الوقاية هي علاج الحساسية الأنجع!

الربيع يجلب الأزهار الرائعة، ولكنه يجلب للكثيرين منا الحساسية أيضا. هناك طرق متنوعة لعلاج الحساسية ومشاكل الجهاز التنفسي، مثل شفط الغبار من السجاد كل يوم، عدم النوم على وسادة وبطانية تحتوي على الريش الحقيقي وما الى ذلك. إذا كان هذا لا يساعد فيمكن الاستعانة بفطر الإمبراطور.

الوقاية هي علاج  الحساسية الأنجع!

مصدر كلمة الحساسية هو من اليونانية وتعني " رد فعل مختلف".  "رد الفعل المختلف " يشير إلى رد فعل الجهاز المناعي ضد مواد التي عادة ما تكون غير ضارة لمعظم الناس. ماذا يعني ذلك؟ عندما يدخل الى الجسم جسم غريب مثل البكتيريا أو الفيروسات، فيفترض أن يقوم جهاز المناعة لدينا بحمايتنا منه، وهو يفعل ذلك من خلال زيادة عدد خلايا الدم البيضاء، افراز الأجسام المضادة للالتهابات والأجسام المضادة المختلفة. عندما يرد الجهاز المناعي بشكل "مفرط " ويحاول محاربة المواد الغير ضارة بالنسبة لنا - فهذا هو رد الفعل التحسسي  يتطلب غالبا علاج الحساسية.

تعتبر الحساسية ظاهرة شائعة جدا في العالم المصنع. ما يقرب من ربع السكان يعانون من نوع ما من الحساسية. نحن نعرف حساسية الربيع أو الخريف، والتي نشعر بها مع تغير الفصول. وفي حالات أخرى تكون ناجمة عن تناول أطعمة معينه. لدى عدد غير قليل من الناس تكون المشكلة أكبر - مصدر رد الفعل التحسسي غير واضح. عادة ما يعبر عن الحساسية في الجهاز التنفسي والجلد.

الحساسية يمكن أن تسبب مجموعة واسعة من الأعراض المختلفة، والتي تختلف حدتها من شخص لاخر. المظاهر الرئيسية للحساسية هي صعوبات في التنفس على غرار الربو، سيلان الأنف، العطس، الالتهابات، التورم، حكة في العينين أو الوجه، تهيج أو احمرار على الجلد، وكذلك الأكزيما من أنواع مختلفة.

الطب الصيني، والذي هو الأقدم وأكثر شيوعا من بين مجالات الطب البديل ويحمل في طياته 5000 سنة من الحكمة والخبرة، يعالج الحساسية بنهج مختلف. يركز علاج الحساسية بالطب الصيني على تقوية جهاز المناعة لدينا بواسطة النباتات الطبية ليكون قادرا على التعامل بشكل أفضل مع المواد المسببة للحساسية. يدعي الطب الصيني ان العديد من الأجهزة مرتبطة بجهاز المناعة لدينا، لذلك يركز العلاج على موازنة وتقوية هذه الأجهزة.

عادة، فإن علاج الحساسية يحل مشاكل أخرى ويساهم في تحسين الشعور الفسيولوجي والحسي على نحو أفضل. علاج الحساسية الأكثر فعالية في الجهاز التنفسي يتم بواسطة بعض انواع الفطر. خصائص الشفاء بالفطر معروفه منذ الاف السنين. هذه الفطريات تنمو في جبال التبت في ظروف معقدة - على ارتفاع 4000 متر، حيث الأكسجين قليل.

علاج الحساسية مع قدوم فصل الربيع:

نوع من انواع الفطر يسمى فطر الامبراطور او فطر القيصر يشبه القبعة بلون يميل الى البرتقالي - الأحمر. بعض انواع الفطريات قد تكون مفيدة للأشخاص الذين يعانون من الحساسية أو مشاكل في التنفس, مثل الربو، وتقوي جهاز المناعة. كما ذكرنا، فالفطر يفيد الأشخاص الذين يعانون من الحساسية والصعوبات في التنفس، ولكن أيضا النشاطات التي نقوم بها يمكن أن تحسن التنفس لدينا وتمنع الحساسية.

نصائح لعلاج الحساسية:

 قبل كل شيء من المهم اجراء اختبار الحساسية لدى الطبيب.

المراقبة – يجب فحص ما إذا كان في اليوم الذي نأكل فيه طعاما معينا أو نزور فيه مكانا معينا تتطور الحساسية. لذلك يوصى بمراقبة عادات الأكل والأماكن التي نزورها لمدة أسبوع، وذلك باستخدام دفتر الملاحظات. إذا تفشت الحساسية فيمكن الفحص بواسطة دفتر الملاحظات إذا ما أكلنا طعاما أو زرنا مكانا  تسبب في تفشي الحساسية.

  • للوقاية وعلاج الحساسية ينصح بعدم النوم على الوسائد والبطانيات التي تحتوي على الريش الحقيقي.
  • يجب شفط الغبار من السجاد في غرف النوم كل يوم. بشكل عام، من الأفضل عدم وضع السجاد.
  • البلغم - إذا كنتم تعانون من البلغم فيفضل تجنب منتجات الألبان والفول السوداني.
  • لا تجهدوا أنفسكم كثيرا في الأيام التي يكون فيها غبار وتلوث في الهواء.

 اقرؤوا ايضا ...

 

من قبل ويب طب - الخميس ، 15 مايو 2014
آخر تعديل - الاثنين ، 29 يونيو 2015