تكرار الكلام عند الأطفال

هل سبق وقد كرر طفلك كلامك أثناء الحديث؟ هل هذا أمر طبيعي؟ أم أن لتكرار الكلام عند الأطفال انعكاسات أخرى؟

تكرار الكلام عند الأطفال

تكرار الكلام عند الأطفال (Echolalia) قد يكون أمرًا طبيعيًا وقد يكون لا، تابع لتعرف التفاصيل:

ما المقصود بتكرار الكلام عند الأطفال؟

يقصد بتكرار الكلام عند الأطفال بقيام الطفل بتقليد الأشخاص الكبار وتكرار بضع من الكلمات أو المرادفات أو الجمل بعد سماعه لها، لتكرار الكلام عند الأطفال نوعان هما الآتيان:

1. تكرار الكلام الفوري (Immediate echolalia)

هو تكرار الكلام فور سماعه من أحد الموجودين في المحيط، كما هو الحال في سؤالك لطفل هل تريد بضعًا من البسكويت؟ فيجيبك بذات السؤال بدلًا عن نعم.

2. تكرار الكلام المتأخر (Delayed echolalia)

هو إعادة الطفل بعض كلماتٍ أو جمل من ذاكرته، كتكراره لجملة من فيلمٍ قد شاهده سابقًا بالرغم من أنه لا يشاهده الآن.

هل تكرار الكلام عند الأطفال أمر طبيعي؟

يعد تكرار الكلام عند الأطفال في بداية كلامه أمر طبيعي جدًا، حيث أنه يعد طريقته الوحيدة في التواصل مع المجتمع المحيط ويكون هذا في سنواته الأولى وحتى سن الثالثة كما ذكرنا سابقًا، إلا أن وصول الطفل لعمر الثلاث سنوات مع استمراره بتكرار الكلام بكثرة وعدم مقدرته على تكوين جملة الخاصة في سبيل التواصل مع المجتمع يعد أمرًا غير طبيعي ويحتاج لمراجعة الأطباء وأخصائيي النطق.

تكرار الكلام عند الأطفال المتأخر يعد أيضًا أمرًا طبيعيًا في حال كان بسيطًا، أما إن كان الطفل دائم الاقتباس وتكرار جمل الأفلام دون مقدرته على تكوين جمل بنفسه، هنا يعد غير طبيعي وبحاجةٍ إلى توجيه الطبيب.

تكرار الكلام عند الأطفال حسب مراحلهم العمرية

يحدث تكرار الكلام عند الأطفال بنسبٍ متفاوتة وفقًا لأعمارهم كالآتي:

1. الأطفال في عمر السنة

يكرر الطفل القليل من الكلمات في هذا العمر لإيصال معلومته، ويكون الغالب على كلامه هو تكرار كلام ذويه.

2. الأطفال في عمر السنتين

يبقى تكرار الكلام عند الأطفال في بداية العام الثاني، إلا أن الطفل يبدأ بتكوين القليل من جملة الخاصة في طبيعة الحال.

3. الأطفال في سن الثالثة

يتوقع ابتداءً من العام الثالث للطفل أن يكون قادرًا على تكوين جملًا كاملةً من تلقاء نفسه وأن ينتهي، تكرار الكلام عند الأطفال في هذا السن أو يستخدم بقلة.

لكن قد يرتبط في بعض الأحيان تكرار الكلام فوق سن الثالثة ببعضٍ من الحالات المرضية كالآتي:

  • اضطراب التوحّد (Autism).
  • إعاقات النمو (Developmental disabilities).
  • اضطرابات التواصل (Communication disabilities).

تكرار الكلام عند الأطفال المرتبط بالتوحد

يكرر طفل التوحد الكلام لعدّة أسبابٍ هي الآتية:

1. التحفيز الذاتي

يقرم طفل التوحد بتكرار الكلام في سبيل تهدئة نفسه وتعزيزها في المواجهات الحسية الكبيرة.

2. التحضير المسبّق

يقوم الطفل باستخدام مفردات الشخص الآخر، وذلك عندما يكون من الصعب عليه أن يعبّر بمفرداته الخاصة، وذلك عندما تكون الكلمات والجمل صعبة أو في حالة التوتر.

3. الحديث الذاتي

يستخدم الأطفال كلمات وجمل ذويهم وأهاليهم عند حديثهم مع نفسهم في كثيرٍ من الأحيان.

علاج تكرار الكلام عند الأطفال

لا يكون علاج تكرار الكلام للأطفال وخصوصًا مرضى التوحّد بالأمر السهل حسبما كان متوقعًا، حيث قد يلجأ الأطباء إلى الآتي لعلاج الطفل:

1. الاستعانة بأخصائي النطق

يقوم أخصائيو النطق بفهم سبب إعادة نطق الكلام عند الطفل والاستجابة مع الطفل بطريقة تناسبه، وتعليمه كيفية النطق الصحيح.

2. استخدام الأدوية

تحتاج بعض الحالات إلى استخدام أدوية مضادات الاكتئاب.

من قبل حنان عليوة - الأحد 2 كانون الثاني 2022