علاج العشى الليلي: 7 خيارات طبية

هل يمكن أن تكون الجراحة خيارًا فعالًا في التخلص من العشى الليلي؟ تعرف في هذا المقال على طرق علاج العشى الليلي.

علاج العشى الليلي: 7 خيارات طبية

سنتعرف فيما يأتي على طرق علاج العشى الليلي:

علاج العشى الليلي

يتمثل العرض الوحيد المزعج للعشى الليلي في صعوبة الرؤية في الظلام أو عند الانتقال من مكان مشرق بأشعة الشمس إلى منطقة حالكة الظلام، وهو أمر يحتاج إلى علاج طارئ.

إذ من المحتمل أن يعاني بعض الأشخاص المصابين بالعمى الليلي من ضعف الرؤية عند القيادة، بسبب السطوع المتقطع للمصابيح الأمامية ولأضواء الشوارع على الطريق.

يعتمد علاج العشى الليلي على الحالة الأساسية المسببة للعشى الليلي، التي تتمثل في الاتي:

1. علاج التهاب الشبكية الصباغي

يحتاج الأشخاص المصابون بالتهاب الشبكية الصباغي إلى إعادة تأهيل الرؤية وإجراء الاختبارات الجينية لمعرفة ما إذا كان هناك أي علاجات مستقبلية أو حالية ممكنة لهم.

في الغالب لا يمكن علاج الحالات الجينية التي تسبب العمى الليلي، بسبب عدم استجابة الجين المسؤول عن تراكم الصباغ في الشبكية للعدسات التصحيحية أو الجراحة.

2. علاج الجلوكوما

يلجأ الأشخاص في هذه الحالة الى استخدام قطرات العين لتقليل كمية السوائل التي تفرزها العين، الأمر الذي يخفض بدوره من ضغط العين.

وقد تساعد الجراحة بالليزر إزالة السوائل من العين المصابة.

3. علاج قصر النظر

يتوجب على الأشخاص الذين يعانون من قصر النظر ارتداء النظارات أو العدسات اللاصقة أو إجراء جراحة الليزك أو الحصول على جرعة منخفضة من الأتروبين بما يقدر ب0.01٪ لإبطاء تطور قصر النظر خاصةً عند الأطفال والمراهقين.

4. علاج داء السكري

يتطلب علاج العشى الليلي عند الأشخاص المصابين بداء السكري التحكم في مستويات السكر، ويعتمد ذلك على نوع مرض السكري الذي يعاني منه المصاب بالعشى الليلي.

لذا قد يلجأ المصابون بداء السكري إلى تغيير في نمط حياتهم ومراقبة السكر في الدم والأنسولين والالتزام بتناول الأدوية.

5. علاج القرنية المخروطية

يسيطر المصابين بالقرنية المخروطية على أعراض العشى الليلي الخفيفة عن طريق استخدام النظارات والعدسات اللاصقة.

قد تشمل خيارات العلاج الأخرى زراعة حلقة داخل القرنية، وهي أجهزة صغيرة يمكنها تسطيح انحناء القرنية والربط المتقاطع مع الكولاجين إذ يستخدم ضوء الأشعة فوق البنفسجية وقطرات العين لتقوية القرنية، أما في الحالات الشديدة قد يلجأ الأشخاص إلى زرع القرنية.

6. علاج إعتام عدسة العين

يلجأ الأشخاص المصابون بإعتام عدسة العين، إلى إزالة هذا الإعتام عن طريق الجراحة، إذ يستبدل الطبيب العدسة المعتمة بعدسة اصطناعية شفافة، مما يحسن من أعراض العشى الليلي بشكل ملحوظ بعد الجراحة.

7. علاج نقص فيتامين أ

يأخذ الأشخاص الذين يعانون من نقص في فيتامين أ مكملات غذائية حسب توجيهات الطبيب المختص.

من الجدير ذكره، أن جراحة العيون قد تكون ضرورية في الحالات الخطيرة، إذ تعد جراحة الليزك إحدى أنواع الجراحة التي تغير من شكل القرنية لتحسين الرؤية، أما جراحات العين الأخرى قد تهدف إلى إزالة إعتام عدسة العين من العين أو تخفيف الضغط في العين لعلاج الجلوكوما.

نصائح تساعد على الشفاء من أعراض العشى الليلي

هناك العديد من النصائح التي من شأنها أن تساعد في الشفاء من أعراض العشى الليلي:

  • عدم القيادة ليلاً، إذ ينبغي عليك تجنب التنقل في الظلام حيثما أمكن ذلك.
  • إدراج الأطعمة التي تحتوي على فيتامين أ في النظام الغذائي، مثل: الجزر، والشمام، والجوز الاسكواش، والسبانخ، واللبن، والبيض.
  • إجراء فحوصات منتظمة للعين، فمن المهم مراجعة أخصائي العيون باستمرار حتى يتمكن من اكتشاف مشكلات العيون مبكرًا.
  • ممارسة الرياضة التي تقلل من خطر الإصابة بأمراض العين وتساعد في تقليل ضغط العين ومستويات السكر في الدم.
  • ارتداء النظارات الواقية من الشمس، إذ أن الأشعة فوق البنفسجية قد تزيد من خطر الإصابة بإعتام عدسة العين، والتنكس البقعي، والزرق، من المهم التأكد من أن النظارات الشمسية تتوفر فيها الأمور الاتية:
    • حجب ما لا يقل عن 99% من الأشعة فوق البنفسجية.
    • حماية العيون من كل زاوية.
    • تصفية 75-90% من الضوء الأزرق المرئي.

متى عليك تلقي علاج العشى الليلي؟

عند مواجهتك لهذه الأمور توجه مباشرةً لالتماس العناية الطبية:

  1. تكافح من أجل الرؤية أثناء القيادة ليلاً.
  2. تعاني من صعوبة في الرؤية.
  3. لا تستطيع الرؤية في الأماكن العامة المغلقة مثل المطاعم.
من قبل سلام عمر - الخميس ، 10 يونيو 2021