أي من هذه الأطعمة قد تسبب لك النفور؟

بعض الأطعمة قد تثير اشمئزازك بسبب شكلها أو رائحتها، وبعضها الآخر قد لا تتناولها لطعمها اللاذع، ما هو سبب تجنبك لهذه الأطعمة؟

أي من هذه الأطعمة قد تسبب لك النفور؟

هذه قائمة من الأطعمة التي قد يعرض البعض عن تناولها لأسباب مختلفة، رغم فوائدها الجمة للجسم:

  • البروكلي

قد تكون ممن لا يطيق تناول أطباق الطعام التي تحوي البروكلي، بسبب طعمها القوي والحاد.

أنت لست وحدك، إذ أن هناك الكثير من كبار الطهاة في العالم ممن لا يحبون تناولها أيضاً، ولكنهم يتغلبون على طعمها بوصفاتهم السحرية.

الشيف (هارولد ديتر-Harold Dieterle) الفائز في الموسم الأول من توب شيف والذي يملك ثلاثة مطاعم في مدينة نيويورك، هو نفسه ليس من محبي البروكلي، لكنه اعتاد تذوقها ليعدها بنكهة تعجب زائري مطاعمه.

يقوم ديتر بتجريد البروكلي من سيقانها وتقطيعها إلى قطع صغيرة، ثم يضعها في الخل لدقائق ويطهوها، ويضيف إليها الجبن وبعض المكسرات.

  • الباذنجان

قد لا تتناوله بسبب مرارة طعمه، أو تنفر من شكله اللين الممتص للزيت، لكنك ستجد الباذنجان في الكثير من أطباق طعامك اليومي، فهو دائم الوجود مع الدجاج والأرز والبطاطا المقلية.

عندما تزور بعض الدول العربية قد تجد الباذنجان المكون الرئيسي لأشهر أطباقها، مثل مسقعة الباذنجان، بابا غنوج، مقلوبة الباذنجان، شكشوكة الباذنجان، متبل ومحشي الباذنجان، فتة الباذنجان، مكدوس محشي بالجوز والفليفلة.

يمكنك التغلب على طعمها من خلال إضافة نكهات الكرفس والثوم والطماطم والفلفل إليها.

  • البنجر

إذا كنت من كارهي البنجر فقد يكون السبب أنك لا تستسيغ طعمه الحلو الممزوج بنكهة التراب، فالبعض يجد أن هذا المذاق مزعج لهم، فيبتعدون عن تناوله بالرغم من فوائده العديدة.

لتحسين مذاق البنجر يمكنك إضافة القليل من الجبن المالح والمكسرات المحمصة مثل الجوز أو اللوز له.

  • الكزبرة

قد تكون من كارهي الكزبرة وراثياً، أو ممن يصف طعمها بمساحيق التنظيف أو العشب، وهذا أمر متعارف عليه لدى الكثير ممن لا يطيقون تناول الكزبرة.

ولكن يمكنك التغلب على طعمها من خلال مزجها مع زيت الزيتون والكمون والليمون ولبن الزبادي وإضافتها إلى الدجاج، قد يعطيك هذا الصوص نكهة مميزة، كما تحصل على فوائد الكزبرة العديدة.

  • جبنة التوفو

قد تعرض عن تناول جبنة التوفو بسبب ملمسها الطيني، فهي سريعة التفتت.

أشار الشيف (كولين باتريك جودريو Colleen Patrick-Goudreau) -مؤلف كتاب التحدي النباتي لمدة 30 يوما- أن الناس قد تعرض عن تناول جبنة التوفو بسبب ملمسها الغروي.

يمكنك شراء جبنة التوفو ووضعها في الثلاجة لمدة 24 ساعة، ثم قم بوضع قرص الجبنة داخل وعاء مليء بالماء لمدة 4-5 ساعات، هذا قد يعطيك الملمس الممطوط الذي ترغب به.

  • سمك السلمون

قد تكون النكهة الحادة في طبق سمك السلمون غير ممتعة وتسبب لك النفور، وهذا حال الكثيرين.

الشيف (ريك مونين -Rick Moonen)، مؤلف كتاب السمك دون شك، يقترح عليك إضافة النكهة الحارة الممزوجة بالطعم الحلو، فبإمكانك إضافة صوص مكون من عصير الليمون والعسل والقليل من التوابل إلى سمك السلمون قبل شوائه.

  • المحار

قد تمتنع عن تناول المحار بسبب ملمسها الزلق، والذي قد يثير اشمئزازك.

لست الوحيد، فهناك من يصفها بالمخلوقات المقززة، رغم أنها تعد مصدراً غنياً بالحديد والزنك وفيتامين B12، ومفيدة في تعزيز الرغبة الجنسية.

  • الملفوف والقرنبيط

وتعرف أيضاً باسم الكرنب أو براعم بروكسل.

قد تعرض عن تناولها بسبب تغير لونها ورائحتها عند طهيها لفترة طويلة فيصبح رمادياً ورائحتها نتنة كالكبريت.

الأمر ذاته ينطبق على القرنبيط، ولكن بإمكانك إضافة الجبن الجاف الإيطالي إليه لتحسن من مذاقه.

  • الفطر

قد تنفر من الفطر ولا ترغب بأكله بسبب شعورك أن طعمه لا يختلف عن التراب شيئاً، كما أن ملمسه اللزج من شأنه أن ينفرك منه.

على الرغم من ذلك هناك العديد من الفوائد الصحية للفطر، حاول طبخه بطرق تخلصك من لزوجته للتمتع بفوائده العديدة.

من قبل سلام عمر - الخميس ، 1 فبراير 2018