خيار البحر: فوائد عديدة ومتنوعة

ما المقصود بخيار البحر؟ هل يشبه الخيار التقليدي الذي نعرفه ونألفه؟ وما هي فوائده المحتملة لصحتك؟ معلومات هامة بانتظارك في هذا المقال.

خيار البحر: فوائد عديدة ومتنوعة

يعرف خيار البحر (Sea cucumber) بالعديد من الأسماء الأخرى، مثل: التريبانج (Trepang)، وجنسنج المحيطات (Ocean ginseng)، فلنتعرف عليه عن كثب في السطور الآتية:

ما المقصود بخيار البحر؟

على عكس ما قد يتبادر لذهنك لأول وهلة عند سماع اسمه، إذ إنه خيار البحر ليس نوعًا من الخضروات بل هو كائن بحري لزج ولين، يمتلك شكلًا أنبوبيًّا يجعله أشبه بالخيار أو الديدان الضخمة، مذاق خيار البحر يعد حياديًّا، لذا غالبًا ما يتم تناوله مع أغذية أخرى.

يعد أحد أنواع شوكيات الجلد (Echinoderms)، وشوكيات الجلد هي كائنات حية تمتلك جلدًا صلبًا بعض الشيء، ويتواجد هيكلها العظمي أسفل جلدها مباشرة، يعيش خيار البحر في قيعان البحار ملتصقًا بأرضيتها.  

بسبب قيمته الغذائية المرتفعة قد يعود تناول خيار البحر على الجسم بفوائد عديدة، وتنبع هذه القيمة الغذائية من غنى خيار البحر بمغذيات متنوعة، مثل: البروتينات، والريبوفلافين (Riboflavin)، والمغنيسيوم.  

لقرون عديدة حجز خيار البحر لنفسه مكانًا ثابتًا في المطبخ الصيني، ولا يزال يعد حتى يومنا هذا أحد الأطباق الشائعة في الصين تحديدًا وفي العديد من دول آسيا والشرق الأوسط عمومًا، كما قد تصادفه كذلك على قائمة الطعام في العديد من المطاعم حول العالم، يمكن إعداد العديد من الأطباق اللذيذة من خيار البحر الطازج أو المجفف.  

فوائد خيار البحر 

هذه أبرزها:

1. مقاومة مرض السرطان

يحتوي خيار البحر على مركبات هامة قد تقاوم السرطان، مثل:  

  • البوليفينولات (Polyphenols) ومضادات الأكسدة: قد تساعد على مقاومة الالتهابات وخفض فرص نشأة الأمراض المزمنة المرتبطة بالالتهابات، مثل: السرطان.
  • مركب فيليبنوسايد ي (Philipnoside E): قد يثبط نمو الأوعية الدموية الداعمة التي قد تنشأ لتغذية الأورام.
  • مركبات تريتربين الغليكوسيدات (Triterpene glycosides): قد تقاوم نمو وانتشار الأورام. 

وهذه بعض أنواع السرطانات التي قد يساعد خيار البحر على مقاومتها: سرطان الجلد، وسرطان البروستاتا، وسرطان الثدي، وسرطان الكبد.

2. مقاومة أمراض المفاصل

يمكن لتناول خيار البحر أن يدعم صحة المفاصل، وذلك نظرًا لغناه ببعض المركبات الهامة للمفاصل، مثل: 

  • مركب سلفات الكوندرويتين (Chondroitin sulfate): وهو مركب يدخل في التركيبة الطبيعية للغضاريف ويعد أحد أهم المواد المكونة للغضاريف، ويرتبط نقصه بنشأة مرض التهاب المفاصل.
  • مركبات طبيعية مضادة للالتهاب، مثل الجلوكوزامين Glucosamine): وهذه قد تساعد على تسكين آلام المفاصل.  

لذا يمكن لتناول هذا النوع من المأكولات البحرية أن يساعد على تسكين آلام المفاصل، وتخفيف حدة العديد من الأعراض المرافقة لمرض التهاب المفاصل.

3. تحسين صحة اللثة ومقاومة مشكلاتها

يمكن لاستعمال معجون أسنان غني بخلاصة خيار البحار أن يسهم في تعزيز تعافي أنسجة اللثة بعد الخضوع لبعض العلاجات الفموية، بالإضافة لمقاومة بعض أمراض اللثة، وتعزى هذه الفوائد غالبًا لما يأتي:

  • امتلاك خيار البحر لخواص طبيعية مضادة للالتهاب ومضادة للبكتيريا.
  • احتواء خيار البحر على مركبات قد تعزز تعافي الجروح

4. دعم صحة القلب والأوعية الدموية

يمكن لتناول خيار البحر أن يعود بالنفع على القلب والأوعية الدموية، إذ لوحظ أن هذا النوع من المأكولات البحرية قد يساعد على الآتي:

  • تقليل مستويات الكولسترول الكلي، وخفض مستويات الدهون الثلاثية.
  • خفض ضغط الدم المرتفع.
  • مقاومة تكون الخثرات الدموية، والتي قد تسبب نشأة أمراض عديدة، مثل الانصمام الرئوي.

كما أن غنى خيار البحر بالبروتينات مقابل احتوائه على مستويات متدنية من الدهون قد يجعل هذا النوع من المأكولات البحرية غذاء مفيدًا بشكل خاص لصحة القلب.  

5. تعزيز صحة الكبد

يمكن لتناول هذا النوع من المأكولات البحرية أن يعود على كبدك بالنفع بعدة طرق، إذ قد يساعد تناول خيار البحر على الآتي:

  • مقاومة الإجهاد التأكسدي، وتقليل فرص تعرض أنسجة الكبد للتلف.
  • دعم وظائف الكبد وتعزيزها.

6. فوائد أخرى 

قد يكون لهذا النوع من المأكولات البحرية فوائد أخرى، مثل:

  • تخفيف حدة التجاعيد التي قد تظهر في البشرة. 
  • دعم وظائف الكلى.
  • تقوية وتحسين أداء جهاز المناعة. 
  • تعزيز مستويات طاقة الجسم، ومقاومة التعب والإرهاق

كيف يمكنك الاستفادة من خيار البحر؟

بإمكانك جني فوائد خيار البحر المحتملة من خلال تناوله طازجًا أو مجففًا، ويفضل اتباع الخطوات الآتية لإعداده ليصبح جاهزًا للأكل: 

  1. يتم نقع خيار البحار في الماء لمدة 2 - 6 أيام، مع الحرص على تبديل الماء مرة واحدة على الأقل يوميًّا.
  2. يتم غلي خيار البحر في الماء لمدة نصف ساعة، ثم يتم إخراجه من الماء المغلي، وينظف جيدًا مع الحرص على إزالة الأعضاء الداخلية منه.
  3. يقطع الخيار في شرائح، ثم يتم إعداده بالطريقة التي تفضلها.

أضرار خيار البحر

بعد أن تطرقنا لفوائده المحتملة علينا كذلك أن نتطرق لأضرار خيار البحر، وهذه أبرزها: 

  • مضاعفات محتملة للمرضى الذين يتناولون أدوية مميعة للدم، فهذا النوع من المأكولات البحرية يمتلك تأثيرًا مميعًا للدم بطبيعته، مما قد يفاقم تأثير هذه الأدوية.
  • التحسس، بالأخص للأشخاص المصابين من الأصل بحساسية تجاه المأكولات البحرية، لتظهر على المصاب أعراض مثل: حكة جلدية، وطفح جلدي، وتورم. 
  • مضاعفات وأضرار محتملة لكل من الحوامل والمرضعات. 
من قبل رهام دعباس - الخميس 23 كانون الأول 2021