حقن العين: استخدامات وأنواع متعددة

يتم أحيانًا حقن بعض الأدوية بشكل مباشر في العين، فهل تعلم ما هي حقن العين وهل تسبب أي أعراض جانبية؟ كل هذا وأكثر سنتعرف عليه في المقال الآتي.

حقن العين: استخدامات وأنواع متعددة

يتم استخدام حقن العين عن طريق حقن بعض الأدوية في سائل العين الزجاجي بالقرب من الشبكية في خلف العين للتأكد من وصول كمية أكبر من الدواء إلى الشبكية، تابع قراءة المقال الاتي للحصول على أهم المعلومات حولها:

استخدامات حقن العين

يوجد عدة استخدامات لحقن العين، إذ تستخدم في علاج الأمراض الاتية:

  • التنكس البقعي، الذي يسبب تدهور حدة البصر المركزية.
  • الوذمة البقعة، التي تسبب ازدياد في سمك البقعة.
  • اعتلال الشبكية السكري، الذي قد ينتج كواحد من مضاعفات مرض السكري.
  • التهاب العنبية، وهو التهاب العين من الداخل.
  • انسداد وريد الشبكية، الذي يحمل الدم من الشبكية إلى خارج العين.
  • التهاب باطن المقلة، وهو الالتهاب الذي يصيب المقطع الداخلي للعين.

أنواع أدوية حقن العين

يوجد نوع رئيسان من أدوية حقن العين، كالاتي:

1. الدواء المضاد لعامل نمو بطانة الأوعية الدموية (Anti-VGEF)

حيث يتم حقن مادة مضادة لبروتين عامل نمو بطانة الأوعية الدموية، وهو البروتين الذي يسبب نمو أوعية دموية غير طبيعية في العين مما يؤدي إلى عدة مشكلات، مثل: تسرب الدم من الأوعية الدموية، وتورم البقعة.

وتساعد هذه الأدوية في التخفيف من كمية السائل والانتفاخ الموجود في الشبكية، كما تساعد على تحسين جودة الرؤية.

وغالبًا ما يتم إعطاء هذه الأدوية عبر حقن العين مرة واحدة كل شهر في بداية العلاج، لتتباعد الفترات بين كل حقنة وحقنة بعد ذلك.

ومن هذه الأدوية نذكر الاتي:

  • رانيبيزوماب (Ranibizumab).
  • أفليبيرسيبت (Aflibercept).
  • بيفاسيزوماب (Bevacizumab).

2. الكورتيكوسيتيرويدات (Corticosteroids)

تساعد الكورتيكوستيرويدات في تخفيف الالتهاب داخل العين وعلاج وذمة البقعة مما يحسن من جودة الرؤية، ومن حقن العين التي تحتوي على الكورتيكوستيرويدات نذكر تريامسينولون (Triamcinolone) الذي تستمر فعاليته لمدة تتراوح بين 4 إلى 6 أسابيع.

ومن الممكن اللجوء إلى استخدام زرع الكورتيكوستيرويدات عوضًا عن الحقن، إذ تستمر فعالية الزرع لمدة أطول، ومن أدوية الكورتيكوستيرويدات التي تستخدم كزرع في العين نذكر الاتي:

  • زرع ديكساميثازون (Dexamethasone)، الذي تستمر فعاليته لمدة تتراوح بين 3 إلى 4 أشهر.
  • زرع فلوسينولون أسيتونيد (Fluocinolone Acetonide)، الذي تستمر فعاليته لمدة قد تصل إلى 3 سنوات.

إجراء حقن العين

تستغرق عملية حقن العين ما يقارب 10 إلى 15 دقيقة، وتشمل الخطوات الاتية:

  1. يقوم الطبيب المختص بتخدير سطح العين من خلال استخدام قطرات أو جل خاص بالعين، وقد يتم أحيانًا استخدام حقنة تخديرية داخل العين.
  2. يتم تنظيف العين والأجفان بمادة مطهرة لمنع حدوث التهاب من البكتيريا الموجوة بالقرب من العين.
  3. يتم وضع أداة تسمى بمنظار الجفن على العين لتساعد على بقاء العين مفتوحة خلال حقن العين، ومن ثم يطلب الطبيب المختص من المريض تثبيت نظره في نقطة كي يستطيع إدخال الحقنة.
  4. يقوم الطبيب بإدخال الحقنة الرفيعة جدًا في الجزء الأبيض من العين، ومن الجدير بالذكر أن عملية حقن العين هنا لا تسبب الألم، وإنما من الممكن أن يشعر المريض بالقليل من الضغط.
  5. يزيل الطبيب المختص منظار الجفن بعد الانتهاء من الحقن، ويقوم بتنظيف العين لإزالة المادة المطهرة، مع التأكد من عدم وجود أي مضاعفات في العين.

الأعراض الجانبية لحقن العين

قد تسبب حقن العين عددًا من الأعراض، مثل:

  • الشعور بوجود رمل في العين.
  • نزيف تحت الملتحمة مكان الحقن الذي قد يختفي في غضون أسبوع.
  • ازدياد عوامات العين، ولكن تختفي هذه الزيادة في الأيام الأولى بعد الحقن.
  • ازدياد الضغط داخل العين.
  • تضرر الشبكية أو الأعصاب والأنسجة المحيطة.
  • خدش القرنية.
  • فقدان العين، أو فقدان البصر.

ويجب زيارة الطبيب فور ظهور الأعراض الاتية:

  • الشعور بألم شديد في العين.
  • ظهور علامات التهاب العين، مثل ظهور الاحمرار أو تسرب القيح من العين.
  • انخفاض في جودة الرؤيا.
  • عدم اختفاء عوامات العين.
  • وجود حساسية من الضوء.
من قبل د. جود شحالتوغ - الأحد ، 10 يناير 2021