شاي القرنفل: الفوائد وطريقة التحضير

ما هي فوائد شاي القرنفل؟ كيف يمكن لشرب هذا النوع من الشاي أن يساعد على دعم صحتك؟ معلومات وتفاصيل هامة نطرحها في المقال الآتي.

شاي القرنفل: الفوائد وطريقة التحضير

شاي القرنفل ليس مشروبًا لذيذ الطعم فقط، بل قد يعود ارتشاف هذا النوع من الشاي على صحتك بالعديد من الفوائد. إليك التفاصيل:

فوائد شاي القرنفل

هذه نبذة عنها:

1. مقاومة بعض أمراض الجهاز التنفسي 

قد يساعد استخدام القرنفل على مقاومة العديد من الأمراض والمشكلات الصحية التي قد تصيب الجهاز التنفسي، إذ قد يساعد شرب شاي القرنفل على: 

  • تخفيف حدة بعض أمراض الجهاز التنفسي، مثل: الزكام، والتهاب الحلق، والربو، والتهاب القصبات، والتهابات الجيوب
  • تقليل فرص تعرض الرئتين لبعض أنواع العدوى والالتهابات، والحفاظ على صحة الجهاز التنفسي عمومًا.

تعزى فوائد شاي القرنفل المحتملة للجهاز التنفسي غالبًا لغنى القرنفل بزيوت ومركبات قد تساعد على: تهدئة المجاري التنفسية، ومقاومة الالتهابات، وطرد البلغم، ومقاومة للبكتيريا. 

2. دعم الجهاز الهضمي بطرق مختلفة

قد يعود ارتشاف كوب من شاي القرفة الدافئ على صحة جهاز الهضمي بمنافع كثيرة، فلهذا الشاي قدرة محتملة على:

  • تحفيز إنتاج اللعاب والعصارات الهاضمة، مما قد يسهم في تحسين الهضم وتسريع حركة جدران القناة الهضمية، وبالتالي خفض فرص الإصابة بما يأتي: الإمساك، والتهابات الأمعاء، وعسر الهضم
  • مقاومة الطفيليات المعوية، لا سيما وأن هذا الشي قد يمتلك خواص طبيعية: مضادة للطفيليات، ومضادة للفطريات، ومضادة للبكتيريا.
  • مقاومة الغثيان، وتخفيف حدة تطبل البطن وما قد يرافقه من ألم وتشنجات.
  • تحقيق فوائد أخرى، مثل: الحفاظ على صحة الكبد وتحسين وظائف الكبد، ومقاومة قرحة المعدة

3. إبقاء داء السكري تحت السيطرة

إحدى فوائد شاي القرنفل المحتملة أنه قد يساعد على تقليل احتمالية الإصابة بمرض السكري، بالإضافة إلى الحفاظ على حالة مريض السكري تحت السيطرة إذا كان الشخص مصابًا من الأصل بالسكري، إذ قد يسهم شرب هذا الشاي في الآتي: 

  • خفض سكر الدم المرتفع، وتنظيم مستويات سكر الدم. 
  • تحسين حساسية الأنسولين، وبالتالي تحسين قدرة الجسم على الانتفاع من الأنسولين. 

تُعزى فوائد القرنفل للسكري في هذا الشأن على الأغلب لغنى القرنفل بما يأتي: مادة اليوجينول (Eugenol)، ومضادات الأكسدة.

4. تحسين صحة الفم والأسنان

قد يساعد شاي القرنفل على تحسين صحتك الفموية بعدة طرق، إذ يحتوي القرنفل على مواد قد تساعد على: 

  • تعزيز التئام وتعافي اللثة المصابة بمشكلات مثل: التهاب اللثة، والتهاب دواعم السن.
  • مقاومة رائحة الفم الكريهة التي قد تنشأ جراء تواجد أنواع معينة من البكتيريا في الفم.
  • تسكين آلام الأسنان، ومقاومة التقرحات الفموية. 

5. مقاومة شيخوخة البشرة 

نظرًا لوجود كمية وفيرة من مضادات الأكسدة في القرنفل، قد يساعد شرب شاي القرنفل على إبطاء وتيرة زحف مؤشرات الشيخوخة على الجلد، بما في ذلك المؤشرات الآتية: التجاعيد، وبقع الشيخوخة.

6. فوائد أخرى

كما قد يكون لشاي القرنفل العديد من الفوائد الإضافية، مثل الآتي:

  • تعزيز الرغبة الجنسية، فالقرنفل قد يكون من المحفزات الجنسية الطبيعية.
  • تحفيز تعافي الإصابات والجروح، لا سيما عند استخدام القرفة موضعيًّا على الجروح.
  • تحفيز الاسترخاء، وتقليل التوتر.
  • تنشيط عمليات الأيض، مما قد يحفز خسارة الجسم للوزن الزائد. 
  • مقاومة أنواع معينة من السرطانات، مثل: سرطان الرئة، وسرطان الثدي، وسرطان المبيض. 
  • فوائد أخرى، مثل: تخفيف حدة الصداع، وتقوية العظام، وتقوية دفاعات الجسم المناعية، وتسكين ألم المفاصل.

طريقة إعداد شاي القرنفل

لتحضير شاي القرنفل بطريقة بسيطة، إليك الخطوات:

  1. يتم غلي 3 أكواب كبيرة من الماء.
  2. يطحن ما مقداره نصف ملعقة كبيرة من القرنفل، مع الحرص على إبقاء القرنفل المطحون خشنًا بعض الشيء. 
  3. يضاف مسحوق القرنفل الخشن إلى الماء المغلي، ويترك فيه لمدة نصف ساعة.
  4. تتم تصفية الماء من القرفة، ثم يتم ارتشاف شاي القرفة دافئًا.

لإضفاء لمستك الخاصة على هذا المشروب، لك حرية اختيار بعض الإضافات الطبيعية المنكهة للشاي. إليك أمثلة على الإضافات المقترحة: عود من القرفة، وقطعة صغيرة من الزنجبيل، والعسل، وشرائح البرتقال. 

طرق متنوعة لاستخدام شاي القرنفل

بالإضافة للطريقة التقليدية التي تتمثل في شربه بانتظام، يمكن كذلك الاستفادة من شاي القرنفل بطرق أخرى، فبعد إعداده وبعد أن تنخفض درجة حرارته، يمكن الاستفادة منه مثلًا للآتي: 

  • تسكين ألم المفاصل: يتم غمس قطعة قماش نظيفة في شاي القرنفل، ثم تطبق ككمادات على موقع الإصابة مرتين يوميًّا.
  • تحسين الصحة الفموية: يتم استخدام شاي القرفة للغرغرة 2 - 3 مرات يوميًّا.

أضرار شاي القرنفل

قد يكون لهذا النوع من المشروبات أضرار، لا سيما عند شرب كميات مفرطة منها، مثل: 

  • ضعف الجسم، وآلام العضلات.
  • هبوط سكر الدم لمستويات خطيرة. 
  • صعوبات التنفس.
  • إجهاد عام في القناة الهضمية.
  • مضاعفات محتملة للنساء الحوامل.
  • الحساسية، إذ يجب التنويه إلى أن حساسية القرفة تعد حالة شائعة.
  • تأثير سلبي على مفعول الأدوية المميعة للدم.
  • مضاعفات أخرى، مثل: السعال، والحمى، والقشعريرة.
من قبل رهام دعباس - الأربعاء 6 تشرين الأول 2021