كل ما يهمكم معرفته عن تقرحات اللسان الحمراء

تتنوع أشكال وألوان التقرحات على اللسان، فما هي أسباب تقرحات اللسان الحمراء؟ وكيف يتم علاجها؟

كل ما يهمكم معرفته عن تقرحات اللسان الحمراء

قد تظهر تقرحات حمراء على اللسان لعدة أسباب، وفي هذا المقال سنتطرق إلى بعض من أسباب تقرحات اللسان الحمراء وطرق التشخيص والعلاج:

تقرحات اللسان الحمراء: الأسباب

تتعدد أسباب تقرحات اللسان الحمراء، ونذكر منها:

1. قرح الفم (Canker sores)

قرح الفم هي تقرحات صغيرة غير معدية قد تظهر على اللسان بلون أحمر في البداية، ثم تكون مركزًا أبيضًا أو رمادي اللون في المنتصف مع حواف حمراء، وعادةً ما تسبب هذه التقرحات الألم الذي تزداد شدته عند تناول الأطعمة الحارة أو المالحة أو الحمضية.

2. قرحة البرد (Cold sores)

تظهر قرح البرد بسبب الإصابة بعدوى الهربس الفموي، وغالبًا ما تظهر قرحة البرد على الشفاه من الخارج ولكنها من أسباب ظهور تقرحات اللسان الحمراء، فهي قد تظهر أيضًا بشكل متكررعلى شكل قرح مليئة بالسائل على اللسان لتسبب ألمًا أو شعورًا بالحرقة.

3. التهاب الحزاز المسطح (Lichen planus)

يعد التهاب الحزاز المسطح أحد أسباب تقرحات اللسان الحمراء المزمنة، وينتج بسبب مرض المناعة الذاتية ليظهر على جانبي اللسان مسببًا الشعور بألم وحرقة عند تناول الطعام، ومن الممكن أن يؤدي إلى التهاب اللثة وتقشرها في بعض الحالات. 

4. الحساسية

إن الحساسية تجاه الأنواع المختلفة من الأطعمة قد تسبب ألمًا في اللسان مع ظهور تقرحات اللسان الحمراء وحكة وتورم في الفم والحلق، وعادةً ما تنتج هذه التقرحات بسبب تناول الفواكه والخضراوات وبعض أنواع المكسرات.

5. الطلاوة الحمراء (Erythroplakia)

قد تظهر الطلاوة الحمراء على شكل تقرحات صغيرة مستوية وغير مؤلمة على جانبي اللسان، ولكنها تعد أحد أسباب تقرحات اللسان الحمراء الخطيرة، إذ أنها قد تتحول أحيانًا إلى كتلة سرطانية، لتسبب سرطان اللسان.

6. أسباب أخرى

هناك أسباب أخرى لظهور تقرحات اللسان الحمراء، مثل:

  • إصابات اللسان الناتجة عن عضه أو عن صرير الأسنان أثناء النوم.
  • التدخين.
  • نفص في مستويات الحديد أو حمض الفوليك أو فيتامين ب12.
  • استخدام بعض الأدوية مثل مضادات الالتهاب غير الستيرويدية (NSAIDs).
  • تغير مستويات الهرمونات.

تقرحات اللسان الحمراء: الأعراض

قد يرافق تقرحات اللسان الحمراء بعض الأعراض الأخرى، نذكر منها:

  1. نزيف اللسان أو تورمه.
  2. صعوبة الحديث أو البلع.
  3. الام في الفم والحلق.
  4. ظهور تقرحات في مناطق أخرى من اللسان.
  5. تورم الغدد الليمفاوية.
  6. ارتفاع درجة الحرارة.

تقرحات اللسان الحمراء: التشخيص

عادةً ما يتم تشخيص تقرحات اللسان الحمراء من خلال النظر إليها، ولكن يتم القيام ببعض الفحوصات لاستبعاد الإصابة ببعض الأمراض، مثل:

  • فحوصات الدم: إذ يتم القيام بفحوصات الدم للتأكد من عدم وجود نقص في بعض الفيتاميتان والمعادن.
  • الخزعة: يتم اللجوء إلى أخذ خزعة من اللسان للتأكد من عدم الإصابة بسرطان اللسان.

تقرحات اللسان الحمراء: العلاج

يعتمد علاج تقرحات اللسان الحمراء على سبب الإصابة، ولكن غالبًا ما يتم استخدام بعض الأدوية، مثل:

  1. مسكنات الألم: يمكن استخدام مسكنات الألم مثل باراسيتامول (Paracetamol) للتخفيف من الألم المرافق لمختلف تقرحات اللسان الحمراء.
  2. الكريمات المخدرة: حيث يمكن استخدام الكريمات الموضعية المخدرة مثل كريم بينزوكايين (Benzocaine) للتقليل من الألم.
  3. الستيرويدات الموضعية: قد يتم استخدام بعض الستيرويدات التي تأتي على شكل مراهم لعلاج التهاب الحزاز المسطح.
  4. مضادات الفيروسات: من الممكن استخدام بعض مضادات الفيروسات، مثل أسايكلوفير (Acyclovir) في علاج قرح البرد.

تقرحات اللسان الحمراء: المضاعفات

بالرغم من أن معظم تقرحات اللسان الحمراء هي تقرحات غير خطيرة وقد تشفى من تلقاء نفسها، إلا أن هناك بعض الأسباب التي إن لم يتم علاجها بالشكل الصحيح قد تسبب بعض المضاعفات، مثل:

  • التهاب الأسنان واللثة.
  • ظهور التهابات ثانوية في اللسان.
  • انتقال التقرحات إلى أشخاص اخرين في حال كان التقرح ناتج عن عدوى قابلة للانتشار.
  • انتشار السرطان في الجسم في حال كان التقرح كتلة سرطانية.
من قبل د. جود شحالتوغ - الأربعاء ، 7 يوليو 2021