علامات وعواقب توهم المرض

من الطبيعي أن كل شخص يهتم بصحته ويخشى الأمراض، ولكن قد يصبح الخوف من المرض وهمًا وقلقًا، إليك بعض المعلومات حول توهم المرض في المقال الآتي.

علامات وعواقب توهم المرض

توهم المرض (Hypochondria) هو الخوف والقلق الشديد الدائم من الإصابة بالأمراض أو الإحساس بوجودها وتوهمها، على الرغم من عدم وجود أعراض واضحة للمرض. 

ويمكن للبعض أن يتوهم الأعراض الطبيعية في الجسم على أنها إشارات لأمراض خطيرة، تابع المقال الآتي لتتعرف على المزيد:

علامات توهم المرض

بماذا يشعر متوهم المرض؟ إليك بعض العلامات والأعراض التي تدل على إصابتك بتوهم المرض في ما يأتي:

  • الخوف من الأمور الطبيعية في الجسم، بحيث يشعر المتوهم بالمرض بأن وظائف الجسم الطبيعية، مثل: التعرق، ونبضات القلب، وحركة الأمعاء الطبيعية بأنها علامات لأمراض خطيرة أصابته.
  • الخوف من أية تغيرات خفيفة قد تحدث للجسم والشعور بالخوف والقلق من مشكلات صغيرة، مثل: الرشح، أو التضخم البسيط بالغدد الليمفية، أو أية تقرحات صغيرة.
  • إجراء الفحوصات بصورة متكررة، حيث يؤدي توهم المرض إلى المتابعة الطبية وإجراء الفحوصات الدورية بشكل زائد عن الحد الطبيعي للكشف عن الأمراض.
  • التحدث الدائم عن الصحة والأمراض وسؤال الآخرين بشكل متكرر حول ذلك.
  • هوس البحث عن الأمراض، بحيث يقضي متوهم المرض أوقات طويلة في البحث والقراءة في الإنترنت عن أمراض معينة وأعراضها.
  • تجنب زيارة الطبيب؛ لأنه أحيانًا يؤدي توهم المرض إلى الخوف من الذهاب إلى الطبيب خشية تشخيصهم بالمرض.

أسباب توهم المرض

في الحقيقة لا يوجد أسباب واضحة لحالات توهم المرض، ولكن قد تؤثر بعض العوامل على ذلك، ومنها:

  • عدم فهم فسيولوجية الجسم بشكل عام وطبيعة الأمراض المختلفة.
  • وجود فرد في العائلة يعاني من مشكلة توهم المرض، حيث يزيد من خطر توهم المرض عند الأفراد الآخرين.
  • الإصابة بمرض خطير في مرحلة الطفولة يمكن أن يشكل توهمًا وخوفًا عند الكبر.
  • وجود أمراض نفسية أخرى عند الشخص يزيد من خطر توهم المرض، مثل: الاكتئاب، أو الوسواس القهري، أو التوتر.

علاج توهم المرض

تشمل طرق علاج توهم المرض ما يأتي:

  • يُعد العلاج النفسي هو الحل لمشكلة توهم المرض، ويكون ذلك بالعلاج المعرفي السلوكي (CBT) الذي يقوم بتعليم المرضى بعض المهارات التي تساعد في التخلص من المرض النفسي والسيطرة عليه.
  • يمكن استخدام العلاجات الدوائية، مثل: مضادات الاكتئاب.
  • يُنصح بالتقليل من شرب القهوة والكافيين، والإقلاع عن التدخين، وتناول الطعام الصحي.
  • قد يلجأ بعض الأشخاص لاستخدام الأعشاب في العلاج، مثل: عشبة القديسين، أو عشبة كافا، أو الباكوبا، ولكن لا يجب استخدام الأعشاب دون الاستشارة الطبية.

عواقب ومضاعفات توهم المرض

يمكن أن يؤدي تفاقم توهم المرض إلى:

  • إزعاج الآخرين والتأثير على العلاقات مع الأهل والأصدقاء بسبب القلق الشديد حول الصحة.
  • ظهور مشاكل في العمل بسبب التغيب الدائم وقلة الإنتاج.
  • التعرض لمشاكل مالية بسبب تكرار زيارة الأطباء ودفع المال حول الفحوصات والأدوية.
  • زيادة فرصة الإصابة بأمراض نفسية الأخرى.
من قبل د. غفران الجلخ - الخميس 9 تموز 2020
آخر تعديل - الثلاثاء 6 نيسان 2021