تأثير الاكتئاب على الدماغ

عندما نفكر في كلمة الاكتئاب غالبًا ما ترتسم في عقولنا صورة الحزن والعزلة وقلة الطعام، لكن هل تعلم ما هو تأثير الاكتئاب على الدماغ؟

تأثير الاكتئاب على الدماغ

لا يقتصر تأثير الاكتئاب على المشاعر الحزينة والعزلة، بل يشمل تأثيرات على الدماغ والقدرات الإدراكية، وسنتعرف في المقال الاتي على تأثير الاكتئاب على الدماغ:

ما هو تأثير الاكتئاب على الدماغ؟

قد يسبب الاكتئاب تغيرات في كيفية التعلم والتفكير والذاكرة، كما سنرى في النقاط الاتية:

1. تأثير الاكتئاب على الدماغ من ناحية التعلم

قد يؤدي الاكتئاب إلى وجود صعوبات التعلم المختلفة، الأمر الذي قد يزيد من أعراض الاكتئاب بسبب الشعور بالإحباط والتوتر، فقد يعاني الأشخاص المصابين بالاكتئاب من صعوبة في إتمام المهام التي تتطلب قدرات إدراكية عالية.

كما قد تسبب تقلبات المزاج المرافقة للاكتئاب مشكلات في الانتباه، وقد تسبب مشكلات النوم الناجمة عن الاكتئاب تأثيرًا على القدرة العقلية في التركيز، وقد يرتبط الاكتئاب بمشكلات نفسية أخرى، مثل: القلق، الأمر الذي يزيد من صعوبة التعلم عند الفرد.

2. تأثير الاكتئاب على الدماغ من ناحية التفكير

قد يسبب الاكتئاب صعوبة في التفكير من خلال تغييرات دقيقة قد لا يلاحظها الفرد في بدايتها، وقد تظهر صعوبة التفكير بسبب تأثير الاكتئاب على النقاط الاتية:

  • مواجهة صعوبة في اتخاذ القرارت، ولا يقتصر الأمر على القرارات المهمة، بل قد يعاني الفرد من مشكلات في اتخاذ القرارات البسيطة، مثل: مشاهدة التلفاز، أو الخروج في نزهة.
  • صعوبة في معالجة المعلومات، فقد يتلقى الشخص المصاب بالاكتئاب المعلومة كغيره من الناس، لكنه لا يستطيع معالجتها بشكل طبيعي.
  • وجود صعوبة في تنفيذ المهام، فقد يعاني الشخص من قصور القدرة العقلية في إتمام المهام البسيطة، مثل: الرد على الهاتف.

3. تأثير الاكتئاب على الدماغ من ناحية الذاكرة

يعاني المصابين بالاكتئاب من استرجاع بعض الذكريات، فقد يسبب الاكتئاب تلف في عملية فصل النماذج (Pattern Separation)، وهي العملية التي يستخدمها الدماغ في ترميز الذكريات المشابهة لبعض الأحداث اليومية.

كما قد يؤثر الاكتئاب على الذاكرة قصيرة المدى، وقد يبقى التأثير مستمرًا حتى بعد العلاج. 

ما السبب وراء تأثير الاكتئاب على الدماغ؟

قد ينتج كل هذا التأثير بسبب التغيرات التشريحية والفسيولوجية التي يسببها الاكتئاب على الدماغ، ومن هذه التغيرات نذكر الاتي: 

1. انكماش في حجم الدماغ

قد يسبب الاكتئاب تغير في حجم الدماغ من خلال نقصان حجم المادة الرمادية (Gray Matter) التي تحتوي على عدد كبير من خلايا الدماغ، وقد ينتج هذا الانكماش في المناطق الاتية:

  • الحصين (Hippocampus) وهي المنطقة الضرورية لحفظ الذاكرة والتعلم في الدماغ، وتعد حساسة لهرمونات التوتر.
  • قشرة الفص الجبهي الأمامي (Prefrontal cortex) وهي المنطقة الضرورية للتفكير والتخطيط.
  • منطقة تحت المهاد (Hypothalamus).
  • النواة الذنبية (Caudate nucleus).
  • الجزيرة (Insula).

2. التهاب الدماغ

لم يتم التوصل إلى معرفة ما إذا كان الاكتئاب يسبب التهاب الدماغ أو التهاب الدماغ هو الذي يسبب الاكتئاب، ولكن المواد الكيميائية المرتبطة بالتهاب الدماغ المعروفة باسم بروتينات المترجم (Translocator Proteins) تكون موجودة بكثرة عند المصابين بالاكتئاب.

وقد يسبب التهاب الدماغ عدة مشكلات، نذكر منها الاتي:

  • تلف أو موت الخلايا الدماغية.
  • منع الخلايا الدماغية الجديدة من النمو.
  • التسريع من عملية تشيخ الدماغ.

هل يمكن التقليل من تأثير الاكتئاب على الدماغ؟

لم يتم التوصل إلى حقيقة ما إذا كان تأثير الأكتئاب على الدماغ دائمًا أم لا، فقد يسبب الاكتئاب المستمر مشكلات دائمة خاصة في منطقة الحصين من الدماغ، مما يفسر صعوبة علاج الاكتئاب عند البعض.

وما زالت الدراسات جارية للإجابة على هذا السؤال، ولكن هناك بعض العلاجات التي يمكن من خلالها تقليل تأثير الاكتئاب على الدماغ، ومن هذه العلاجات نذكر الاتي:

1. مضادات الاكتئاب

تعمل أدوية مضادات الاكتئاب على المواد الكيميائية في الدماغ الخاصة بالتحكم بالتوتر والمشاعر المختلفة، ومن الممكن أن تساعد هذه الأدوية في تشكيل ارتباطات جديدة بين الخلايا، مما يقلل من أثر التهاب الدماغ.

2. العلاج السلوكي الإدراكي (CBT)

يمكن من خلال العلاج السلوكي الإدراكي تحفيز اللدونة العصبية (Neuroplasticity)، والتي من شأنها أن تقاوم الاكتئاب.

من قبل د. جود شحالتوغ - الأحد ، 15 نوفمبر 2020
آخر تعديل - الثلاثاء ، 6 يوليو 2021