشكلات صحية متنوعة، مثل: التهابات المسالك البولية، وحصى الكلى، والنقرس، والديدان المعوية. 

رغم أن فوائد الفجل الحار للبشر عديدة ومتنوعة، إلا أن الأمر مختلف قليلًا بالنسبة للخيول، إذ قد يتسبب قيام الخيول بتناول هذا النوع من الفجل بإصابتها بالتسمم!

المحتوى الغذائي للفجل الحار

هذه هي القيمة الغذائية لكل ملعقة كبيرة أي ما يعادل 15 غرام من الفجل الحار: 

الطاقة
7.2 سعرة حرارية
ماء
12.8 غرام
بروتينات
0.177 غرام
ألياف غذائية
0.495 غرام
كالسيوم
8.4 مليغرام
0.063 مليغرام
مغنيسيوم
4.05 مليغرام
فسفور
4.65 مليغرام
بوتاسيوم
36.9 مليغرام
صوديوم
63 مليغرام
0.124 مليغرام
سيلينيوم
0.42 ميكروغرام
فيتامين ج
3.47 ملليغرام
فولات
8.55 ميكروغرام
فيتامين ك
0.195 ميكروغرام

فوائد الفجل الحار

هذه هي أبرز الفوائد الصحية المحتملة للفجل الحار:

1. تحسين صحة الجهاز التنفسي

على الرغم من مذاقه الحار واللاذع والذي قد يتسبب في تحفيز ظهور إحساس غريب في الأنف، ناهيك عن دفع الشخص الذي يتناوله للبكاء، قد يكون لهذا النوع من الخضروات الجذرية فوائد عديدة محتملة للجهاز التنفسي.

إذ قد يساعد الفجل الحار على علاج بعض مشكلات الجهاز التنفسي، مثل: التهابات الجيوب، والتهاب القصبات، وتعزى فوائد الفجل الحار في هذا الصدد لاحتوائه على مواد طبيعية قد تساعد على الاتي:

  • تسييل وطرد البلغم المتراكم في المجاري التنفسي. 
  • مقاومة بعض أنواع البكتيريا المسببة لبعض التهابات المجاري التنفسية. 

2. فقدان الوزن الزائد

قد يساعد تناول الفجل الحار بهيئاته المختلفة على تحفيز خسارة الوزن الزائد في الجسم، وتعزى فوائد الفجل الحار المحتملة في هذا الشأن لما يأتي: 

  • احتواء الفجل الحار على نسبة عالية من الألياف الغذائية، مقابل كمية قليلة من السعرات الحرارية.
  • احتواء صلصات الفجل الحار على زيت الخردل الذي قد يساعد على تحفيز خسارة الوزن الزائد.
  • احتواء الفجل الحار على مواد طبيعية مدرة للبول

3. الحماية من مرض السرطان

يحتوي لب الفجل الحار على نسبة عالية من مضادات الأكسدة التي يحتاجها الجسم لمقاومة الشوارد الحرة الضارة والتي قد تلعب دورًا في نشأة السرطانات في الجسم. 

لذا من الممكن لتناول هذا النوع من الخضروات أن يساعد على خفض فرص الإصابة ببعض أنواع مرض السرطان، مثل: سرطان القولون، وسرطان الرئة، وسرطان المعدة. 

4. تقوية مناعة الجسم

يحتوي الفجل الحار على مزيج مميز من بعض العناصر الغذائية ومضادات الأكسدة الطبيعية التي قد تلعب دورًا هامًا في تحسين صحة جهاز المناعة، وتقليل فرص إصابة الجسم بالأمراض، إذ قد تساعد المركبات المذكورة على تدعيم المناعة من خلال قدرتها المحتملة على الاتي: 

  • مقاومة الشوارد الحرة، وهي مركبات تنتج عن عمليات الأايض تسبب زيادة خطر الإصابة بالأمراض.
  • تحفيز إنتاج كميات أكبر من خلايا الدم البيضاء في الجسم وزيادة نشاط هذا النوع من الخلايا، والتي تعد أحد خطوط الدفاع الهامة ضد الأمراض المختلفة.

5. علاج الالتهابات المختلفة

يحتوي الفجل الحار على مركب كيميائية مميز هو السنجرين (Sinigrin)، وهذا المركب يتواجد في مختلف أنواع الخضروات التي تنحدر من العائلة النباتية الخردلية التي ينتمي إليها الفجل الحار.

لمادة السنجرين العديد من الفوائد المحتملة في مجال مقاومة الالتهابات، إذ قد تساعد هذه المادة على إحداث تغييرات معينة في بعض أجزاء جهاز المناعة التي قد تلعب دورًا في نشأة وظهور الالتهابات، لذا من الممكن لاستخدام هذه المادة أن يساعد على تخفيف حدة بعض الحالات الالتهابية، مثل: تصلب الشرايين.

6. فوائد أخرى

قد يكون للفجل الحار العديد من الفوائد المحتملة الأخرى، والتي لا تزال قيد البحث والدراسة، مثل:

  • مقاومة التهابات المسالك البولية، وتخفيف حدة الأعراض التي قد تظهر على الشخص المصاب بها.
  • تحسين الهضم من خلال تحفيز إنتاج العصارة الصفراء من المرارة.
  • الحفاظ على العظام قوية، والوقاية من بعض أمراض العظام، مثل: مرض هشاشة العظام.
  • مقاومة بعض أنواع البكتيريا، مثل: الليستيريا.
  • تحسين حالة المرضى المصابين بالمشكلات الصحية الاتية: احتباس السوائل، والسعال، والنقرس، ومشكلات المرارة، والديدان المعوية، والام المفاصل والعضلات.

أضرار الفجل الحار

إليك قائمة بأبرز الأضرار المحتملة للفجل الحار:

  • مضاعفات محتملة للمرأة الحامل والمرضعة، إذ يحتوي الفجل الحار وبعض هيئاته الغذائية على زيت الخردل الذي قد يكون سامًا، كما يحتوي الفجل الحار على مواد قد تسبب الإجهاض.
  • تفاقم الأعراض المرافقة لبعض المشكلات الصحية، مثل: داء الأمعاء الالتهابي، والقرحة المعوية، وبعض أمراض الغدة الدرقية، وأمراض الكلى. 
  • تزويد الجسم بجرعة عالية من الصوديوم والسكر، مما قد يتسبب في: رفع مستويات ضغط الدم، والسمنة
من قبل رهام دعباس - الأحد ، 29 نوفمبر 2020