أمراض المعدة النفسية: تعرف عليها

كيف تحدث أمراض المعدة النفسية؟ وما أبرز الأمراض النفسية التي تؤثر على وظيفة المعدة؟ تعرف في هذا المقال على إجابة لتساؤولاتك كافة.

أمراض المعدة النفسية: تعرف عليها

سنتعرف فيما يأتي على أهم المعلومات والتفاصيل حول أمراض المعدة النفسية:

أمراض المعدة النفسية

يتم التحكم في وظائف المعدة، مثل: إفراز الأحماض التي تساعد في هضم الطعام ودفعه إلى خارج المعدة عن طريق نظام عصبي معقد يعمل على مدار اليوم.

قد تؤثر ضغوطات الحياة المختلفة على وظيفة النظام العصبي في جميع الجسم بما في ذلك المعدة، مما يدفع المعدة للتسبب بنوعين من ردود الفعل تتمثل فيما يأتي:

1. التفاعلات النفسية الفسيولوجية

تؤثر هذه التفاعلات النفسية على قدرة المعدة والجهاز الهضمي على القيام بوظيفتهما على أكمل وجه، وغالبًا ما يتمثل هذا النوع من التفاعل في ألم عند القيام بحركات الأمعاء الذي يحدث عند التعرض للإجهاد.

من الأمثلة على التفاعلات النفسية الفسيولوجية مرض القولون العصبي الذي يؤدي إلى تشنج المعدة، أو زيادة إفراز المعدة للحمض.

2. التفاعلات النفسية الجسدية

تؤدي هذه التفاعلات النفسية الجسدية إلى إحداث تغيرات شكلية في المعدة والجهاز الهضمي مما يسبب القرحة الهضمية أو التهاب القولون التقرحي.

يحتاج هذا النوع من التفاعلات الذي يصنف من ضمن حالات الأمراض النفسية الشديدة إلى علاج نفسي، وليس فقط طبي كما التفاعلات النفسية الفسيولوجية.

أمثلة على أمراض المعدة النفسية

بعد أن تعرفت على التفاعلات النفسية الفسيولوجية والجسدية التي تحدث نتيجة تعرض الأعصاب الموجودة في المعدة لضغوطات الحياة المختلفة، إليك توضيحًا للأمراض التي ذكرت أعلاه كأمثلة على أمراض المعدة النفسية:

  • مرض القولون العصبي 

غالبًا ما يحدث نتيجة التوتر الشديد أو التعرض لضغوطات الحياة المختلفة التي تؤثر على وظيفة المعدة، إضافة إلى أسباب أخرى كالعوامل الوراثية أو تناول الأطعمة المهيجة للقولون.

تتمثل أعراض مرض القولون العصبي الذي يؤثر على المعدة فيما يأتي:

  1. الام أو تقلصات في المعدة: عادةً ما تصبح أسوأ بعد الأكل وتتحسن بعد التبرز.
  2. الانتفاخ: الشعور بزيادة الغازات في البطن وعدم الراحة.
  3. الإسهال: قد يعاني المريض من براز مائي والحاجة إلى التبرز بشكل مفاجئ.
  4. الإمساك: التعرض للإجهاد عند التبرز، والشعور بانعدام القدرة على إفراغ الأمعاء بشكل كامل.
  • فقدان الشهية العصبي

يعاني الأفراد المصابون بفقدان الشهية العصبي من خوف شديد من زيادة الوزن وتدني احترام الذات، الذي قد يؤدي فقدان الوزن الشديد ومشكلات صحية خطيرة قد تصل إلى حد الموت.

قد يؤثر فقدان الشهية العصبي على المعدة من خلال الإصابة بألم شديد في البطن، والانتفاخ، والإمساك، ويمكن أن يؤدي إلى فقدان الماء واختلال التوازن الحمضي القاعدي إلى فقدان البوتاسيوم وانحلال الربيدات وتلف الكلى.

  • القرحة الهضمية

تحدث القرحة الهضمية عندما تعمل الأحماض التي تساعد في هضم الطعام على إتلاف جدران المعدة أو الاثني عشر.

يعد السبب الأكثر شيوعًا في حدوث القرحة الهضمية هو الإصابة ببكتيريا الملوية البوابية، أو الاستخدام طويل الأمد للأدوية المسكنة للألم، مثل: الأسبرين، والأيبوبروفين.

يزيد الإجهاد والتوتر والأطعمة الغنية بالتوابل من القرحة الهضمية، ويتسبب في ألم شديد بالمعدة.

  • القولون التقرحي

يسبب التهاب القولون التقرحي تهيجًا وتقرحات في الأمعاء الغليظة.

يعاني حوالي نصف المصابين بالتهاب القولون التقرحي من أعراض خفيفة، فيما يصاب البعض الاخر بالحمى والإسهال الدموي والغثيان وتشنجات شديدة في البطن.

وعادةً ما تحدث نوبات القولون التقرحي نتيجة الإجهاد العاطفي أو تناول المضادات الحيوية أو مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية.

نصائح للتخلص من أمراض المعدة النفسية

هناك العديد من النصائح التي قد تساعد في علاج أمراض المعدة النفسية والتقليل من حدوث النوبات، تشمل الاتي:

  1. الخضوع للعلاج النفسي والمعرفي والسلوكي: خاصة للمرضى الذين يعانون من أعراض شديدة تهدد الحياة، مثل: مرضى فقدان الشهية العصبي.
  2. مراجعة الطبيب: للحصول على علاج طبي والأدوية المناسبة، يجدر الحرص على عدم تناول الأدوية دون وصفة طبية لمنع تفاقم الأعراض.
  3. التقليل من تأثير ضغوطات الحياة: من خلال النوم بما لا يقل عن سبع ساعات، وممارسة الرياضة بانتظام، والبحث عن الطرق الصحية لتخفيف التوتر مثل التأمل. 

من قبل سلام عمر - الخميس ، 18 نوفمبر 2021