خرافات عن التصلب المتعدد

هل حقًا التصلب المتعدد يصيب الرجال كبار السن أم أن هذه خرافة؟ تعرف في هذا المقال على خرافات عن التصلب المتعدد.

خرافات عن التصلب المتعدد

سنتعرف فيما يأتي على خرافات عن التصلب المتعدد:

خرافات عن التصلب المتعدد

هناك العديد من الخرافات العامة عن الإصابة بالتصلب المتعدد، تشمل الآتي:

1. المصابون بالتصلب المتعدد ينتهي بهم الحال في الكراسي المتحركة

يفقد شخص واحد فقط من أصل أربعة أشخاص القدرة على المشي عند الإصابة بالتصلب المتعدد، أما الأشخاص الثلاثة الآخرون قد يحتاجون إلى المساعدة في المشي عن طريق العكاز لكنهم لن يحتاجوا للكرسي المتحرك بشكل دائم.

2. مرض التصلب العصبي المتعدد يصيب كبار السن

ينتشر مرض التصلب العصبي المتعدد أكثر لدى الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 20 - 50 عامًا، مما يعني أن الأشخاص بكافة الأعمار قد يكونوا عرضة للإصابة به.

3. التمرين ليس آمنًا إذا كنت مصابًا بمرض التصلب العصبي المتعدد

يساعد البقاء نشطًا لمصابين التصلب العصبي في تحسين القوة والتوازن في جسمهم ويقلل من الإصابة بمشكلات صحية أخرى.

4. الأعراض الخفيفة من التصلب المتعدد لا تحتاج إلى أدوية

يحصل المصاب بالتصلب المتعدد على الأدوية عندما تكون الأعراض خفيفة نسبيًا، لأن العلاج مهم في المراحل المبكرة من الإصابة، إذ يبطئ العلاج المبكر من تطور المرض.

5. تتشابه أعراض الإصابة بمرض التصلب المتعدد عند للجميع

تختلف أعراض الإصابة بمرض التصلب المتعدد من شخص لآخر، إذ قد تكون خفيفة أو شديدة جدًا فهو يهاجم مناطق مختلفة من الدماغ أو الأعصاب البصرية أو النخاع الشوكي، ففي حين أن بعض الأشخاص قد يعانون من مرض التصلب العصبي المتعدد الخفيف جدًا، فإن البعض الآخر يكون أكثر عدوانية.

خرافات عن التصلب المتعدد والإنجاب

بالإضافة للخرافات العامة، يوجد خرافات عن التصلب المتعدد والإنجاب، منها الآتي:

1. لا يجب أن تحمل المصابات بمرض التصلب العصبي المتعدد

لا يشكل الحمل خطرًا كبيرًا على الجنين لمجرد أن الأم مصابة بمرض التصلب المتعدد، أيضًا ليس شرطًا أن تتعرض الأم للإجهاض أو إصابة الجنين بتشوهات خلقية.

2. إن مرض التصلب المتعدد وراثيًا من الأم

احتمالات إصابة أطفال الحامل المصابة بالتصلب المتعدد منخفضة جدًا، إذ أن ثلاثة أطفال من أصل مئة طفل ولدوا لأبوين مصابين بمرض التصلب العصبي المتعدد، قد يصابوا الأطفال بنسبة 3% فقط مما يعني أن 97% لن يصابوا.

على الرغم من أن الجينات تلعب دورًا ما في التصلب المتعدد، لكن هذه الحالة لا تنتقل مباشرة من الوالدين إلى الطفل، إذ أن بعض الجينات قد تزيد من فرص الإصابة بمرض التصلب العصبي المتعدد، ولكن هناك محفزات أخرى للمرض لم يتم فهمها تمامًا بعد.

أهم الحقائق حول التصلب المتعدد

هناك العديد من الحقائق حول التصلب المتعدد، تشمل الآتي:

  • السبب الرئيسي للتصلب المتعدد غير معروف

لم يصل الخبراء إلى السبب الرئيسي للتصلب المتعدد، إذ قد يكون أحد أمراض المناعة الذاتية الذي يحدث عندما يهاجم جهاز المناعة الخلايا السليمة في الجسم عن طريق الخطأ، وغالبًا ما يبدأ المرض بين سن 20-40 ويكون خفيفًا، إلا أن بعض الأشخاص يفقدون القدرة على الكتابة أو التحدث أو المشي.

  • لا يوجد تشخيص واحد للتصلب المتعدد

ليس هناك اختبار محدد لمرض التصلب العصبي المتعدد لتشخيص المرض، إذ يعتمد الأطباء على التاريخ الطبي والفحص البدني والفحص العصبي والتصوير بالرنين المغناطيسي واختبارات أخرى لتشخيصه.

  • لم يصل العلماء إلى علاج نهائي للتصلب المتعدد

لا يوجد علاج نهائي لمرض التصلب العصبي المتعدد، إلا أن الأدوية قد تبطئ وتساعد في السيطرة على الأعراض، وقد يساهم العلاج الطبيعي أيضًا في العلاج.

من قبل سلام عمر - الثلاثاء 29 حزيران 2021
آخر تعديل - الثلاثاء 29 حزيران 2021