فوائد إكليل الجبل للأعصاب

يُستخدم نبات إكليل الجبل في الطب الشعبي بكثرة، حيث يُعتقد أنه يُعالج العديد من المشكلات الصحيّة ومنها مشكلات الأعصاب، فما حقيقة فوائد إكليل الجبل للأعصاب؟

فوائد إكليل الجبل للأعصاب

يشتهر نبات إكليل الجبل (Rosmarinus officinalis) أو حصى البان أو الروزماري بفوائده الطبية المتعددة، تعرف على فوائد إكليل الجبل للأعصاب في المقال الاتي:

فوائد إكليل الجبل للأعصاب

هناك العديد من الفوائد المحتملة لنبتة إكليل الجبل الموجودة على شكل أوراق أو مسحوق أو زيت عطري، وإليك أهم هذه الفوائد المتعلقة بالأعصاب:

1. تسكين الام التهاب الأعصاب

أشارت العديد من الأدلة إلى دور نبتة إكليل الجبل في تسكين الألم الناتج عن التهاب الأعصاب، ومنها دراسة أجريت على فئران مصابة بإنقباض العصب الوركي المزمن الذي يتسبب لها بالام عصبية، فأظهرت النتائج انخفاض في علامات الالتهاب وتخفيف الألم بعد علاجها بمستخلص إكليل الجبل وحمض الروزمريك (Rosmarinic acid).

كما أشارت دراسة أخرى أجريت على الفئران إلى الدور المحتمل لمستخلص نبتة إكليل الجبل في الوقاية من اعتلال الأعصاب المحيطية وتسكين الألم الناتج عنها لدى مرضى السكري.

2. تخفيف أعراض انسحاب المواد الأفيونية

قد تساعد نبتة إكليل الجبل في التخفيف من حدة أعراض متلازمة الإنسحاب لدى مدمني المواد الأفيونية خصوصًا في ما يتعلق بالأعراض الاتية: التعرق، والأرق، والام العظام.

وهذا ما أظهرته دراسة سريرية تم فيها استخدام مسحوق أوراق الجبل في البرنامج العلاجي إلى جانب الميثادون (Methadone).

3. علاج مرض الزهايمر

من أهم فوائد إكليل الجبل للأعصاب هو دوره المحتمل في علاج مرض الزهايمر، ويعود ذلك لاحتوائه على مركبات الديتريبين (Diterpenes) التي لها تأثيرات مضادة للالتهاب ومضادة للأكسدة، كما أنها تؤثر على تكوين وتراكم مادة البيتا أميلويد التي يٌعتقد أنها السبب في تطور مرض الزهايمر.

تحتوي الديتريبينات أيضًا على حمض الكارنوسيك (Carnosic acid) الذي أظهر تأثير إيجابي في علاج مرض الباركنسون.

4. الوقاية من سمية مادة الأكريلاميد

تتكون مادة الأكريلاميد الكيميائية في بعض الأطعمة المحتوية على السكر أو الأحماض الأمينية عند طهيها على درجات حرارة عالية، مثل: البطاطا المقلية، والخبز المحمص وغيرها.

وقد يؤدي التسمم بهذه المادة أو التعرض لها بكميات كبيرة إلى تطور بعض الأمراض العصبية، مثل مرض التنكس العصبي الحركي.

حيث أظهرت إحدى الدراسات التي أجريت على الفئران دور نبتة إكليل الجبل في حماية الخلايا العصبية الحركية المتطورة لدى أجنة الفئران من سمية الأكريلاميد.

الجرعة الموصى بها من إكليل الجبل

لا يوجد جرعة دقيقة محددة من مستخلصات إكليل الجبل، حيث يعتمد ذلك على العديد من العوامل، مثل: العمر، والصحة العامة، وغيرها.

عمومًا ينصح باستشارة الطبيب قبل استخدام مكملات إكليل الجبل أو أي مكملات عشبية أخرى.

أضرار نبتة إكليل الجبل

قد يكون من الامن تناول عشبة إكليل الجبل بالكميات المعتاد استخدامها في الطعام، لكن يجب الحذر عند استخدامها بكميات كبيرة في الحالات الاتية:

  • الحمل: قد يؤدي تناول كميات كبيرة من إكليل الجبل أو تناول أحد مستخلصاته إلى الإجهاض.
  • الرضاعة: لا توجد أدلة كافية حول امان استخدام مكملات إكليل الجبل للمرضع.
  • حساسية الساليسيلات: تحتوي عشبة إكليل الجبل على مادة مشابهة لمادة الساليسالات (Salicylate)، لذا تجنبها إذا كنت تعاني من حساسية اتجاه هذه المادة.
  • اضطرابات النزيف: تستخدم بحذر لدى الأشخاص الذين يعانون من أمراض تخثر الدم، فقد تزيد عشبة إكليل الجبل من خطر النزيف.
  • التشنجات: ينصح بتجنب هذه العشبة تمامًا لدى من يعانون من الصرع أو أي نوع من التشنجات.
  • استخدام أدوية تتداخل مع هذه العشبة، مثل: الأدوية المضادة للتخثر، والأدوية المضادة لتجمع الصفائح، والأدوية المضادة للتشنج، والأدوية التي يتم استقلابها عن طريق الإنزيمات الكبدية (CYP1A2) و(CYP1A1).
من قبل د. دانا الريموني - الخميس ، 25 مارس 2021