تشقق الشفاه : هل أنت مدمنة على مرطب الشفاه؟

قد يؤدي استخدام مرطب الشفاه عند تشقق الشفاه, الى الشعور بالراحة والتقليل من جفافها. فقد تتقشر الشفاه الجافة وتسبب الألم ويمكن لمرطب الشفاه أن يساعد على تخفيف حدة الأعراض. ولكن هل استخدام مرطب الشفاه بدون سبب طبي يعتبر إدمانًا؟

تشقق الشفاه :  هل أنت مدمنة على مرطب الشفاه؟

تخيلن السيناريو التالي: انتن مسافرات في السيارة، وفجأة شعرتن بانكن مجبرات على دهن مرطب ضد تشقق الشفاه . تبدأن بالبحث عنه في أنحاء السيارة وفي الحقيبة، دون العثور عليه، تواصلن عملية البحث وتخططن طريقكن بحيث يمكنكن التوقف لشراءه. وفي هذه الأثناء، تقمن بتبليل جلد الشفتين من خلال اللسان بشكل مستمر. تتوقفن عند محطة بنزين أو صيدلية لشراءه، وعلى الفور تدهن شفاهكن بسخاء. إذا كنتن على دراية بهذا السيناريو فعلى الأرجح انكن مدمنات على مرطب الشفاه. ولكن قبل أن تشعرن بالقلق هيا نحاول فهم ماذا يعني ذلك.

إن الاستخدام المنتظم للمرطبات ضد تشقق الشفاه والمراهم المرطبة، هو جزء من حياة الكثيرين. مصنعو احمر الشفاه ينتجون باستمرار أنواع جديدة من مرطبات الشفاه، بمختلف النكهات، بروائح لطيفة وألوان جذابة. احمر الشفاه هذا يستقطب الفتيات والبنات حتى لو كن لا يعانين من تشقق الشفاه وجفافها. بإمكان الفتيات شراءه من مصروفهن الخاص من أي صيدلية دون أن يتم سؤالهم أسئلة لا لزوم لها، والتمتع بشفاه لامعة وممكيجة قليلًا بالعديد من الألوان والروائح اللطيفة. ولكن هل استخدام مرطب الشفاه هذا بدون وجود سبب طبي يمكن أن يجعلهن مدمنات عليه؟ يعاني العديد من هذا السؤال، حتى اطباء الامراض الجلدية.

ما أسباب تشقق الشفاه؟

هنالك العديد من العوامل التي يمكن أن تؤدي الى جفاف وتشقق الشفاه. فعلى سبيل المثال حالة الطقس، تعتبر العامل الرئيسي. البرد، الشمس أو الرياح يمكن ان تسبب جفاف الشفتين.وأيضا العادات الشخصية مثل التنفس عن طريق الفم بدلا من الأنف، أو عادة لعق الشفتين أكثر من اللازم، يمكن ان تؤدي الى نشوء شفاه جافة ومتشققة.

عندما تكون الشفاه جافة ومتشققة، يمكن ان تسبب الألم وحتى النزف قليلًا. في مثل هذه الحالات فإن استخدام مرطب الشفاه يعتبر أمرا ضروريا جدا. ولكن هل الاستخدام المفرط لمرطب الشفاه، حتى إذا لم تكن الشفاه جافة يمكن ان يلحق الاضرار؟

ينصح بتجنب استخدام المراهم واحمر الشفاه الذي يحتوي على روائح أو نكهات.

مرطبات الشفاه -  المكونات والاثار الجانبية 

اذا شعرت بالقلق حيال ادمانك على مرطب تشقق الشفاه ،فمن المؤكد تقريبا ان الأشخاص الذين يحيطونك قد قدموا لك الملاحظة عن استخدامك المفرط له. وهم بالطبع لم ينسوا تهديدك بان الاستخدام المفرط يسبب نشوء مرض السرطان. أليس هذا صحيحا؟ من المهم أن نعرف ان مرطبات الشفاه، لا تحتوي على المواد المسببة للإدمان ولا على المواد المسببة للسرطان.  

في الواقع، فان التأثير الجانبي الأخطر لمرطبات الشفاه هو انها يمكن ان تزيد من حدة جفاف الشفتين. هنالك بعض المكونات الموجودة في مرطبات الشفاه والتي  يمكن ان تؤدي الى نشوء الشفاه الجافة والمتشققة بعد الاستخدام المطول،  وبالتالي ستتسبب في الواقع بزيادة استخدامك لمرطب الشفاه.

ينصح بتجنب استخدام المستحضرات التي تحتوي على حمض الساليسيليك(Salicylic acid) أو الفينول(Phenol)/ المنتول(Menthol). أحمر الشفاه الذي يحتوي على هذه المكونات يمكن أن يسبب وخزًا لطيفًا ويضلل الشفاه. يميل الناس الى تفسير هذا الشعور كالشفاه التي تعافت من الجفاف، ولكن في الواقع فان هذا الشعور يعني أن طبقة الحماية الموجودة على الشفتين، والتي تحتوي على الخلايا الميتة قد تقشرت. الشفاه الخالية من هذه الطبقة الواقية تصبح أكثر حساسية للعوامل البيئية التي تسبب جفاف الشفاه.

كذلك ينصح بتجنب استخدام المراهم ومرطبات الشفاه ذات رائحة أو نكهة. فقد تؤدي الى تهيج الشفتين. ولذلك ينصح باستخدام المستحضرات الطبيعية، الخالية من النكهة أو الرائحة.

الحل الأفضل هو استخدام مرطبات الشفاه والمراهم التي تحتوي على النفط. حيث أن النفط يحافظ على رطوبة الشفاه ويمنعها من الجفاف والتشقق في المستقبل.

بالرغم من عدم توفر أدلة على وجود المواد الكيميائية المسببة للإدمان في مرطبات الشفاه والمراهم، لا تزال هنالك العديد من النساء اللواتي لا يتوقفن عن استخدامه. حيث انهن يمتلكن بعض مرطبات الشفاه التي تكون دائما في متناولهن، ويضعنها في أي ركن من أركان المنزل، السيارة والمكتب. هل يمكن ان يعتبر ذلك فعليا ادمان نفسي لمرطبات الشفاه؟

إذا كان استخدام مرطب الشفاه يزعجك في حياتك اليومية، يقلق تفكيرك ويجعلك تبحث\ين عنه طوال الوقت، فقد يكون إدمانك نفسيا. هذا الإدمان يشبه أشكال الإدمان الأخرى مثل قضم الأظافر أو تدوير الشعر حول الإصبع. عندما تشعرون بالحاجة لوضع أحمر الشفاه، حاولوا تبديل هذه العملية بعملية أخرى مثل شرب المياه. حاولوا ان تفكروا ايضا بان مرطب الشفاه سيجفف شفاهكم  ومقدار الأموال التي تنفقوها في شرائه.

  اقرأ المزيد:

 
من قبل ويب طب - الأحد ، 24 نوفمبر 2013
آخر تعديل - الثلاثاء ، 18 يوليو 2017