أهمية الصحة النفسية

ما أهمية الصحة النفسية؟ وكيف يمكنني أن أحسّن صحتي النفسية؟ تعرّف على الإجابات عن أسئلتك كلّها في المقال الآتي.

أهمية الصحة النفسية

تعرف على مدى أهمية الصحة النفسية وكيفية الحفاظ عليها وتعزيزها في هذا المقال:

أهمية الصحة النفسية

يمكننا أن نقول باختصار إن أهمية الصحة النفسية تكمن في كونها تساعد الشخص في أن يعيش حياته على أكمل وجه بإنتاجية ويستمتع بها، فضلًا عن كونها تقلل احتمال إصابته بمجموعة واسعة من الأمراض النفسية. 

وإليك مجموعة من أبرز النقاط التي توضح أهمية الصحة النفسية للشخص:

  • تحسين الصحة الجسدية

للصحة النفسية تأثير كبير في الصحة الجسدية، إذ إن إهمالها أو ضعفها يزيد احتمال الإصابة بأمراض عديدة قد تكون خطرةً، منها: أمراض القلب، والسكري.

  • المساعدة في الشفاء من الأمراض العضوية

يكون احتمال انتصار مصابي السرطان الذين يعانون من مشكلات نفسية حتى إن كانت بسيطة أقل مقارنةً بذوي الصحة النفسية الجيدة.

  • تعزيز جودة النوم

تعد اضطرابات النوم، منها: الأرق (Insomnia) ضمن المشكلات التي ترتبط ارتباطًا وثيقًا بالصحة النفسية.

  • رفع مستويات الطاقة

تعمل الصحة النفسية السيئة على استنزاف الطاقة، فهي تؤدي إلى الشعور المتواصل بالتعب والإنهاك الذي لا يتوقف إلا مع علاج المشكلة أو الاضطراب النفسي.

  • تجنب العادات السلبية

تؤدي الصحة النفسية السيئة في بعض الحالات إلى اللجوء إلى العادات السلبية بهدف التعامل مع الأعراض النفسية المزعجة، وذلك يكون على سبيل المثال باللجوء إلى التدخين أو استخدام الأدوية المهدئة دون استشارة الطبيب.

  • الحفاظ على التفاؤل

تساعد الصحة النفسية الجيدة في التعامل مع العقبات والصعوبات بمنظور متفائل، وذلك يؤدي إلى تجاوزها وعدم تركها تؤثر في حياة الشخص وإنجازاته.

  • المساعدة في التعامل مع التغيرات الحياتية

عند التعرض إلى حدث يؤدي إلى تغيرات جذرية في الحياة من ذلك الزواج والانتقال من عمل إلى اخر، تبرز أهمية الصحة النفسية في المساعدة في التعامل مع التغيرات وتجاوزها دون أضرار نفسية.

  • زيادة الإنتاجية

تؤدي الصحة النفسية المتعبة وما يترافق معها من اضطرابات نفسية إلى ضعف الإنتاجية وتأخر تسليم المهام في العمل، وذلك إضافةً إلى كثرة الإجازات المرضية.

  • تحسين العلاقات مع الاخرين

تؤدي الصحة النفسية السيئة إلى مضاعفات عديدة تؤثر سلبيًا في العلاقات مع الاخرين، من ذلك اللجوء إلى الانعزال عنهم.

  • الحفاظ على وزن صحي

تبرز أهمية الصحة النفسية أيضًا في تحسين نمط حياة الشخص ووقايته من حدوث زيادة كبيرة في وزنه، فمن يعاني من مشكلة نفسية أو اضطراب نفسي عادةً ما يقل اهتمامه في ممارسة الرياضة واختيار الغذاء الصحي، وذلك يفضي إلى زيادة الوزن والسمنة.

عوامل تؤثر سلبيًا على صحتك النفسية

بعد أن ألقينا نظرةً على أهمية الصحة النفسية سننتقل الان إلى التعرف على مجموعة من أبرز العوامل التي تؤثر فيها سلبيًا: 

  1. العوامل البيولوجية، منها الوراثة وكيمياء الدماغ.
  2. التجارب الحياتية، منها التعرض للصدمات النفسية والإساءات.
  3. التاريخ العائلي بالإصابة بالاضطرابات النفسية.
  4. نمط الحياة الذي يشمل طبيعة الغذاء وممارسة النشاطات الجسدية.

نصائح لتعزيز الصحة النفسية

بسبب أهمية الصحة النفسية علينا أن نسعى إلى تعزيزها وتحسينها دائمًا، وإليك هذه المجموعة من النصائح التي تساعدك في ذلك: 

  • تواصل مع الاخرين: فوجود الأصدقاء والتواصل معهم يدعم الصحة النفسية ويعزز قيمة الذات.
  • مارس النشاطات الجسدية: من أبرز فوائد الرياضة للصحة النفسية هو أنها تحفز على حدوث تغيرات كيميائية دماغية تؤدي إلى تحسين المزاج.
  • تعلم مهارات جديدة: فالتعلم يعزز ثقتك في نفسك، وذلك له تأثير كبير في تحسين الصحة النفسية.
  • ساعد الاخرين: فالعطاء والبذل من أجل الاخرين يؤثر إيجابيًا في صحتك النفسية.
  • عش اللحظة: فالاستمتاع باللحظة والتركيز فيها بكامل الذهن له أثر إيجابي في الصحة النفسية.

من قبل ليما عبد - الاثنين ، 15 نوفمبر 2021