علاج إفرازات المهبل البيضاء وكيفية الوقاية منها

يعتمد علاج إفرازات المهبل البيضاء على نوع العدوى التي يصاب بها المهبل، فهناك علاج بكتيري وعلاج فطري يعتمد على مسبب الحالة، تعرف عليهما في المقال الآتي.

علاج إفرازات المهبل البيضاء وكيفية الوقاية منها

يعتمد علاج إفرازات المهبل البيضاء على سببها، تعرف على العلاج في الاتي من المقال:

أهمية علاج إفرازات المهبل البيضاء

تكمن أهمية المحافظة على نظافة المهبل من الإفرازات غير الاعتيادية في الوقاية من أي عدوى بكتيرية أو فطرية، حيث تتنج غدد موجودة بداخل المهبل وعنق الرحم في الوضع الطبيعي إفرازات وظيفتها طرد أي خلايا ميتة وبكتيريا من المهبل.

تحدث التغيرات في مستويات البكتيريا النافعة في المهبل أمور، مثل: العدوى، وتغير لون الإفرازات المهبلية أو ملمسها، وتغير الرائحة.

تدل الإفرازات البيضاء في المهبل على وجود عدوى فطرية، أو عدوى بكتيرية.

علاج إفرازات المهبل البيضاء الفطرية

يعتمد علاج هذا النوع من الإفرازات على حدة الإصابة وتكرارها، وهو كما يأتي:

  • علاج الإفرازات الفطرية الخفيفة إلى المتوسطة

يستخدم الطبيب علاجات مختلفة حسب شدة وتكرار العدوى الفطرية التي تصيب المهبل، ومنها:

1. العلاج المهبلي قصير المدى

يمكن لمضادات الفطريات الموصوفة لمدة 3 - 7 أيام أن تتخلص من الفطريات الموجودة في المهبل.

تختلف العلاجات فقد تكون إما كريمات، أو تحاميل، أو أقراص توصف عن طريق الطبيب أو تحتاج إلى وصفة طبية، ومنها: الميكونازول (Miconazole) والتيركونازول (Terconazole).

2. علاج الجرعة الواحدة

قد يصف الطبيب تبعًا للحالة جرعة واحدة من مضاد الفطريات كالفلوكونازول (Fluconazole).

كما يمكن أن يصفه الطبيب مرتين يوميًا لثلاث أيام للحالات الحادة، ومن الجدير بذكره أن هذا العلاج لا يناسب النساء الحوامل.

  • علاج الإفرازات الفطرية الحادة والمتكررة

في الحالات التي لا تتحسن فيها الأعراض، أو تعود خلال شهرين، أو تكون الإصابة فيها حادة يصف الطبيب العلاجات الاتية:

1. قد يصف الطبيب العلاج المهبلي طويل المدى من مضادات الفطريات التي تؤخذ يوميًا لمدة أسبوعين، ثم يوميًا لمدة 6 أشهر أخرى.

2. قد يتم وصف أقراص مضادة للفطريات مرتين إلى ثلاث مرات بدلًا عن العلاج المهبلي، وهذا العلاج غير مناسب للحامل.

3. تناول أقراص حمض البوريك (Boric Acid) التي يصفها الطبيب للنساء اللواتي يطورن مقاومة ضد مجموعة مضادات الفطريات التي تسمى الأزول (Azole)، ويتم إدخال الأقراص إلى المهبل فقط.

علاج إفرازات المهبل البيضاء البكتيرية

تصاب النساء بصورة شائعهة ببكتيريا المهبل ما بين سن 15 - 44 عامًا، والتي تظهر على شكل أعراض، منها: الإفرازات المهبلية البيضاء المصاحبة لرائحة غير لطيفة للمهبل، والحكة.

قد تكون العدوى غير مصاحبة لأي أعراض، لكن في حال وجود أعراض يجب معالجتها لمنع أي مضاعفات.

تعرف على علاجات المضادات الحيوية المستخدمة بشكل شائع، ومنها:

1. الميترونيدازول (Metronidazole)

يوجد الميترونيدازول بعدة أشكال دوائية، منها:

  • الأقراص التي تصرف مرتان يوميًا لمدة 7 أيام، تعد الاختيار الأفضل للحامل أو المرضع ونتائجها العلاجية فعالة.
  • الجل الذي يوضع على المهبل مرة يوميًا لمدة 5 أيام.

2. الكليندامايسين (Clindamycin)

يعد أحد المضادات الحيوية البديلة للميترونيدازول إن لم يكن فعالًا.

3. التينيدازول (Tinidazole)

إن لم يكن العلاج باستخدام الميترونيدازول فعالًا يمكن استخدام التينيدازول بجرعة واحدة عبر الفم.

نصائح منزلية للوقاية من العدوى الفطرية المهبلية

هناك عدة نصائح يمكن اتباعها للحد من الإصابة بعدوى المهبل الفطرية، مثل:

  • قلل من تناول السكر والطعام المصنع.
  • ارتد الملابس الفضفاضة والقطنية.
  • تجبن ارتداء الملابس الرطبة أو ملابس السباحة لفترة طويلة.
  • لا تتناول المضادات الحيوية بدون وصفة طبية.
  • ابتعد عن الدش المهبلي دون استشارة الطبيب.
  • التزم بتناول نظام غذائي صحي.
  • حافظ على نضافتك الشخصية دائمًا.

نصائح منزلية للوقاية من العدوى البكتيرية المهبلة

يمكنك اتباع بعض النصائح التي تقي من خطر الإصابة بعدوى المهبل البكتيرية، مثل:

  • تناول البروبيوتيك (Probiotics) الموجود في بعض الأطعمة والمكملات الغذائية، التي يمكنها استعادة توازن البكتيريا النافعة في المهبل.
  • تجنب استخدام الصابون المعطر لتنضيف المنطقة الحساسة.
  • التزم بجرعة 2000 وحدة دولية يوميًا من فيتامين د الذي قد يساعد في منع الإصابة بعد التأكد من الطبيب.
  • تجنب ممارسة العلاقة الحميمة مع شريكك حتى علاج العدوى.
من قبل هناء جواد - الاثنين ، 31 مايو 2021