بيكربونات الصوديوم لتبييض الأسنان

يبحث العديد من الأشخاص عن أفضل الطرق من أجل تبييض الأسنان ويعدّ أغلبها باهظ التكلفة، لكن ماذا عن استخدام بيكربونات الصوديوم لتبييض الأسنان؟

بيكربونات الصوديوم لتبييض الأسنان

هناك العديد من الأقاويل والأبحاث التي تثبت فاعلية بيكربونات الصوديوم لتبييض الأسنان، لكن ما هي الحقيقة وراء ذلك؟

بيكربرونات الصوديوم لتبييض الأسنان

يتساءل العديد من الأشخاص عن إمكانية استخدام بيكربونات الصوديوم من أجل تبييض الأسنان، وتكمن الإجابة بنعم! يعد بيكربونات الصدوديوم فعال من أجل تبييض الأسنان.

يمتلك بيكربونات الصوديوم ملمس ملحي وطعم قاعدي بعض الشيء، حيث يساعد الوسط القاعدي لبيكربونات الصوديوم في التخلص من تصبغات الأسنان الناتجة من استهلاك الأطعمة والمشروبات المختلفة، التدخين، وعوامل الاحتكاك.

يساعد استخدام بيكربونات الصوديوم على الأسنان في التخلص من الجير العالق على سطحها، يبحث العديد من الأشخاص عن طرق مناسبة وفعالة لتبييض الأسنان، إذ تعد جميع الطرق الحالية مكلفة وباهظة الثمن لذلك فإن استخدام بيركربونات الصوديوم لتبييض الأسنان يعد مقنع وفعال في نفس الوقت.

طرق من أجل تبييض الأسنان باستخدام بيكربونات الصوديوم

في ما يأتي بعض الطرق التي يمكن استخدامها من أجل تبييض الأسنان باستخدام بيكربونات الصوديوم:

1. بيكربونات الصوديوم مع الماء

يعد خلط بيكربونات الصوديوم مع الماء من أسهل الطرق وأكثرها استخدامًا، حيث يمكن إضافة نصف ملعقة صغيرة من بيكربونات الصوديوم وبضع القطرات من الماء للحصول على مزيج أشبه بالمعجون، ومن ثم القيام بوضعه على الأسنان باستخدام الفرشاة وتركه على الأسنان لمدة دقيقتين ثم غسله.

كما يمكن إضافة بيكربونات الصوديوم إلى معجون الأسنان.

2. بيكربونات الصوديوم مع عصير الليمون

يساعد عصير الليمون في تنظيف الأسنان، لذلك يمكن إضافة نصف ملعقة صغيرة من بيكربونات الصوديوم ونصف ملعقة من عصير الليمون وترك المزيج على الأسنان لمدة دقيقة ثم غسله.

ينصح بعدم استخدام هذه الوصفة باستمرار إذ يعمل حمض الستريك الموجود في الليمون على إيذاء الأسنان عند استخدامه بكثرة.

3. بيكربونات الصوديوم وزيت جوز الهند

يحتوي زيت جوز الهند على حمض اللاوريك (Lauric acid) والذي يساعد على تبييض الأسنان بشكل كبير، يمكن تدفئة كوب من زيت جوز الهند وإضافة ملعقتين صغيرة من بيكربونات الصوديوم ومن ثم وضعه على الأسنان لعدة دقائق.

نصائح لاستخدام بيكربونات الصوديوم بشكل امن

يجب استخدام بيكربونات الصوديوم بحذر من أجل تبييض الأسنان، إذ يؤدي الاستمرار باستخدامه لفترات طويلة الضرر والأذى للأسنان، ينصح باستخدام بيكربونات الصوديوم مرة واحد في الأسبوع فقط لمدة دقيقتين كأقصى حد.

لا يجب استخدام بيكربونات الصوديوم كبديل عن معجون الأسنان، إذ لا يحتوي على عنصر الفلور المهم من أجل حماية وتقوية الأسنان، كما لا يجب حك مسحوق بيكربونات الصوديوم بشكل مبالغ به على الأسنان إذ يؤذي ذلك الأسنان واللثة أيضًا.

يفضل مراجعة الطبيب قبل استخدام بيكربونات الصوديوم لتبييض الأسنان خصوصًا عند وجود أي مشكلة متعلقة باللثة وحساسية الأسنان مسبقًا. 

الأعراض الجانبية لاستخدام بيكربونات الصوديوم للأسنان

في ما يأتي أهم الأعراض الجانبية المتعلقة باستخدام بيكربونات الصوديوم باستمرار وبشكل مبالغ به:

  • تلف طبقة المينا: يؤدي استخدام بيكربونات الصوديوم باستمرار إلى تلف وتدمير طبقة المينا والذي يؤدي بدوره إلى الإصابة بتسوس الأسنان.
  • ضرر اللثة: يؤدي احتكاك بيكربونات الصوديوم باللثة إلى نزيفها وإصابتها بالالتهابات.
  • الطعم الغير مستساغ: يشعر الإنسان بطعم غير مستساغ داخل فمه عند استخدام بيكربونات الصوديوم وترك بضع من الحبيبات داخل الفم أيضًا.
  • إزالة صمغ تقويم الأسنان: لا ينصح الأشخاص الذين يستخدمون تقويم الأسنان بوضع بيكربونات الصوديوم على أسنانهم إذ يعمل على إزالة وتحليل صمغ تقويم الأسنان.
من قبل د. إسراء ملكاوي - الاثنين ، 23 نوفمبر 2020
آخر تعديل - الاثنين ، 23 نوفمبر 2020