طبقة بيضاء مكان خلع الضرس

يطرأ العديد من التغيرات على مكان خلع الضرس، ولكن ما هو سبب ظهور طبقة بيضاء مكان خلع الضرس؟ وما هي أعراض الإصابة بعدوى الأسنان؟ كل هذا وأكثر سنتعرف عليه في المقال الآتي.

طبقة بيضاء مكان خلع الضرس

خلع الضرس هو الحل الأمثل في كثير من الحالات المرضية، ولكن ما هو سبب ظهور طبقة بيضاء مكان خلع الضرس؟ وما هي أهم نصائح العناية بالجلطة الدموية المتكونة بعد خلع الضرس؟ في ما يأتي توضيح لذلك:

ما هو سبب ظهور طبقة بيضاء مكان خلع الضرس؟

يدل ظهور الطبقة البيضاء مكان خلع الضرس على بدء تعافي الجرح، ويطلق عليها اسم النسيج الحبيبي (Granulation tissue) الذي يبدأ بالتكون خلال أسبوع من إجراء عملية الخلع، وفي ما يأتي توضيح لعملية الشفاء بشكل تفصيلي: 

  1. تتكون الجلطة الدموية الذي لها الدور الأساسي في وقف النزيف الناتج عن الخلع خلال اليوم الأول.
  2. يتشكل بعدها النسيج الحبيبي الذي يعمل على حماية الجلطة الدموية خلال 3 أيام، ويكون أبيض اللون وذو قوام كريمي ومكون بشكل رئيس من الكولاجين (Collagen) والأوعية الدموية وكريات الدم البيضاء، ويدل ظهور هذا النسيج على أن محجر السن يتعافى بالشكل الصحيح.
  3. يلتئم الجرح بشكل شبه كامل أو كامل خلال 7 - 10 أيام.
  4. يتكون العظم الجديد لذي يحميه النسيج الحبيبي خلال 8 أسابيع.

ما هي المضاعفات التي تتبع خلع الضرس؟

يوجد عدد من المضاعفات الناتجة عن زوال الجلطة الدموية وعدم تكون طبقة بيضاء مكان خلع الضرس ومنها ما يأتي:  

  1. تلف في الأسنان المجاورة أو الأعصاب أو عظمة الفك أو الجيوب الأنفية.
  2. تأخر الشفاء.
  3. السنخ الجاف (Dry socket).

ما هي أعراض الإصابة بمضاعفات خلع الضرس؟

في ما يأتي عدد من المضاعفات التي تدل على الإصابة بعدوى الأسنان والتي تتطلب التدخل الطبي: 

  • ارتفاع الحرارة.
  • طعم سيء في الفم ناتج عن خراج.
  • ألم في الفك أو اللثة.
  • تورم.
  • نزيف شديد دون توقف.
  • خدر في الفم.

ما هي النصائح التي يمكن اتباعها لحماية الجلطة الدموية بعد خلع الضرس؟

يجب تطبيق النصائح التالية خلال العشر أيام التالية لخلع الضرس:

1. نصائح المرحلة الأولى

في ما يأتي عدد من النصائح الوقائية الواجب اتباعها خلال 1 - 2 يوم من خلع الضرس:

  • الحصول على قسط كافٍ من الراحة خلال 24 ساعة الأولى من العملية.
  • ترك الشاش الأول لبضع ساعات لتكوين الجلطة ومن ثم تغييره حسب الحاجة.
  • تجنب الغرغرة أو المضمضة حتى تستمر عملية تخثر الدم دون وجود مؤثرات تضر عملية الشفاء.
  • الامتناع عن استخدام المصاصات أو البصق أو التدخين؛ وذلك بسبب الضغط الذي تحدثه هذه الممارسات على مكان الجرح وبالتالي إزالة الجلطة.
  • إزالة الضرس من الصف العلوي خصوصًا يتطلب تجنب العطس أو النفخ؛ وذلك بسبب الضغط الذي يسببانه في الرأس.
  • الالتزام بتناول المسكنات الموصوفة طبيًا للتقليل من الألم والالتهاب.
  • استخدام الكمادات الباردة لمدة 10 - 20 دقيقة عند الشعور بالألم.
  • رفع الرأس عند النوم باستخدام وسائد إضافية؛ وذلك لأن الاستلقاء يعمل على تجميع الدم بالرأس مما يطيل من وقت التعافي.
  • إكمال العلاجات الطبية الموصوفة والالتزام التام بأوقاتها.

2. نصائح المرحلة الثانية

اتيًا عدد من النصائح الوقائية اللازم اتباعها لليوم 3 - 10 من خلع الضرس:

  • استخدام محلول الماء والملح والمكون من ملعقة صغيرة من الملح وكوب من الماء الدافئ لقتل البكتيريا، مع ضرورة المضمضة به بلطف حتى لا تتحرك الجلطة ويتسبب بمضاعفات.
  • الاستمرار بتنظيف الأسنان واستخدام الخيط مع تجنب المناطق التي بالقرب من مكان الخلع.
  • تناول الأطعمة اللينة والغنية بالعناصر الغذائية كالحساء، والزبادي، وعصير التفاح والتي لا تتطلب الكثير من المضغ والتي لا تعلق في تجويف الجرح. 
من قبل د. اسيل متروك - الأربعاء ، 29 سبتمبر 2021