تعريف وعلاج, طفوح البشرة لدى الأطفال

عند ارتفاع درجة الحرارة ومستوى الرطوبة، تقوم الغدد بإفراز العرق، وبفعل انسداد المسام، يتراكم العرق داخل الجلد، مما يسبب الطفح الجلدي

تعريف وعلاج, طفوح البشرة لدى الأطفال

من الممكن أن تظهر على بشرة (جلد) الأطفال الكثير من التكتلات الصلبة أو البقع. لكن، ولحسن الحظ، معظمها لا تكون خطيرة، كما أنها تختفي تلقائيا. ما عدا حالة واحدة يطلق عليها اسم "الدخنية" (Prickly Heat - طفح الحرارة) التي تقتضي العلاج. إذا تمت ولادة الطفل في المستشفى، يكون هنالك احتمال لملاحظة حالات الطفح الجلدية قبل تسريحه إلى البيت، الأمر الذي يتيح استشارة الطاقم الطبي.

الدخنية (طفح الحرارة - Miliaria)

ينجم هذا النوع من الطفح عن انسداد مسام الغدد العرقية. قد يصاب الجسم بهذه الحالة في أي عمر كان، وهي منتشرة بشكل خاص بين الأطفال حديثي الولادة، إذ تكون الغدد العرقية لديهم ما تزال في طور النمو. عند ارتفاع حرارة الجو ونسبة الرطوبة، تفرز هذه الغدد العرق كالمعتاد. لكن، وبفعل انسداد المسامات، يتراكم العرق داخل الجلد، الأمر الذي يسبب ظهور كتل حمراء صغيرة.

الدخينة (Milia)

الدخينة (Milia) هي كتل بيضاء صغيرة تظهر في أماكن تجمع خلايا الجلد الميتة. بالإمكان رؤية هذه الكتل الصغيرة لدى حوالي 40% من الأطفال حديثي الولادة. مع مرور الوقت، تتفتح هذه الكتل وتخرج منها المواد المتراكمة داخلها، ومن ثم تختفي دون الحاجة للعلاج.

الحمامى السمية الوليدية (Erythema Toxicum)

رغم أن اسمها يبدو طويلاً وخطيرًا بالنسبة للقارئ، إلا أنها ليست كذلك في الواقع. فهذا النوع، عبارة عن بقع حمراء مسطحة تظهر لدى ما يقارب الـ 50% من الأطفال الرضع. وهي عادة ما تظهر بعد مرور خمسة أيام على الولادة، وغالبًا ما تختفي تلقائيا بعد يومين.

بثور (حب) الشباب - (Acne)

بما أن الرضيع يكون معرضًا لهورمونات البالغين الموجودة لدى أمه، فإنه من الممكن أن يكون معرضا لظهور بثور حب الشباب بصورة معتدلة (هي نقاط بيضاء صغيرة تظهر عادةً عند طرف الأنف لدى الطفل حديث الولادة، وهي عبارة عن زيادة في إفراز الدهون للجلد من الغدد العرقية بسبب النشاط  الهورموني). تظهر هذه البثور لدى حديثي الولادة خلال الأسبوع الثاني حتى الأسبوع الرابع من الولادة، وتتلاشى أيضًا تلقائيًا خلال ستة أشهر حتى سنة.

العلاج المنزلي:

الدخنية - طفح الحرارة

إن أبسط طرق العلاج هي الحفاظ على محيط (بيئة) أكثر برودة وأقل رطوبة. لا يسبب مسحوق التلك (نوع من المعادن - Talcum Powder) أية أضرار، إلا أنه لا يساعد في مثل هذه الحالات. لا يجوز استخدام المراهم والكريمات، إذ أنها تبقي البشرة أكثر حرارة وتقوم بسد المسام.

الدخينة والحمامى السمية الوليدية

لا تستلزم هذه الظواهر أي علاج يذكر، إذا أنها تتلاشى تلقائيًا.

حب الشباب

لا يجوز علاج الأطفال بمستحضرات علاج حب الشباب التي تعطى لليافعين والبالغين عادةً. لا تتطلب العناية بهذه الحالة أكثر من غسل الوجه.

يسبب طفح الحر بعض الإزعاج، لكن باستثناء ذلك، لا تكون هذه المشكلات الجلدية مصحوبة بالحمى أو الألم. إذا كانت لديكم أية أسئلة إضافية بشأن هذه الظواهر الجلدية، فمن المحبذ استشارة الطبيب.

عند زيارة الطبيب

لا داعي للإسراع بالتوجه للطبيب لاستشارته بشأن هذه الظواهر الجلدية، وبالإمكان الانتظار حتى يحين موعد الزيارة المخصصة للمتابعة.

من قبل ويب طب - الجمعة ، 20 أبريل 2012
آخر تعديل - الأحد ، 8 أكتوبر 2017